facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





فرصة .. نأمل اننا لم نخسرها.


14-06-2008 03:00 AM

بالأمس ،وفي نشرة اخبار الساعة الثامنة على شاشة التلفزيون الاردني ،ورد خبر مفاده ان احد الاشخاص اليابانيين تمكن من اختراع سيارة تستخدم الماء كوقود عوضاً عن البنزين ،وقام التلفزيون بتقديم مشاهد لهذه السيارة وهي تسير بسرعة ثمانين كيلو مترا بالساعة ،وقد اعرب مخترع هذه السيارة عن رغبته بالاتفاق مع احدى الشركات المصنعة للسيارات لتقوم بتصنيع هذه السيارة و تسويقها بشكل تجاري خلال فترة قصيرة.

وهنا نذكر ان التلفزيون وقبل حوالي السنتين اجرى لقاء مع احد الاشخاص الاردنيين الذي تمكن هو بدوره من اختراع محرك سيارة يستخدم الماء كوقود لهذا المحرك،ولقد جاء بحديث هذا المخترع انه يبحث عن جهة ما لتساعده في تسجيل اختراعه هذا في المحافل الدولية،ومنذ تاريخ اجراء التلفزيون الاردني لهذا اللقاء مع هذا المخترع ولغاية هذه اللحظة لم نسمع اي خبر يتعلق بهذا الموضوع .

وهنا نسأل ،هل يدرك المسؤولين في الاردن ان كان على الصعيد الرسمي او على صعيد القطاع الخاص ،ما اهمية هذا الاختراع الثوري والذي من وجهة نظري سوف يعيد رسم الخريطة الاقتصادية على صعيد العالم، فيما لو تم فعلا تصنيع سيارات تسير بطاقة الماء،هذا عدا عن ما لهذا المحرك من دور كبير بالتخفيف من الاضرار بالبيئة و التي اصبحت الشغل الشاغل للعلماء و السياسيين .ونسأل ايضا هل يدرك اصحاب رؤوس الاموال الاردنيين ماذا يعني الاستثمار بهذا المحرك لما سيكون له من عوائد مادية ضخمة عليهم و على الدولة الاردنية .

تعتبر شركة طلال ابو غزالة الاردنية واحدة من اكبر الشركات على صعيد العالم في مجال حقوق الملكية الفكرية،و السؤال هو ؛هل يوجد ادنى فكرة لدى هذه الشركة عن هذا المخترع الاردني وعن اختراعه هذا ،واذا كان الجواب بالنفي نسأل ،هل بالامكان تدارك هذا الامر والسير بأجراءات حفظ حقوق الملكية لمخترعنا الاردني و الذي لا اعرف اسمه.

نرجو ان نسمع اي شيء ايجابي عن هذا الموضوع ،سواء من مسؤولين رسميين او من اي جهة لها علاقة بهذا الامر.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :