facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





"ماما تطبخ .. بابا يقرأ الجريدة". ..


باسل الرفايعة
27-08-2015 09:47 PM

أنتَ تعرفُ هذا الانجازَ التربويَّ البائسَ للثقافةِ التي غرسَها فقهاؤكَ في المناهجِ الأردنية، يا منْ تشتمني، في "عمّون" وعمّان. أذكّركَ به، أتمنّى لكَ خميساً مُعتاداً، وأنتَ تقرأُ الجريدةَ، فيما تطبخُ زوجتكَ عشاءً دسماً. الأرجح أنها تحشو لكَ دجاجةً أيُّها الديكُ السعيد، فدلّلْ نفسكَ، ودعكَ مني، فأنا واحدٌ من النَّاس، يودُّ أنْ يعيش..

هذا شأنكَ.
استفدْ منه جيداً، بدلاً من التفرُّغ لشتمي كلّ يوم، بأسمائك المستعارة التي "تقذفُ الغافلينَ". قراءةُ الصحيفة مفيدةٌ على أيةِ حال. تُعلّمكَ كتابةَ جملةٍ مفيدة، فأنتَ تحتاجُ إلى ذلكَ في مهمتكَ الجديدة. اقرأْ الجريدة. أنها تنشرُ صوراً لعارضاتِ أزياءٍ فاتناتٍ على الصفحة الأخيرة. اقرأْ الصورَ، وتفرّجْ على الكلام. ولا تغضّ البصرَ، فالمسكينةُ مشغولةُ بتقطيعِ البَصل.

لا تنسَ الصفحةَ العلميّة، ينشرونَ فيها أحياناً تقاريرَ عن أضرارِ العَشاءِ غير الصحيِّ، الذي يرفعُ الكوليسترولَ والدهونَ الثلاثيةَ الخبيثةَ في الدم. هذه تؤدي الى تصلّب الشرايين. وحينها لنْ تستطيعَ القيامَ بوظيفتك الذكوريةِ الوحيدةِ في البيت. ستشعرُ أنكَ محسودٌ، ولنْ تنفعكَ الخَرَزَةُ الزرقاء.

أكتبُ باسمي. أمّأ أنتَ فمحضُ مُنقّبٍ يستعيرُ ما يشاءُ من صفاتٍ. كنّ ذكيّاً يا رجل، فصفحتكَ على الفيسبوك تقطرُ بالفضيحة. تفضحك الركاكةُ، فأراكَ بين السطور، وأمسككَ مُتلبساً بالارتباك، فأنا صحافيٌّ. هذه مهنتي. لا تنسَ انني آكلُ خبزي من حقول اللغة.

الصديقاتُ والأصدقاءُ: عُذراً لهذا الغضب. عُذراً لكم. إنها كلمةٌ، لا بدَّ أن يسمعها الديكُ المنفوخُ بالريشِ والكذب. فيا أيُّها الديكُ الذي توقظهُ الدجاجةُ المُحمَّرةُ في الفُرن. أدعُ لكَ خميسكَ، وأمضي إلى مسائي. تنتظرني موسيقى، ونخلةٌ جميلةٌ، وطاولةٌ يُصفّقُ فوقها نبيذٌ ورديٌّ باردٌ.

هل جرّبتَ أنْ تشربَ نبيذاً في صحَّةِ نخلة، وتسمعَ صوتَ التقاءِ كأسين في ضجيجِ مطعم. ذلكَ يُشبهُ صدفةً مقصودةً حينَ تلمسُ يدَ امرأةٍ في الموعدِ الأول. لا يشبهُ ابداً ايقاعكَ المنزليَّ. لا يُشبهُ مطبخاً، ولا جريدة..




  • 1 كل التحية للسيد باسل 29-08-2015 | 10:48 AM

    اولا شكرا عمون على النزاهة والشفافية في طرح المواضيع و هذا يدل على ان الصحافة الاردنية حرة ونزيه ..
    الاردن بلد المحبة وبلد الديمقراطية
    نعم هذا الاردن
    كل التحية للكاتب المتالق باسل رفاعية

  • 2 محمد 29-08-2015 | 01:04 PM

    الله يهديك يا كاتب ...........ز

  • 3 عبد الله محمود 30-08-2015 | 12:01 AM

    إلى مجدي رقم 32 تعلن قواعد الإملاء قبل الكتابة يا سبع البرمبة

  • 4 د. اسماء لعبادي 30-08-2015 | 04:41 PM

    يسير ع مبداء مبدأ خالف تعرف

  • 5 ابو الربابعة 31-08-2015 | 02:48 PM

    يزلمة انت قدها ومقالاتك بتجنن
    انت قلم لامع


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :