facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





.. وعند الدوحة الخبر اليقين


27-05-2008 03:00 AM

احدى عشر الف كيلو متر مربع وسبعمائة الف نسمة , اوقفت النزيف اللبناني , وجمعت فيسفساء طائفي معقد على طاولة واحدة , بينما اقصى ما نجحت فيه دبلوماسية واموال وتاريخ دول اخرى , هو الانحناء اكثر امام رئيس يلملم اوراقه ليغادر البيت الابيض مصحوبا بالنقمة ورائحة الموت.
ما استعصى على بعض الدول العربية في لبنان العربي , هذا البلد الصغير بحجمه الجغرافي , تمكن من حله بلد ‏عربي آخر مماثل له بالحجم . الدوحة فكفكت خيوط الازمة , وامتلكت معرفة بتفاصيل الملف اللبناني وعناصره الداخلية ، وفي الوقت نفسه ، كانت هناك قيادة ديبلوماسية مرنة أظهرت إرادة صلبة للتوصل الى نتيجة واضحة للحوار.
بدا وكأن اللقاء لعب النار, ومغامرة غير مضمونة النتائج , رغم ان أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني استبق كل شىء حين اعترف بان « قطر بلد يعرف حدوده وهو لا يسعى لدور يفوق طاقته ، لكنه يطمح ان يكون ساحة لقاء للنيات الحسنة تفتح الأبواب لحوار مفيد». فيما ابلغ رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني المشاركين في الحوار انه قبل التوجه إلى عقد هذا الحوار في الدوحة أجرى اتصالات مع اللاعبين الأساسيين الاقليميين على الساحة اللبنانية , وابلغ الحضور مباركة سورية وإيران والسعودية والولايات المتحدة لهذه المهمة.
حتى مساء اليوم قبل الاخير كانت المواقف جامدة والثقة بين \" الاخوة الاعداء\" مفقودة , وكانت نسبة النجاح لا تتجاوز الخمسة بالمائة كما قال عمرو موسى امين عام جامعة الدول العربية لجهاد الخازن..علاقات قطر مع قوى 14 آذار لم تكن ايجابية قبل اللقاء , وكانت شبه مجمدة ، وفي فترة قياسية استطاعوا إعادة الثقة كاملة مع 14 آذار من خلال الإدارة النزيهة التي قاموا بها..
دبلوماسية \"الوساطات السرية\" لينت الحديد , ورطبت الاثير العربي , فالدوحة على تماس مباشر مع الخطوط الساخنة في المنطقة , ودبلوماسيتها الديناميكية موجودة في لبنان وغزة وسوريا والعراق والسودان وحتى في \" النووي الايراني\".
ما تم في الدوحة لم يكن تسوية سنية ـ شيعية برعاية عربية , فالسنة كانوا في معسكر المعارضة ( عمركرامي واسامة سعد والحص ) وكانوا في السرايا ايضا ( الحريري والسنيورة وميقاتي ) . المكسب الاساسي ، سواء للموالاة او للمعارضة ، هو تجنيب لبنان الانزلاق الى هاوية بلا قاع , ما حصل في اتفاق الدوحة ان بعض القوى كانت متضخمة وتعاني من اورام خبيثة وفي الدوحة عادت الى حجمها الطبيعي.
السعودية بقيت حتى آخر لحظة من الحوار ترفع شعار انتخاب رئيس ‏الجمهورية اولاً وبعدها يتم البحث في حكومة الوحدة وقانون الانتخاب , وهي بالتالي لم تمارس ‏اي دور في دفع حلفائها للقبول بما جرى التوافق عليه ، بل ان فريق ‏الموالاة اضطروا للقبول باعطاء المعارضة الثلث الضامن وتقسيمات عام 1960 الانتخابية تحت ضغط ‏موازين القوى الجديدة .
استحوذ على الموالاة شعور ان الرهان على الخارج وبالتحديد الادارة الاميركية لم يعد ‏ممكناً، لان هذه الادارة باتت شبه مشلولة وغير قادرة على اتخاذ قرارات كبرى , وهي ادارة لا تشم لان انفها مزكوم من رائحة الدم والجثث في العراق. ‏ الضعف الذي اصاب محور الموالاة , الذي يستند الى اغلبية نيابية منتخبة بشكل ديموقراطي , فرض ‏عليه القبول للتقليل من خسائره ، لان التأخير في التسوية سيضطره في ‏مرحلة لاحقة الى تنازلات اوسع واكبر مما قدموه في حوار\" شيراتون الدوحة \".
هل ذهب \" حزب الله \" الى الدوحة بوصفه \"حزب شيعي\" ، وليس كزعيم لتيار المقاومة العريض , وهل الأداء السياسي ل\"حزب الله \" لم يعد يجاري منظومته العسكرية القوية , هل ذهب ليزيل اية صورة سلبية علقت بالذاكرة العربية حول قدسية سلاح المقاومة ؟ هل ذهب السنيورة والحريري كممثلين وحيدين للتيار السني في لبنان , الامر مقلق فهو لم يكن في اي مرحلة من مراحله صراعا سنيا شيعيا , المال لا يمكن ان يمثل طائفة , ابدا , مشكلة السنة في لبنان افتقادهم الى القيادة الكاريزمية التي توقفت مع جيل رشيد كرامي وسليم الحص ورفيق الحريري.
لم تكن مصالحة دولارات او شراء ذمم فمعسكر الموالاة ليس بحاجة الى اموال قطر , والمعارضة كذلك . وليس صحيحا ما ذهب اليه صحافي خليجي حين \" أبدى إشفاقه على خزينة قطر من طموح الساسة اللبنانيين قائلاً إن البنك المركزي الألماني كلّه لا يُشبعهم\" , كما جاء في مقال انسي الحاج في \" الاخبار\" اللبنانية.
هل تم وضع لبنان على لائحة الانتظار وتاجيل ساعة الحسم عاما اخر! ولماذا الحسم اصلا, الفيسفساء اللبنانية كانت دائما هشة لانها اصلا ليست قانونا او نصا دستوريا , وانما عرف واتفاق اخلاقي شفهي بين اللبنانيين , وما تم في الدوحة كذلك .

************
* مصر
المساحة : 1.001.499 كم2
عدد السكان : 82,982,364 مليون
الناتج القومي : 153.6 مليار دولار 2007
الديانة : الغالبية من السنة - 7% من المسيحيين الاقباط واقلية يهودية
الموازنة 2008 : 589 مليار جنيه

*السعودية
المساحة : 2,149,690كم2
السكان : 22,600,000 مليون نسمة
الناتج المحلي : 414 مليار دولار 2008
الديانة : الغالبية من السنة - أقلية شيعية 10? .
الموازنة 2007 : 400 مليار ريال سعودي

* قطر
المساحة : 11،521 كم2
عدد السكان : 743،000 الف نسمة
الناتج المحلي : 4 , 232 مليار ريال قطري 2007
الموازنة 2008 : 103,3 مليار ريال قطري
الديانة: الغالبية من السنة – اقلية شيعية 15%




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :