facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لو كنت


فيصل الزعبي
25-03-2007 02:00 AM

الأردنيون لا يدركون قيمة الإنجاز إلاَ بعد فوات الآوان ، فدائماً نعلن خسارتنا بحرفية عالية ، ونبكي على الأطلال . الآن بين أيدينا ( عمون ) ، تجربة أردنية رائدة .. ، يجتمع فيها أطياف مختلفة من الأراء إذا إستثنينا ( الشتّامون ) ، ويبدو أن هذه التجربة قادرة أن تُظهر للعالم بإن في هذا الوطن إمكانات من الوعي في مختلف الحقول ، وإننا قادرون أن نقول كلماتنا وأفكارنا بكل جرأة ومسؤلية ، ثمة من يعارض ومن يوالي ،وكاتبي المقالات يكتبون بوعي وحرفية ، ولديهم مالدى خلق الله من قول ورؤية ..
مالعمل في صيانة هذه التجربة وتطويرها، مالذي يمكن فعله لتكون (عمون ) واحدة من الشواهد
المحترمة على صفحات الفضاء .

لوكنت مسئولاً في أي صحيفة أردنية لتنبهت لكثير من كتاب عمون( وسرقت ) جُلهم ، لتجديد
صحيفتي بأسماء جديدة وأراء وافكارأيضاً جديدة .
لوكنت مسئولاً أمنياً لعرفت أراء كثير من المثقفين دون عناء إستجوابهم والنبش في أفكارهم .
لوكنت باحثاً في علم الإجتماع ، لتعرفت بجلاء على المزاج الأردني بطيفه الذي يمتد من الحليم
الرحيم إلى العصابي الرجيم .
لوكنت صاحب( عمون ) لترفعت عن نشر الردود المريضة ( المشخصنة ) للأراء والمواقف .
لو كنت صاحب ( بزنس ) لدعمت "عمون" بما تيسر من إعلاناتي حتى تستطيع الوقوف على
قدميها لتسير.
قيمة التجارب بنجاحاتها وتطورها وخلق فعل الديمومة لها ،ف( عمون ) تقدم الحاضنة الأولى للأفكار ،( نعرف أن ثمة بيض فاسد لا تسعفه حتى الحواضن اليابانية) ، أكثر مايفسد التجربة عُصابية المدافعين عن الأشياء .
لدي عدة إقتراحات عملية علها تفيد ..
• دعوة شاي لكتاب "عمون" لنتعرف على بعض أكثر ونتفق على طرق مُثلى في المخاطبة وما يمكن تقديمة لهذا البيت الفضائي الأردني .
• أدعو "عمون" لفتح زاوية للإبداع ، الإبداع بجميع أصنافه..
• أن تترفع "عمون" عن إستلام الردود السخيفة والشخصية المريضة ، وخاصة هناك مقالات ومواضيع جادة تستحق إحترام أصحابها ويمكن مناقشتهم بما يتوافق مع ما انتجه القرن الواحد والعشرين من وعي وتقدم ، وخاصة أن هناك كذب وقح وتلفيق متعمد في بعض الردود
• طرح موضوع ساخن للنقاش إسبوعياً

faisalzouby@gmail.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :