facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





"كوميستير"


أنس علي الحياري
06-12-2015 04:35 PM

'اللي عنده.. غسالات ،ثلاجات ، تلفزيونات ، مياكرويفات ، جلاّيات ، موبايلات ، أفران غاز ، جرات غاز ، مكاوي ، مكانس ، ماكينات خياطة ، مكيفات ، كنبايات ، برادي، سُفره ، بوفيهات غرف نوم ،شراشف ، مناشف ، صحون ، كراسي ... يلحق حاله وعلى أقرب 'بكب خرده ' قبل أن يَعلم بها موظف 'الاخصاءات' العامة عفوا الاحصاءات ..
رئيس الوزراء، الدكتور عبدالله النسور(أبو الترخيص) عندما أكد، بأن التعداد السكاني الذي تقوم به دائرة الإحصاءات العامة ليس له علاقة بالتوطين كان صادقا فعلا ، إذ أن من وُجَهت لهم أسئلة التعداد ممن لَحقَهم الدور أجزموا حينها أن التعداد ليس له أي علاقة بالتوطين بقدر علاقته 'بالتطفيش'..

الأهداف التنموية والخدمية والخطط المستقبلية ومعرفة 'كم سايق فرشة' بالأردن كانت بمثابة الطٌعم الذي رماه رئيس الوزراء للأردنيين لترغيبهم وتحبيبهم بالتعداد السكاني إذ لم يركز 'عداد' الاحصاءات بأسئلته الا على كمية الاثاث في المنزل خصوصا الكهربائي منها، إضافة إلى أسئلة يمكن أخذ إجابتها بدقة من دائرة الأحوال المدنية أو حتى من جارتنا أم سائد.

التعداد السكاي أشبه بقيام طفل 'يـتـأتِء' بالعدّ من واحد إلى عشرة باللغة الفرنسية أثناء ' لعبه مع أطفال الحارة لعبة 'الطماي' .. والشعب أشبه بذات الطفل،إلا أن الأخير بعد إنتهاء عَدّه يصرخ بـأن 'كومستير الجميع'.

يامن تسأل فيما لو كان عند الأردنيين ثلاجة لماذا لم تسأل عما بداخلها أيضا ، أتعلم أن ثلاجة الأردنيين نفس النسخة و تحتوي على ثلاث حبات بندورة 'ذبلانات' ونصف ليمونة 'معصورة'توضع بالقرب من المكان المخصص للبيض بالاضافة إلى صحن لبنة 'مقحمش' ودواء للقحة ' بجانب زجاجات الماء شبه الفارغة أصلا..

يامن تسأل عن الهواتف الخلوية أتعلم أنها تباع أقساط، أم أنك تود أن نحمل الهاتف الأرضي لنبقى ننتظر الحرارة حتى تعود بعد أن فصلتها الشركة المعنية لعدم تسديد الفواتير، ويا من تسأل عن السيارات أتعلم أن معظم سيارات الأردن مرهونة للبنوك ولم تشترى بهدف 'العرط' انما للعازة.

يا صاحب التعداد أتعلم أنه ومنذ عام 1921 وحتى عامنا الحالي شٌكلت نحو 75 حكومة أردنية رؤسائها وفرقهم مابين 'نسيب وصاحب وابن عم' عجزوا عن سداد المديونية وما زال الأردني يشكي 'الطفر' بسببهم ..

وبالمناسبة الشعب اصبح واعي جدا 'وصاحي جدا جدا' فحكومة 'الخردة' أجبرت الشعب أن يقول لها 'كومستير الجميع' .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :