facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





صدام حسين الأردني


باسل الرفايعة
17-06-2015 12:25 PM

تخيّلوا، في لحظةِ تأمُّلٍ وصدقٍ مع الذات أنّ 'المهيب الركن والقائد الضرورة' صدام حسين، كان رئيساً للأردن. تالياً لقطات من المشهد:

ليس لدينا نفط. ثروتنا الطبيعية، هي الفوسفات والبوتاس. صدام يوزع هذه الثروة يميناً وشمالا، وَنَحْنُ لا نجدُ الخبز والدواء، ويشتري بها ولاءات وصحافة ومثقفين، ويُغدق على قصوره وحاشيته وحمايته.

الحزب الحاكم سيكون حُكماً 'البعث العربي الاشتراكي الاردني'.. هذا يعني حظر جماعة 'الاخوان المسلمين' والأحزاب اليسارية والقومية الاخرى، ووصف منتسبيها بالخونة والعملاء، ولا مكان لهؤلاء الا في مقابر جماعية، وما تبقى في السجون، وعائلاتهم بين جائع ولاجئ.

في لحظة جنون عظمة، يتقمص صدام روح صلاح الدين الأيوبي، ويرسل جيشا لاحتلال الضفة الغربية، على قاعدة 'عودة الفرع للأصل'. فالضفة على كل حال كانت جزءاً فعلياً من الأردن بين 1950و1967. وحين دخلها صدام فاتحاً محرراً قتل اهلنا الفلسطينيين وأمعن تخريباً في بلادهم، ولم ينسحب الا بعد ان قُتِل منا الملايين، وتدمرت كل قدراتنا الاقتصادية، ولم نعد قادرين على تصدير الفوسفات والبوتاس، فأطبقَ علينا حصارٌ دوليٌّ، وصرنا نحصل على الخبز والطحين والحليب في حصص تموينية، لا تكفي فردا واحدا في اي عائلة أردنية، ولا دواء في مستشفياتنا، وأطفالنا يموتون بنقص الغذاء والدواء، فيما يواصلُ الرئيس غطرسته، ويسرقُ من جوعنا، ليطعمَ الموالين له، ويشبع كل السفلة من لحمنا، حتى جورج غالاوي.

لعلكم تذكرون انتفاضات محافظات الجنوب الاردنية بدءاً من 1989، من أجل الخبز والمحروقات وغيرها. ماذا كان سيفعل بها صدام؟ سوى انها ستكون 'حركات غوغاء'. والمهيب الركن لا يتعامل مع 'الغوغاء' الا بالطائرات والمقابر الجماعية. ولا يعترف بمعارضين أحياء. تخيلوا مصير توجان فيصل او ليث شبيلات، على سبيل المثال، لا الحصر.


اختاروا أية محافظة جنوبية في الاْردن، وافترضوا انها انتفضت ضدّ حكمه، وهتفت بسقوطه. وتخيلوا انه ردّ على ذلك بالاسلحة الكيماوية، ففقدنا من أهلنا في لحظة واحدة اكثر من ستة آلاف بين طفل وامرأة وشيخ.

لو كان صدام رئيساً على بلادنا، فماذا سنفعلُ بِقُرَّةِ عينه اليمنى عُديّ أو بِقرَّة عينه اليسرى قُصي. هل سنأمنُ على بناتنا في جامعاتهن. أم أننا سنضطر لإقامة حفلات الزفاف بالسرّ خوفاً على أعراضنا وكرامتنا؟

تخيَّلوا ان هذا القائد الفذ الذي أرعبنا وذبحنا عقوداً، هرب مذعوراً من المعركة، واختبأ في حفرة، لنكتشف في لحظة واحدة أنّ 'القائد الضرورة.. لا ضرورة له'. وهذا وصفٌ منقولٌ عن الشاعر العراقي خالد المعالي.

أيها الاردنيون، وأنتم تواصلون الهتاف لصدام 'شهيدكم وحدكم'.. هذا أقلُّ القليل مما عاشه أهلكم وجيرانكم العراقيون، تحت حكم صدام وعصابة البعث وبطانة الشرّ التي نفتح تراب الاْردن لجثثها، ونفتح لها بيوت العزاء.

يا قوم، ما زال في كل بيتٍ عراقي عزاءٌ لا ينتهي. آن الأوان ليزول الغبشُ والظلام من عيوننا، لنرى أي خطأ، وأية خطيئة نقترفها، بحقّ شعبٍ جار، لم يُخطئ في حقنا مرةً واحدة..
نقلا عن صفحته عالفيسبوك.




  • 1 ياسر عبرالله السحيمات 17-06-2015 | 12:33 PM

    صح لسانك استاذ باسل ، ابدعت والله

  • 2 محمد زكي 17-06-2015 | 12:41 PM

    ولو ، الله أكبر
    ولا ايجابية

    لا تذكر القدر الذي ان لا يملك سواه فاهداه الينا

    وحد الله

  • 3 فواز المكانين العجارمه 17-06-2015 | 12:50 PM

    في قراتي للمقال و المقالات السابقة للكاتب اتقد ان الكاتب اصيب ............زز

  • 4 lمشاري 17-06-2015 | 12:52 PM

    معقول هذا الي طلع معاك..اظن انك لم تكن منصفا.كثير عاجبك الوضع بعد صدام..

  • 5 ميشيل 17-06-2015 | 12:57 PM

    شهيدكم وحدكم ( مختصر مفيد) شكرا لك يا استاذ باسل

  • 6 عمر الساكت 17-06-2015 | 01:02 PM

    المقال اختلط فيه الحق بالباطل فمجه وضلل العامة فصدام لم يختبأ ولم يهرب من المعركة وهو سيناريو مفبرك من الامريكان المحتلين، لكن الجيش تم تفكيكه وهو بالطبع نتيجة أخطأ متراكمة وقد تناسيت أخي ذكر الاحتلال الامريكي للعراق وتشنعهم بها والذي ما زال بأيادي البعض لكن جزء مما تفضلت به أتفق معك بأن هنالك كان بعض الاجحاف والظلم والفردية لكن مع الاحترام، المقارنة غير دقيقة برأيي والمقال ليس في محلة مع كل الاحترام لاختلاف الرؤى

  • 7 اردني 17-06-2015 | 01:15 PM

    مقال .....والشهيد صدام حسين قيمته حيا او شهيدا اكبر بكثير من الكاتب ومليون من امثاله.... حمى الله الاردن من بعض ابناءه ممن لا يجيدون الا الهدم والتسلق عبر الاساءه للاموات الذين حثنا ديننا الحنيف على ذكر محاسنهم

  • 8 ابو لورنس 17-06-2015 | 01:16 PM

    آن الأوان ليزول الغبشُ والظلام من عيوننا، لنرى أي خطأ، وأية خطيئة نقترفها، بحقّ الشعب العربي والاسلامي السني بأستشهاد القائد العطيم صدام حسين لتتكالب علينا الشيعه المجوس واليهود الملاعين وليصبح العراق العظيم ثلاث دول اقواها مثل الصومال او السودان وبأستشهاد القائد العطيم تحترق سوريا العرب وبأستشهاده تتشكل داعش المجوس وامريكا بأسم الاسلام السني وانت تعرف ان الكيماوي استخدم ضد الشيعه الذين دمرو العراق مرتين عندما تأمرو مع المغول على العراق والثانيه عندما تأمرو مع امريكا وايران ....

  • 9 ناصر المعايطه 17-06-2015 | 01:17 PM

    اخي الكريم الزلمه مات وانتهى

  • 10 مواطن شريف 17-06-2015 | 01:30 PM

    الشعب الأردني أصيل ويعرف لمن يهتف. عيب ان يهاجم البطل صدام من قبل أي عربي

  • 11 انور الزعبي 17-06-2015 | 01:32 PM

    رحمك الله يا صدام. وحمى الله الاردن ملكاً وشعباً.
    أرى يا عزيزي الكاتب انك لا تدرك الحقيقة الكاملة.
    العراقيين هذه يترحمون على ايام صدام حسين. وأكتفي بهذا القدر.

  • 12 م.وليد ملكاوي 17-06-2015 | 01:34 PM

    الاخ الفاضل باسل الرفايعه
    لماذا ننسى انجازات وافضال شهيد العراق وفقيد الامه
    الم يؤمم نفط العراق ألم يبن جيشا دافع عن بوابة العرب الشرقية-كما وصفها الراحل العظيم الملك الحسين طيب الله ثراه-الا يسجل لصدام حسين قدرته على احتواء المد الشيعي ونضاله من اجل منع الهلال الشيعي من الاكتمال والاحاطة بما تبقى من العرب
    هل ننسى افضال العراق على عدة اجيال من ابناء هذا الوطن المعطاء
    بمنح دراسية بلا مقابل .
    اختلف معك سيدي الفاضل فيما ذهبت اليه من تجني

    دمت بالف خير

  • 13 م.وليد ملكاوي 17-06-2015 | 01:45 PM

    2 ثم الا تتفق معي ان المسؤولين عن بيوت العزاء هم من جاؤا على ناقلات ومدرعات امريكية منادين بتلعراق الجديد واجتثاث البعث وهم في الحقيقة ينفذون رغبة اسيادهم الفرس بالثأر لفارس وأمجادهم التي اندثرت ،الم يبدأ عهد العراق الجديد بتصفية العلماء العراقيين ثم تصفية كل من شارك بالدفاع عن العراق بحرب الثمان سنوات
    يا سيدي لو عشت في العراق ما قبل السقوط لعلمت ان حالة الاندماج لكل مكونات المجتمع العراقي ما كانت لتتحقق الا بنموذج يراوح بين الشدة واللين

  • 14 اردني متأمرت 17-06-2015 | 01:49 PM

    هذا ضرب بالميت
    وحكمة بأثر رجعي لا تفيد
    ...............

    لقد احسنت بسكوتك دهرا ...............ز

  • 15 عباديــ 17-06-2015 | 02:21 PM

    الرحمه والنور

  • 16 مواطن 17-06-2015 | 02:26 PM

    رحمة الله عليكم ابو عبدالله و ابو عدي.

  • 17 مقارنه ............. 17-06-2015 | 02:37 PM

    يكفي هذا ............ز..
    فليس الكويت بمكان الضفه الغربية
    وليس الكويتيون بمكان الفلسطينيون
    كلٌ له ظروفه.. فالتشبيه له رائحة...........وهذا واضح
    اما بخصوص الحفرة .. فكاتنبا والعالم كله يعلم حقيقتها ... فليس هناك انسان بحجم الشهيد صدام يمكن ان ينهي تاريخه العربي العملاق بحفرة... ما كانت الا تمثيليه سخيفة من اعداء العرب ... وضعوها ليتبعها ويسوقها اذنابهم للشعوب العربية ... والمقاله دليل على احدى حالات التسويق...

  • 18 نوفيق حامد الطراونه 17-06-2015 | 02:38 PM

    يا اخ رفايعه والله اني ناصح لك دور لك سوالفه غير هاذي الولافه لانك على ما يبدو لا تقراء التاريخ جيدا ..........

  • 19 أمين غماز 17-06-2015 | 03:24 PM

    عذرا أستاذ باسل
    مقال افتراضي وهرطقات وما أعتقد أنه أله داعي

  • 20 رائد غنام علاونة 17-06-2015 | 03:25 PM

    لاتعليق ؟؟؟مع كل احترامي لشخصك الكريم .أتجد نفسك مؤهل وذو كفاءة سياسة وتاريخية للحديث عن المرحوم صدام مع العلم بأننا كأردنيين تربينا على (لا يجوز على الميت الا الرحمة ) فكيف الحال عندما يكون الميت شهيد .

  • 21 صحفي 17-06-2015 | 03:30 PM

    رائع! لقد وضعت النقط على الحروف وقلت ما يجب أن يقال!

  • 22 صباح عبيد 17-06-2015 | 03:36 PM

    لا اصدق أن اردنياً يقول هذا الكلام! فالأردني معتاد ............. أما أنت يا باسل فحقاً أنت باسل وشجاع بهذا الطرح الجريء. أنت فلتة فذو أتمنى أن تكون قدوة ليعود الضمير للأردني.. بورك فيك.

  • 23 مؤرخ 17-06-2015 | 03:37 PM

    لا بد من قرأة التاريخ و اقصد هنا التاريخ الحقيقي و ليس المزيف. لقد تآمر الغرب و العرب على العراق و لكنهم لم يتآمروا على صدام لشخصه. ارجو من أي شخص يريد الدفاع عن صدام أن يكون محايدا في دفاعه و أن يقرأ ما فعله صدام بأهل العراق. بالطبع هذا لا يعني أن الموجود أحسن و لكن النتيجة التي يعيشها العراق حتمية نظرا لكبر المؤامرة.

  • 24 ابو جهل 17-06-2015 | 03:39 PM

    يا باسل الرفايعه ما عندك سالفه غير صدام روح سولف غير هذه السالفه ................

  • 25 احمد بني حسن 17-06-2015 | 04:51 PM

    الاخ الكاتب انت غير موفق في مقالك .كل الاحترام اخوي

  • 26 سمير الطالب 17-06-2015 | 04:51 PM

    سيد باسل، هذا كلام العين والحقيقة... اشكرك على عمق التفكير
    لكن شعبك عاطفي وغير عملي... ولن يتحلى الا بالرجعية وسطحية التفكير...
    اشكرك على هذه المقال العميق

  • 27 د.عبدالسلام محمد 17-06-2015 | 05:03 PM

    ألا تعلم يا أستاذ باسل أن التخيل الغير واقعي يعبر عند الشخص عن مشاكل معقدة في الرؤيا والتحليل!!! فكيف إذا كان هذا التخيل عن شيءغير واقعي حصل في الماضي؟ ما حدث قد حدث. لماذا لم تتحدث عن إنجازاته في مجال التعليم والصناعة والتجارةوالبنية التحتية؟ لماذا لم تتحدث عن دفعه لخطر الدولة الصفوية لأكثر من ثلاثين عاماً، وانظر الأن كيف تتعامل دولك العربية مع خطر الدولة الصفوية. لا أدري كيف يتم مقارنة الأردن مع العراق المختلف الأثنيات والطوائف والأعراق ويتم بعدها إلباس مقارنتك نفس السيناريو.

  • 28 اقعد اقعد 17-06-2015 | 05:19 PM

    اقعد يا زلمة ارتاح او لا تغلب حاللك الشهيد البطل صقر العرب الله يرحمو صدام حسين قدوة واسطورة اقعد قاعد

  • 29 مواطن اردني مراقب نزيه 17-06-2015 | 05:23 PM

    الاستاذ باسل يطرح اشكالية عبادة الفرد في الانسان العربي وعدم الاستفادة من اخطاء الماضي ولا أعتقد بانه يقصد الاساءة الشخصية او الانتقاد الشخصي ... كم نخن بحاجة الى هذه الروح البناءة والشجاعة في الكتابة على كل المحاور .... يا عرب تمعنوا في التاريخ نحن نقراء لنكرس الماضي وليس للاستفادة من أخطاء الماضي
    سؤال الى القارىء المحترم
    هل صدام ضرورة
    هل صدام ملهم
    هل صدام بطل
    طبعاً الاغلب سيقول نعم ولكن لماذا ؟
    ارجو منكم قرأت مقال الكاتب مرةً اخرى ولكن بتجرد
    والحق الحق اقول لكم امثال باسل هم الضرورة.

  • 30 ابو عجرم 17-06-2015 | 05:28 PM

    الظاهر ان الكاتب الذي ظهر جديدا ياريت تذهب للعراق وترى ان جميع مكونات الشعب العراقي يبكون على ايام صدام وارجوا ان تجيب ل.......................

  • 31 بندر 17-06-2015 | 05:36 PM

    رحم الله الشهيد الشريف البطل صدام المجيد .............ززز

  • 32 اردني اردني 17-06-2015 | 05:48 PM

    ..............
    الرحمة لروح الشهيد البطل صدام حسين الذي شيد عراق قوي اقتصادي وعسكري وبلد مؤسسات والذي خرج الآف العلماء وعراق صدام كان يمنح المرأة في حالة الانجاب اجازة سنتين مدفوعة الراتب وهوالبلد الوحيد غير السويد الذي فيه هذه الميزة الرحمة لصدام الذي كانت نسبة الجريمة ايامه من اقل النسب بالعالم الرحمة لصدام الذي كان الاردن بايامه بخير وكان نفطنا مجانا والاسعار رخيصة والذي عندما اوقفت دول النفط مساعداتها المادية هب لنجدتنا .....................!

  • 33 د. معن 17-06-2015 | 05:54 PM

    "ليس لدينا نفط. ثروتنا الطبيعية، هي الفوسفات والبوتاس. صدام يوزع هذه الثروة يميناً وشمالا، وَنَحْنُ لا نجدُ الخبز والدواء، ويشتري بها ولاءات وصحافة ومثقفين، ويُغدق على قصوره وحاشيته وحمايته".
    صدام حسين مات منذ سنوات لماذا لا زال في قلوب الأردنيين وغيرهم هل لا زال يوزع عليهم المال من قبره!!!!!!!. يا ريت سيد باسل تكتب ولو قليلا عن اذلال بعض الأردنيين وتعذيبهم في ........ في الأونة الأخيرة ممن خدم عشرات السنين معلما ومهندساً وغيرهم أم انك تخشى .............

  • 34 ابن الاردن البار 17-06-2015 | 06:15 PM

    يبدو بان السيد باسل معجبا جدا بما ال اليه حال العراق اليوم-...........ز
    يا ليت الحجاج يعود ليعود العراق دولة واحدةامنا مطمئنا

  • 35 عين تربيع 17-06-2015 | 06:19 PM

    تبقى الأسود أسودا ......... يا باسل!

  • 36 سليمان احمد النوايسة 17-06-2015 | 06:38 PM

    التاريخ يمجد الشهيد صدام وشىء طبيعي ان يكون هناك معاديين للعروبة ........

  • 37 علي 17-06-2015 | 07:32 PM

    استاذ باسل :لقد ذكرت سيئات صدام حسين و وقفت تنظر عليها و تناسيت او انك ........الكثير الكثير من حسناته تجاه شعبه الذي يتمنى عودته من جديد. وصدقني لا يعرف الشعوب الا من حكمها.... واكتفي بذلك.............

  • 38 علي 17-06-2015 | 07:41 PM

    ............ معلومات الكاتب ادت الى هذا المقال
    اولا: صدام لم يعلن الحرب على احد اطلاقا
    ثانيا:صدام دافع عن ثروات العراق وحقوق الشعب العراقي.
    ثالثا:الذي كتبته ينطبق على حكومتك...............

  • 39 رحم الله امرء عرف قدر نفسه 17-06-2015 | 08:10 PM

    كان العراق السد المنيع في وجه الاطماع الفارسية. ونرى الان بعد انهيار العراق ان العرب جميعهم قد ضاعوا واصبحوا مضطرين للدفاع عن وجودهم ولم تعد لهم قضية بل اصبحوا هم القضية.
    لن ادخل في مدح او ذم الرجل فقد افضى الى ما افضى اليه وليست من المروءة ذم من لايستطيع الدفاع عن نفسه.

  • 40 معاني 17-06-2015 | 08:10 PM

    يبدوا ان الكاتب متخصص بشؤون العراق. يا ريت يتحفنا في مقال عن الجلبي والمالكي او حتى قاسم سليماني والحشد الشعبي.

  • 41 المحامي اسامه عبيدات 17-06-2015 | 09:12 PM

    ... الم تعلم ان صدام حسين والملك حسين رحمهم الله اكثر من اخوان ... الم تعلم ان صدام لم يقصر مع الاردن ابدا من دعم وغيره . الايام اطول من اهلها

  • 42 محمد 17-06-2015 | 09:47 PM

    ايها الكاتب تمنيت لوانك عشت في بغداد او زرت العراق اودرست التاريخ الحقيقي للعراق او تذكرت ما قدم العراق وصدام حسين للاردن لما تكلمت بهذا الكلام الفارغ

  • 43 khirfan 17-06-2015 | 10:22 PM

    لو لم يكن صدام وطني و مخلص لما حوصر من قبل الأمريكان حتى شنقه كما عمر المختار في ليبيا لقام شعبه بسحله في الشارع كما حصل اثناء الربيع العربي والله اننا نعيش العصور الوسطى الأروبيه و لكن بوجود سيارات و طيارات و ضعنا 500 عام وراء الدول الأجنبيه اين الديمقراطيه في مصر او الأردن او السعوديه و الله امن الدول العربيه هو من امن اسرائيل من يحاول قول كلمة حق في الصهاينه ينتهي كما انتهى صدام

  • 44 عبدالمنعم النهار 17-06-2015 | 10:54 PM

    مقال موجه ومدفوع الاجر خاصة بعد الموقف المشرف لاحرار الاردن في عزاءالمرحوم طارق عزيز ...!!!

  • 45 اردني 17-06-2015 | 11:21 PM

    الله يرحم صدام.

  • 46 Abu GANOA 17-06-2015 | 11:22 PM

    MOMTAZ

  • 47 مشهم المعمعاني 17-06-2015 | 11:33 PM

    أصبت أيها الكاتب، من لم يزر و يعش و يتعرف على العراق و العراقيين لا يستطيع تخيل مدى فداحة وضع العراق أثناء فترة حكم صدام و مجموعته و تأثيرها لأجيال... الذي يهتف بأسمه فهو يفعل ذلك من جهل و من منطلق أنه وقف بوجه الغرب و تحداه، مع أنه ناتج ذلك كان تدمير شعب و دولة لأبد الابدين.
    المجتمعات العربية مجتمعات فاسدة تميل الى الانقسام فور وجود فجوة سياسية، أتخيل أن يحدث ما حدث في العراق في أي دولة عربية فور حصول تلك الفجوة... النقطة التي تطرح نفسه: نحن مضطرون لاختيار و قبول الطواغي لوحدتناو ليس لقبولنا!

  • 48 مواطن 18-06-2015 | 12:01 AM

    شو مالك يا زلمي ؟ حامل حملتك على المرحوم باذن الله البطل صدام حسين ؟؟ ليش هالجبن ؟ الان طلع نفسك والسنين الماضبه التي اعقبت استشهاده وابان حياته ما سمعنا ؟؟
    ليش في هذه الايام فقط سمعنا بمشغاباتك وتشويشك على انسان ولى الى ربه
    الحديث بقول اذكروا محاسن موتاكم
    في اناس يظهر قزمهم عندما يتطاولون على عمالقه

  • 49 اردني 18-06-2015 | 12:13 AM

    اتحداك واتحدى اشباهك ان تقابل شخصا اقوى منك بشجاعة وابتسامة.....فكيف بمن واجه الموت بابتسامة؟؟؟ اعرف لقد ظلمتك بالمقارنةبأسد هصور...من حسنات الشهيد صدام البطل عليك..انك صرت معروفا بعد ان كتبت عنه...قبل مقالاتك السوداء لم يعرفك احد ولم يسمع بك احد....وليتهم لم يعرفوك ...سؤال غير بريء: ماذا تريد من هذه المقالات؟ طبعا انت فهمت سؤالي . والجميع يعرف الإجابة قبل سؤالي....شخبط شخابيط لخبط لخابيط

  • 50 اردني 18-06-2015 | 12:25 AM

    بحثت عن اسمك المحترم عبر الانترنت فوجدت مقالة لك تمدح بها الكويتي مسلم البراك الذي تهجم على الأردن في عام2012...وتعتذر وتداهن للكويتين باسم الأردنيين..تكلم يا هذا باسمك انت...وما دام انو السالفة فيها كويتيين وسفارة كويتية...خلص وصلت المعلومة وفهمنا دوافعك...ل

  • 51 محمد الدبوبي 18-06-2015 | 01:12 AM


    هذا الهذيان شوف كم واحد من منطقتك
    درس على حساب العراق إبان حكم
    البطل الشهيد صدام
    انسيت كم قدم للأردن مساعدات

  • 52 بعثي مفصول 18-06-2015 | 01:47 AM

    هههههههههه هالكاتب بضحك

    الله يرحم الشهيد البطل صدام حسين المجيد

  • 53 ح ح ح 18-06-2015 | 02:01 AM

    ضاع العراق بعد صدام صار ابن الانبار لايستطيع الذهاب الى بغداد و ابن بغداد لا يستطيع الذهاب الى اربيل بعد صدام صار العراق مشاع للايرانيين و الصهاينة يكفي صدام انه كان يحافظ على وحدة وسيادة العراق وكان للعراقي هيبته و كرامته والان صار العراقي يتلطى على ابواب السفارات يستجدي تأشيرة ,, ويح للذين خذلوا صدام ممن يدعون العروبة و ويح لمن استغلوا عروبته و شهامته وخدعوه
    امام قوي جائر خير من امام ضعيف عادل

  • 54 اسلوب مستهلك 18-06-2015 | 03:26 AM

    انا من الناس الذين يعرفونك عن قرب من ايام الجامعة صدق ياباسل انت عندك نرجسية وشعور متضخم بالذات اكثر من صدام وليس هذا طريق الشهرة لأرضاء الخليجيين الذين تعمل عندهم

  • 55 رائد 18-06-2015 | 03:29 AM

    مقال موزون ومنطقي وبعيد عن العاطفة وجاء بالصميم , لكن يا أستاذ باسل هل رأيت ردود الفعل على مقالك الرائع كل هؤلاء لا زالوا يعتبروا صدام وزبانيته هم شهداء. وطن وهو القائد الملهم وبطل وغيرها من المفردات التي تمجد به وان يصنعوا له التماثيل في كل حي وبلده ، هكذا نحن نطبل ونزمر بدون تفًكير ولا وعي المهم عندهم اي شخص ضد هدام العراق فهو بالنسبة لهم عميل خائن ويهودي ، على كل مقالك رائع وجريئ وسط. هؤلاء ، سبب دمار العراق صدام وزبانيته وأبنائه الذين عاثوا فسادا وعاش مليكنا المفدى وأسرتنا الهاشمية الأصيلة.

  • 56 رائد 18-06-2015 | 03:29 AM

    مقال موزون ومنطقي وبعيد عن العاطفة وجاء بالصميم , لكن يا أستاذ باسل هل رأيت ردود الفعل على مقالك الرائع كل هؤلاء لا زالوا يعتبروا صدام وزبانيته هم شهداء. وطن وهو القائد الملهم وبطل وغيرها من المفردات التي تمجد به وان يصنعوا له التماثيل في كل حي وبلده ، هكذا نحن نطبل ونزمر بدون تفًكير ولا وعي المهم عندهم اي شخص ضد هدام العراق فهو بالنسبة لهم عميل خائن ويهودي ، على كل مقالك رائع وجريئ وسط. هؤلاء ، سبب دمار العراق صدام وزبانيته وأبنائه الذين عاثوا فسادا وعاش مليكنا المفدى وأسرتنا الهاشمية الأصيلة.

  • 57 مجرد رأي 18-06-2015 | 03:40 AM

    لماذا تدافعون عن زعيم دمر وطنه وشعبه وخاض حروبا جعلت من العراق الان العوبة بيد الطائفيين والفرس فقط لانه دكتاتور وكانت النتيجة فقدان وطنه وحكمه وأبنائه وعائلته ، لان العنجهية والتعالي هو نهج حكم هذا الزعيم ومن يكون ضده فهو بحكم الخائن والعميل ، ابنائه كانوا يعيثون فساد بالبلاد وبالسرعة والاغتصاب ، يجب علينا في وطننا الحبيب ان نفخر بقائدنا أباً الحسين وعائلتنا الهاشمية العريقة وليس هؤلاء الطغاة الذين ضيعوا بلادهم وأفقروها على الرغم انها أغنى بلد بالعالم، لو نفطهم عندنا لكان الاْردن سويسرا العرب

  • 58 سالم مقابله 18-06-2015 | 04:21 AM

    بصراحه انت الوحيد بحاجه لإزالة الغشاوه عن عينيك لأنك مازلت توءمن بالروايه الامريكيه عن الحفره رغم اعتراف جنودهم بغير ذالك ، وللاسف تتكلم عن فلسطين كأنها مقتطعه من الاْردن وذات سياده فلسطينية وغير مغتصبه، حتى الصوره لم توفق باختيارها "فكأنك تذم الملك حسين مع صدام" عليهم رحمة الله. السوءال لماذا لم تتجرأ ان تكتب هذا عندما كانت علاقة صدام بالأردن باحسن حالاتها ....!! هناك وساءل عديده الانبطاح والتسحيج بدون الاساءه لرموز الامه رغم الإخطاء ....!!!

  • 59 سالم مقابله 18-06-2015 | 06:06 AM

    بصراحه انت الوحيد بحاجه لإزالة الغشاوه عن عينيك لأنك مازلت توءمن بالروايه الامريكيه عن الحفره رغم اعتراف جنودهم بغير ذالك ، وللاسف تتكلم عن فلسطين كأنها مقتطعه من الاْردن وذات سياده فلسطينية وغير مغتصبه، حتى الصوره لم توفق باختيارها "فكأنك تذم الملك حسين مع صدام" عليهم رحمة الله. السوءال لماذا لم تتجرأ ان تكتب هذا عندما كانت علاقة صدام بالأردن باحسن حالاتها ....!! هناك وساءل عديده الانبطاح والتسحيج بدون الاساءه لرموز الامه رغم الإخطاء ....!!!

  • 60 ألمراقب 18-06-2015 | 06:19 AM

    يبدوا ان ..
    وانت منهم بالتاكيد.

  • 61 مصطفى 18-06-2015 | 07:04 AM

    اللهم ارحمنا اذا صرنا الى ماصارو اليه.

  • 62 صايل القيسـي - مادبـأ 18-06-2015 | 07:17 AM

    من الأول ايها الكاتب المحترم.. مقالك غير موفق.. ما بدنا نتخيل.. الأردن يحكمها ملوك هواشم والحمدلله.. والله يحفظهم ويحفظ الأردن أبد الدهر ان شاء الله... وفال الله ولا فالك على كل الخرابيط اللي خربطتها بعدين.. وللرئيس الشهيد صدام حسين الرحمة الواسعة ان شاء الله.. وللأذناب في العراق اللذين شقوا الصف العراقي الذل والعار

  • 63 النسر السلطي 18-06-2015 | 08:06 AM

    الى الكاتب المحترم مقالك خلا من الطعم واللون والرائحة مقالك من النوع لا اعرف ماذا أسمية لكن ما اود ان اقول لك :
    أن الاعمال بالخواتيم
    وخاتمة الرجل صورت ونشرت في يوم الحج الاكبر وسمعت وسمع العالم ماذا قال : اعز واشرف كلمة وخير كلمة على وجه الارض الشهادة
    وهذه الخاتمة لو ما ارادها الله له لما قالها
    أشهد ان لا اله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله وكررها
    رحم الله صدام حسين

  • 64 ابو مروان 18-06-2015 | 08:11 AM

    الله يعينك على حالك ما عندناش وباعوا كل اشي بقدروا يبيعوه ويمكن يكونوا باعوك

  • 65 ح ح ح 2 18-06-2015 | 12:21 PM

    نحن نحب صدام لان الملك حسين كان يحبه و وقف معه وسانده و لن ننسى الجدر العراقي
    بعد صدام صار الفرس يدعون ان بغداد عادت عاصمة لهم وكأن الفرس لازالوا حاقدين منذ الفتح الاسلامي و معركة القادسية الاولى
    بعد صدام اصبح الفرس يسيطرون على اربع عواصم عربية وعينهم على المزيد ,,, زعماء خذلوا صدام وهم الان يتمنون اعادته ليحميهم
    كل الشعب العراقي يتمنوا عودته بعد ان رأوا الظلم الايراني و الخبث الصهيوني و النذالة العربية

  • 66 عمون وكذبة الصحافة الحرة 18-06-2015 | 12:56 PM


  • 67 ابو صقر 18-06-2015 | 01:50 PM

    ..............

    عاش اردن ابا الحسين العظيــــــــــــــــــــــــــــــم

  • 68 حمال الاسية 18-06-2015 | 02:45 PM

    وصلت رسالتك انت المسؤول الاعلامي في السفاره اختار اي سفاره والباقي عند الشباب عندما يمتدح واحد مثلك من يشتم الاردن مثل البراك لا بارك الله فيه تصبح الصورة واضحة والرسالة مكشوفه وعيب استغلال وسائل الاعلام لخداع الراي العام

  • 69 فارس 18-06-2015 | 02:51 PM

    يا عمون مشان الله شوفونا حدا ...

  • 70 ابو رعد 18-06-2015 | 03:30 PM

    رحم الله العراق والى جنات الخلد يا شهيدنا
    تمنيت ان تكون مع المالكي واعوانه ورايت بام عينك ما هي المجازر ومن الذي يخاف على بناته فالذين قتلهم صدام الشهيد القائد لا يمثلون 1 بالمئه ممن قتلتهم العصابات الصفويه والمالكيه والصدريه في عامين
    رحم الله الشهيد الضروره صدام حسين وعاشت فلسطين

  • 71 د. مها 18-06-2015 | 03:40 PM

    خيّط بغير هالمسلة .. حضرتك جاي تحج والناس راجعة .. فعلا ما كتبته نموذج عن بؤس الكتابة والقراءة والتحليل والثقافة والمعرفة السياسية

  • 72 ناصر عبادي 18-06-2015 | 03:51 PM

    يؤسفني انك تقول انه وجد في حفره بعد هروبه مذعورا من المعركه واصحاب هذه الكلمات نفوها وتكلموا الحقيقه وقالوا انهم خسروا قائدا فذا الكبار والعظماء تبقى ذكراهم خالده كاسمائهم وافعالهم وموته واستشهاده بهذه الطريقه وهذه الخاتمه الرائعه لا شك انها دليل على صلاح خاتمة هذا القائد وليس كخاتمة العملاء والصهاينه وتجار البشر
    الى جنات الخلد يا ابا عدي
    الى جنات الخلد يا ابي عبدالله
    والخزي والعار لانذال الامه

  • 73 طارق المسلم 18-06-2015 | 05:21 PM

    لا يعزى سبب دمار اي بلد الى شخص فهذه سياسات لو لم يكن صدام لكان غيره وتنفذت سياسات باملاءات خارجيه نشاهدها هذه الايام بام اعيننا ما يجري في سوريا لكنت كتبت لو كان بشار الاسد رئيس او اليمن لكان علي عبدالله صالح او السيسي ,,, يا صديقي هي كلعبة شطرنح يذهب شخص ياتو بغيره ,, اللهم فك المسلمين في كل البلاد هي حملة يشنها اعداء الاسلام من ابناء جلدتنا ومن اعداء الدين من متطرفين وتكفيريين وارهابيين ,, الحكم رب العالمين لا يظلم عنده احد هذا ما يطمئن نفوسنا

  • 74 إبراهيم حجازي 18-06-2015 | 06:12 PM

    أيها الناس لماذا الهجوم على باسل الرفايعة وقد عبر عن رأيه ، الخوف منكم يا من كنتم تقبضون الرواتب والهدايا والمعونات الضخمة من صدام حسين ، يكفي

  • 75 ح ح ح 2 18-06-2015 | 06:37 PM

    نحن نحب صدام لان الملك حسين كان يحبه و يسانده في الدفاع عن البوابة الشرقية للوطن العربي
    بعد صدام انكسرت هذه البوابة ودخل منها كل اعداء العرب و اعداء المسلمين حيث دخل منها العدو الصهيوني الاميركي و العدو الايراني الفارسي الذي اغتصب العراق و سوريا و اليمن و لبنان و عينه على البحرين و السعودية
    نظرة بسيطة الى العراق في عهد صدام حيث كان العراقيون ينامون بأمان واطمئنان
    نظره بسيطة الى العراق بالعهد الحالي حيث لا امان ولا اطمئنان

  • 76 ابن المفرق 18-06-2015 | 06:59 PM

    بالله عليك يا أخي الكاتب .

  • 77 ناردين 18-06-2015 | 07:14 PM

    شكرا لك باسل الرفايعة على مقالك الذي انصف العراقيين ووضح بكتابة رائعة مختصرة ما عانوه من صدام وايضا بين .... .واتمنى على الاردنين الذين يحبوه يدركون حقيقة ان صدام هو >>> امريكا.واعلامه كان بظرب اسرائيل هو ضحك على عقول العرب فلم يطلق رصاصة واحده على اسرائيل .

  • 78 ابن الحمايدة 18-06-2015 | 09:10 PM

    فعلا قوم ....

  • 79 عطالله نصراوين - عمان 19-06-2015 | 02:10 AM

    كلام محروق انت ولاغيرك ينكر الدعم للاردن وفثح ابواب الجامعات العراقية مجاننا لللاردنين ودعمهم بالبترول المجاني

  • 80 عطالله نصراوين - عمان 19-06-2015 | 02:10 AM

    كلام محروق انت ولاغيرك ينكر الدعم للاردن وفثح ابواب الجامعات العراقية مجاننا لللاردنين ودعمهم بالبترول المجاني

  • 81 محمد الياسوري ابو عدي 19-06-2015 | 03:45 AM

    مقالك أيها الكاتب لا يمس للواقع بشي
    ولا يجوز لك التشبيه برجل أحب الاردن ملكا وشعباً ولم يكن له أي مطامع
    اتق الله
    فالحقيقة أن الشهيد الرئيس صدام
    كان رئيس لكل العراقيين ولم يكن طائفيا

  • 82 محمد الياسوري ابو عدي 19-06-2015 | 03:50 AM

    مقالك أيها الكاتب لا يمس للواقع بشي
    ولا يجوز لك التشبيه برجل أحب الاردن ملكا وشعباً ولم يكن له أي مطامع
    اتق الله
    فالحقيقة أن الشهيد الرئيس صدام
    كان رئيس لكل العراقيين ولم يكن طائفيا
    مبروك عليك يا باسل
    حكم إيران ومليشياتها


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :