facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





ملتزمون بالمنجقة


صالح عبدالكريم عربيات
05-01-2015 02:23 AM

الحكومة تقول: قرار رفع اسعار الكهرباء لا رجعة عنه لالتزامها بذلك مع صندوق النقد الدولي، وطالما انكم مثل قطر للبترول ملتزمون بالتفوق لماذا لاتحترمون التزاماتكم الاخرى..

في خطبة العرش السامي استمعتم لتوجيهات ملكية بضرورة توفير الحياة الكريمة لابناء الشعب الاردني.. وطالما لارجعة عن رفع اسعار الكهرباء لمجرد التزامكم مع صندوق النقد الدولي، فقياسا على ذلك لارجعة لمكاتبكم قبل ان توفروا الحياة الكريمة لهذا الشعب… فتوجيهات خطاب العرش السامي أهم من توجيهات صندوق النقد الدولي !!

مثلما احترمتم اتفاقيتكم مع صندوق "النق" الدولي برفع أسعار الكهرباء عليكم أن تحترموا اتفاقيتكم مع الامم المتحدة على مكافحة الفساد ؟!!

مع بداية العام لم تصبروا دقيقة واحدة على رفع اسعار الكهرباء ؟! بينما صبرتم صبر أيوب على استعادة الكردي ؟! وعلى المخطط الفلسفجي ؟! وعلى الناهب الكوني ؟! .. وهذا بالطبع مؤشر خطير على وجود "خيار" و "فقوس" في التزامات الحكومة الدولية..

مخجل ان تسابق الحكومة الزمن لتطبيق التعرفة الجديدة لأسعار الكهرباء.. بينما اتفاقية شراكة الهجرة مع الاتحاد الاوروبي مهجورة منذ توقيعها..

نعم الاتفاقية تسمح للمواطنين الاردنيين المؤهلين الحصول على فرص عمل وتعليم وتدريب في الاتحاد الاوروبي..
ومثلما التزامكم مع صندوق النقد الدولي سمح لكم بنشر ارقام العجز ومواعيد الرفع بكل شفافية.. فاتفاقية الهجرة من المفروض ان تسمح هي الاخرى بنشر اسماء من استفادوا من هذه الاتفاقية.. فالاتفاقية تنص على: الاردنيين، وليس على أقارب المسؤولين ؟!!

إن كانت على الاتفاقيات فهي على "قفا" من "يشيل" .. هناك اتفاقية لمد أنبوب النفط العراقي لا يزال ممددا على خريطة البلدين.. وهناك اتفاقيات لاستخراج النفط من الصخر الزيتي، إذا نجحت جدتي باستخراج الجميد من سائل الجلي قد ننجح باستخراج النفط من الصخر الزيتي .. وهناك 40 اتفاقية تعاون مع أذربيجان ولغاية هذه اللحظة لا يعلم المسؤولون ماهي عاصمة أذربيجان.. اما بالنسبة لاتفاقية قناة البحرين فالحكومة اما انها قد نسيت أنها وقعت، او انها تفكر في تحويلها الى قناة فضائية.. كل تلك الاتفاقيات وغيرها لاتحرك لها الحكومة ساكنا، بينما اتفاقية الكهرباء هي فقط التي على رأسها "ريشة" !!

يحفظ وزراء الحكومة الحالية مواعيد رفع اسعار "الكهرباء" اكثر مما يحفظون مواعيد رفع "الأذان" .. بحيث ان سألت أحدهم كم باقي من عجز الشركة في تمام الساعة 11 من مساء يوم الثلاثاء 30 حزيران عام 2017 .. يقول لك المبلغ بالفلس.. بينما اذا سألت احدهم متى موعد صلاة الظهر اليوم يقول لك بعد أذان الظهر.. وقد يكون لهم العذر في ذلك فحين تكون جميع جلسات مجلس الوزراء لحسبة تكلفة الكهرباء.. من الطبيعي جدا ان يخرج الوزير من الجلسة شايف "الديك" .. "واط" !!

اما انا وطالما حسب تصريحات حكومية لن يلمسني رفع اسعار الكهرباء.. فشكلي بنظر الحكومة "هد هد" !!
(العرب اليوم)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :