facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





يخرب بيتك!!


صالح عبدالكريم عربيات
16-10-2015 04:56 AM

لو كان (مسيلمة) الكذاب لسه عايش، لكان إما فكر في الانتحار أو ترك (الكذب) واشتغل شوفير (باص).. ولو اطلع مؤلفو الافلام الهندية على فيلم صاحبنا، لتركوا تأليف الافلام واشتغلوا في طرق تحضير (الكبسة).. ولو عرف البشر كم كانت (الكذبة) كبيرة، لتركوا كذبة (نيسان) واستعاضوا عنها بكذبة (أحمد موسى )!!

نعم، بكل مافي الدنيا من سذاجة عرض المذيع المصري أحمد موسى في برنامجه مقطع فيديو للعبة إلكترونية معروفة على أنها للضربات الروسية في سوريا.

(يخرب بيتك).. لم يفعلها مسطول من قبلك، سمعنا عن مسطول ذهب إلى الصين وسمع هناك ان كل ثانية لديهم مولود فقال لهم: فعلا الصين متطورة احنا العرب لسه كل 9 أشهر مولود.. ولكننا لم نسمع من قبل عن مسطول يذهب بالطائرات الروسية إلى قصف سوريا وفي ثانية تحقق كل أهدافها.. طبعا التطور في الإعلام المصري ليس مثله تطور تستطيع أن تحقق النصر في جميع المعارك وقد يكون منها تحرير فلسطين بلعبة إلكترونية!!

(يخرب بيتك).. لم يفعلها محشش من قبلك، سمعنا عن محشش اتصل بأوباما وقال له: احنا أعلنا الحرب على امريكا، فقال له أوباما: من أنتم؟! فقال له: انا وعلاء ومتولي، فقال له أوباما: هل تعلم أن عدد الجيش الامريكي 2 مليون وينتظرون إشارة مني.. فقال له المحشش: لا ما (عنديش) علم، بس هاكلم الشباب وأردلك خبر.. فاتصل به لاحقا وقال له: لا ياعم اوباما احنا مش هنحارب.. بصراحة قهوة العم (فرغلي) لن تتسع لـ 2 مليون أسير!!

المحشش اعتذر لأوباما لأن القهوة لن تتسع للأسرى.. بينما لعبة (أحمد موسى) اتسعت لكل القوات الروسية، والطائرات، وللأسرى والضحايا، فشكرا للمحشش الذي استخدم عقله واعتذر عن خوض المعركة!!

(يخرب بيتك)، لم يفعلها مجنون من قبلك.. فقد سمعنا عن دكتور أراد ان يكشف على ثلاثة مجانين، فأخذهم على بركة سباحة لا يوجد فيها ماء.. فنزلوا جميعا الا "واحد" فاعتقد الدكتور أنه (عاقل) ولكن، عندما سأله لماذا لم تنزل؟! أجاب: أنا المنقذ!!

لأنه (مجنون) لا نستطيع ان نلومه إن اعتبر نفسه (منقذا)، ولكننا نلوم من يعتبر نفسه (عاقلا) فيعرض علينا لعبة إلكترونية على أنها معركة الروس المؤزرة وصورهم أنهم هم (المنقذون)!!

سلام على مصر، سلام على نيلها، سلام على عقولها ونضالها.. فيكفي أن يعرض لنا مذيع مصري لعبة إلكترونية على أنها معركة مصيرية لنعلم ان الوضع هناك (سلامة تسلمك)!

الشرق




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :