facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





حق (الطرد)؟!


صالح عبدالكريم عربيات
27-11-2015 12:30 PM

مقال يقولون إن سيدة بريطانية طلبت الطلاق؛ لأن زوجها يضغط على معجون الأسنان من الوسط، وهذا مخالف لتقاليد الاتيكيت ، يا سلام لو تشاهد الربع ، ستشكر زوجها على أنه ينظف أسنانه ، عندنا بشر إذا (تبسمت) تشاهد في فمه عشاء قبل أسبوع .. ويقولون إن سيدة أمريكية فكرت في الانتحار؛ لأن زوجها لم يمسك بيدها عند دخولهما إحدى المناسبات .. هذا اللي زعلك ، عندنا بشر إذا أمسك بيد زوجته قد تطلب له الإسعاف، فهي ستعتقد أنه يشعر بالدوران بسبب نقصان السكر؛ كونه غير معتاد على هذا الفعل الغاشم!!

ويقولون إن زوجة فرنسية رفعت قضية أمام المحكمة، تطالب بتعويض مالي، والسبب أن زوجها أكل حبّة زيتون باليد، وليس كالمعتاد بالشوكة، فأثر ذلك على نفسيتها .. يا بنت الناس استهدي بالرحمن ، عندنا ناس بتاكل الدجاج بريشه، وعندهم من السعادة تسعة اولاد واربع بنات وزوجته حامل!!
هم هكذا وأكثر ، لا يرحمون الطرف الآخر حين يخرج عن تقاليده؛ لان ذلك يمثل خداعا لمن اختارته على رقيه شريك العمر!!
احنا العرب لا يعنينا الآن تنظيف الاسنان؛ لأن خدعتنا أكبر من شريك العمر، هي بالبطل الذي وعدنا بالنصر!!
لقبه أطوّل من سور الصين العظيم : فخامة الزعيم الفريق القائد البطل الطيار المقاتل المدافع الرشاش المدفعية ، يعني لو أرسلنا اللقب وحده الى إسرائيل لسقط 100 الف قتيل و300 ألف جريح ويتسبب بنزوح مليون لاجئ .. وحين تنتهك إسرائيل الأجواء يدرس حق الرد .. على صدره نياشين وأوسمة وبطولات أكثر مما على الكرة الأرضية من حروب وقتلى ونزاعات، وفي كل مرة يعدنا بالرد .. وتركيا الطائرة مازالت على الخط وفي لحظتها كان الرد.
سيدي بعد هذا الدرس القاسي في الكرامة، كل من يدرس في بلادنا حق (الرد) حق عليه (الطرد)!!

الشرق




  • 1 شو يعني 27-11-2015 | 04:57 PM

    هالمره ما افلحت ان توصل رساله لنفس ما في يعقوب

  • 2 .............ز 27-11-2015 | 07:39 PM

    مثل مشروع الكميرات.ولنقطف ثمار السلام


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :