facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





مضاعفة رسوم إقامة الأجانب !


عصام قضماني
21-12-2015 02:29 AM

تفترض موازنة 2016 زيادة الإيرادات بنسبة 9%، من بينها رفع شامل لرسوم التصاريح وتجاوزات الاقامة وتأشيرات الدخول.

سبق وأن ضاعفت الحكومة رسوم الإقامة والتأشيرات وها هي تقترح زيادة غرامات التجاوز من 5ر1 دينار الى 3 دنانير والتصاريح من 30 الى 50 دينارا وإصدار البطاقات من 10 الى 15 دينارا.
لجأت الحكومة الى رفع رسوم تأشيرات الدخول لمواطني ٦٢ دولة لزيادة الإيرادات لتوفير تمويل لنفقات طرأت للاستجابة إلى قرارات شعبية مثل تثبيت موظفين وعلاوات وزيادة رواتب والإبقاء على دعم الخبز والكهرباء والمياه.

صحيح أن رفع الرسوم استثنى المجموعات السياحية المؤلفة من خمسة أفراد فما فوق، باعتبار أن كل زوار الأردن لا يأتون إلا ضمن مجموعات سياحية كبيرة، وهذا ليس صحيحا بالطبع، فما الذي يمنع ال62 دولة تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل وبذلك تكون الخزينة تقاضت الزيادة من الأردنيين بشكل غير مباشر.

يشار الى أن الزيادة كانت فرضت مع بدء الموسم السياحي، مثل كل القرارات التي تتخذ في الأوقات غير المناسبة، ولم يكن ممكنا جلب الإيرادات المطلوبة من مصادر أخرى مثل تخفيف الدعم الموجه للسلع وهو أكبر من المبالغ التي ستحققها مثل هذه الإجراءات.

في المواسم السياحية تتجه كثير من الدول إلى تعليق مؤقت لكل أنواع رسوم التأشيرات وغيرها، لأن الدخل السياحي والقيمة المضافة التي يحققها القطاع لتداخله مع كثير من الأعمال الأخرى من زيادة عدد السياح سيعوض إن لم يكن يضاعف بعشرات المرات ما قد تحققه زيادة الرسوم.

قد تتفق اللجنة المالية مع الحكومة على خفض رفع رسوم التجاوز كما تقترحه الأخيرة الى دينارين بدلا من ثلاثة، لكن ما هي الحكمة من الإبقاء على صلاحيات الوزير بمنح إعفاءات لمن يشاء بزيادتها من 250 دينارا الى 500 دينار !!.

الإعفاءات بيد الوزراء مثل قطع الحلوى يهبها لمن يشاء، لكنها تمنح الوزير رفاهية الإنتقائية في صرفها على شكل مكافآت بينما تقتضي العدالة إلغاء هذه الإستثناءات والبحث عن حلول أكثر نفعا.

الرأي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :