facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لمن لا يريد ان يرفع رأسه


06-03-2015 04:00 AM

اقترن التاريخ الاردني بالشرف والكبرياء ، وتميزت مواقف الاردن بالقوة والحصافة ورفض
تقديم التنازلات ،
فالاردن بقي مرفوع الرأس وهو يدافع عن فلسطين والقدس في حرب عام 1948م ، رغم ان اوجاعه كان مصدرها العرب اكثر من العدو فيكفي ان نعرف ان الاسلحة والذخائر التي كانت قادمة للاردن في لثناء الحرب قد صودرت في قناة السويس ، ولكن الجيش الاردني بجنوده الابطال حافظ على القدس وما تبقى من ارض فلسطين ليكون الحديث المتاح فيما بعد عن دولة فلسطين.
الاردن صمد في وجه التحديات والاخطار ما بعد حرب 48 وحتى 67 وهو يدافع عن الضفة الغربية بل مع تنفيذ خطط تنموية كبيرة لاستمرار نهضة البلاد حينها ،
الاردن الصغير وبقيادته الشابة عام 1956 وقف في وجه الدولة التي لا تغيب الشمس عن املاكها ومستعمراتها وصدر قرار تعريب قيادة الجيش العربي في زمن كنا نحصل فيه على
النفط باللتر ، ولا نجد رواتب الدولة ولكن الاولوية هي للكرامة والسيادة .
الاردن هو من جاهد لوضع القدس على قائمة التراث العالمي لحفظ هويتها وقيمتها الدينية والسياسية ،
والاردن هو من انبرى لاعمار القدس والمقدسات وانفق ولا يزال ينفق من موازنته الصعبة من اجل عروبة القدس ونصرة اهلها وينتصر الاردن وقيادته الهاشمية حتى لدخول المصلين الى الاقصى وحتى للحراس والائمة والمؤذنين وحتى للشجر والحجر والاسلاك والبلاط والقباب فيها.
الاردن هو من تحمل مسؤلية بناء منبر المسجد الاقصى بعد ان فشلت منظمة المؤتمر الاسلامي في اعادة بنائه وتقاعست دول عن ذلك
الاردن هو من حمل مشعل السلام في العالم من خلال نجاحه الباهر في اول مهمة سلام
في انغولا عام 1989 لتعتمد هيئة الامم المتحدة الجيش الاردني والامن العام الاردني والدرك ليكون اساسيا في كل مهمات السلام وللان .
الاردن هو من رفض ان يزج بقواته في احداث الخليج رغم رفضنا للغزو لارض الكويت الشقيق ولرفض اي انتهاك لسيادة اي دولة ، وبقي الاردن ثابتا في موقفه لاغم دفعه لثمن باهض جراء موقفه الصارم وتساوت العقوبات ضد العراق معها ضد الاردن. واحتاج الامر لسنوات ليدرك الجميع صواب ومصداقية الموقف الاردني ،
الاردن هو من وقف الى جانب الكويت الشقيق عام 1961 حين حاول نظام عبدالكريم قاسم غزو الكويت ، ورابط جيشنا العربي الاردني بين اهله في الكويت دفاعا عن الشرعية وانتصارا لاخوة لنا ،
الاردن هو من نجح في تنفيذ اتفاق الخليل واتفاقات اخرى حول القدس وغيرها حقق ذلك بشخصية قيادته الهاشمية وتأثيرها ،
الاردن هو اول من وقف على منبر الامم المتحدة بعد نكسة حزيران واول من دخل مساجد امريكا بعد احداث سبتمبر الارهابية ،
الاردن هو من قال عنه الحسين طيب الله ثراه سيأتي زمن يتمنى كل انسان فيه ان يكون اردنيا
الاردن صاحب رسالة عمان وصاحب مبادرة تعالو الى كلمة سواء هو الاردن الذي يقول فيه جلالة الملك عبدالله الثاني ارفع رأسك ،
ونصرخ في وجه الدنيا نقول مع سيدنا نحن الرأس المرفوع ونحن القلب الموجوع لما يجري
لاهلنا من حولنا ، ونحن خير النصير لكل ملهوف ..
وهذا غيض من فيض .. نماذج تجيب على حتمية رفع الرأس
نعم نحن اهل الرأس المرفوع
نقول لمن لا يعرف معنى الرأس العالي والهمة والعزيمة عش ابد الدهر بين الحفر .
مسيرة الاردن ليس فيها انتظار فالركب يسير ويمشي ومن لا يعرف كيف اللحاق في الركب في دهاليز الظلام تأويه .
نعم نحن في وطن الهمة العلياء وطن العزة والكبرياء
نحن الابطال والشهداء من خضر شكري الى عارف الشخشير ومحمد هويمل الزبن الى معاذ
نحن بطولات معارك باب الواد والشيخ جراح واسوار القدس وجنين
ولمن لا يريد ان يرفع رأسه الذي يدسه في ملفات مركونة في الزوايا الصفراء
نقول نحن اهل المسيرة والروح والشيم والاخلاق
واذا كنت لا تعرف كيف ترفع رأسك فابحث عن وسائل اخرى بديلة تجدها بيسر وسهولة
حولك تحني بها رأسك .
عش يا وطني عظيما .. وعش يا جيشي عظيما
ويكفيني فخرا انني اردني

والاردن هو من انبرى لاعمار القدس والمقدسات
الاردن صمد في وجه التحديات في الفترة من نهاية




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :