facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





جلالة الملك جهاد على كل الجبهات


العين م. محمد الشهوان
25-11-2015 04:54 AM

كان الله في عون جلالة الملك , فإلى جانب جهوده المتصلة الدؤوبة وطنيا , فقد غدا جلالته الرمز العربي والإسلامي الوحيد المدافع إقليميا وعالميا عن قضايا العرب المسلمين كافة , وما أكثرها وما أعقدها في زمن دولي ملتبس طابعه تقاطع المصالح والمطامع والمطامح , ووسيلته الحروب والقتل والدمار والتشريد , عوضا عن السلام والأمن والإستقرار ورفاه البشرية لا شقاءها جراء ذلك التقاطع والتجاذب المنفلت من عقاله .
حقا يشعر كل حر صادق منصف , بحجم ما يتصدى له جلالة الملك من مهمات دونما كلل وبعزيمة لا تلين ابدا متعه الله بالصحة والعزيمة والفلاح , فالملك هو المدافع الوحيد عن عظمة ونبل العقيدة الإسلامية التي تتعرض اليوم إلى أسوأ محاولات التشويه علي ايدي خوارج العصر المدعين للتدين والدين منهم براء , في مشهد يمنح كل خصم في هذا العالم المبرر لإتهام الإسلام والمسلمين بالعنف والإرهاب ومعاداة الإنسانية والحياة , والملك هو المدافع الوحيد ونيابة عن الأمة الإسلامية كلها عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية وحرمتها وعروبتها , في مواجهة ما تتعرض له من مخططات شريرة بائسة.

والملك حفظه الله , هو المدافع والداعي الوحيد في المنطقة والإقليم , لحلول سياسية للأزمة السورية والأوضاع في العراق وبما يصون وحدة كل من هذين البلدين العربيين ارضا وشعبا ومقدرات , وهو دون سواه الساهر دوليا وإقليميا على حتمية التوصل إلى حل عادل وشامل يعيد للشعب الفلسطيني الشقيق حقوقه المشروعة وفي مقدمتها , حقه في إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس , وهو قبل غيره من قادة الارض الحامل لهم اللاجئين واللجوء وحق هؤلاء في حياة كريمة في أماكن اللجوء والاردن في طليعتها , وحقهم في العودة والعيش في اوطانهم بسلام وأمان وكرامه .

وجلالته متعه الله بالسلامة دوما , الساعي المواظب ومن خلال المحافل العالمية كلها, إلى التأكيد على ضرورة نبذ العنف والإرهاب وتأصيل نهج الإنفتاح والحوار والتعاون بين الشعوب من اجل حاضرها ومستقبل أجيالها ولمصلحة البشرية جميعا , إنسجاما مع إرثه الهاشمي الجليل الذي ما كان يوما وعبر التاريخ كله , غير النصير للحق والعدالة والحرية والإخاء بين الإنسان واخيه الإنسان في سائر ارجاء المعموره .
نعم , جلالة الملك عبد الله الثاني بت الحسين المفدى , هو وبحق وبإنصاف , نجم الأمة في هذا الزمان , وهو من نذر النفس بصدق وأمانة من أجل قضاياها والدفاع عن حقوقها وواقعها ومستقبل أجيالها , ومن أجل ذلك لا يتردد جزاه الله الخير كله , في مخاطبة العالم وقواه الحية ودوله المؤثرة ومنابره الفاعلة , وبصوت عروبي مسموع ومقدر يحاكي ثقافات شتى وانماط تفكير شتى وإهتمامات شتى بما يؤثر في قناعاتها افضل تأثير , وليس ببعيد عنا وصف العاهل الاسباني لجلالته بأنه زعيم عالمي حقا .
هذا بعض مما ينهض به جلالة الملك في عالم مشحون بمنطق القوة لا قوة المنطق , وزمان عالمي مليء بالسلبيات لا الإيجابيات لتبدو الحركة فيه كما لو كانت حركة في حقل ألغام مظلم موحش ينذر بالشرور والمخاطر المحسوبة وغير المحسوبه .
بارك الله جهدكم وجهاكم الانصع جلالة الملك , فهذا العناء الذي تتحملون جلالتكم إزاء شؤون الوطن الاردني العزيز وتظيم دوره ومكانته وحضوره الاميز عالميا , ودفاعا عن قضايا الأمة وهمومها ووحيدا في مطلق الاحوال والظروف , يسجل لكم بالتقدير والاحترام والعرفان في ذات وضمير كل حر شريف منصف على وجه البسيطة كلها , وقبل هذا وذاك عند واحد احد جل في علاه , فلكم منا الشكر الموصول , ومن خلالكم سيدي , إلى سائر الشرفاء الساهرين بتوجيهكم الراشد السديد على أمن الوطن وإستقراره منتسبي جيشنا الباسل وقوانا الامنية الامينة وجميع المسؤولين العاملين على تصليب عود الوطن ورفعته وإزدهاره بإذن الله , وسط منطقة وإقليم تستعر الحرائق فيه دون توقف وبلا هوادة , واسلم لشعبك ووطنك وأمتك وعقيدتها وتاريخها ووجودها . والله يرعاك دوما .




  • 1 كلوب باشا 25-11-2015 | 05:20 AM

    نعم

  • 2 مازن بكري 25-11-2015 | 03:50 PM

    في هذا الزمان قل من يقول الحقيقه لكن عندما اطالع موقع عمون اجد ان هناك رجال يحق لنا ان نطلق عليهم ابطال حق في كتاباتهم يصفون واقع اﻻمه العربيه واﻻسﻻميه عامة واﻻردن خاصه وكتاباتهم تنم عن وطنيتهم واخﻻصهم للعرش الهاشمي وللارن امثال العين محمد الشهوان فيا حبذا ان يحتذي البعض بأبراز جهود جﻻلة الملك المفدى عبدالله لشعبنا الكريم ولﻻمه العربيه فدائما اقرأ مقاﻻت العين محمد الشهوان والتي كما ذكرت نابعه من وطنيته لبلده ولملكه الفدى فهنيئا للوطن بهذه النوعيات اﻻشاوس الذين يخافون الله ويقولون كلمة حق

  • 3 سامي الدروبي 25-11-2015 | 05:41 PM

    نعم صحيح سعادة العين صدقت في كل كلمة واقسم انك قد وصفت الواقع .....الذي تعيشة الامة بكل امان

  • 4 صايل القيسـي - مادبـا 25-11-2015 | 06:18 PM

    مقال جامع.. كل الاحترام والتقدير سعادة العين محمد الشهوان


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :