كورونا الان! تابع اخر الاحداث والاخبار حول فيروس كورونا اقرأ المزيد ... كورونا الأردن
facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





سمير القنطار .. حر بعد 30 عاما من الاسر


16-07-2008 03:00 AM

عمون - يروى اهالي بلدة عبية الجبلية القابعة بين الصنوبر والخروب ، والتي ولد ونشأ فيها عميد الأسرى العرب في السجون الاسرائيلية ، ان سمير القنطار كان يعلق في غرفة نومه , وهو في صفوف الدرسة الأولى , صورة كتب تحتها \" الشهيد سمير القنطار\". كان مسكونا وتواقا لتذوق طعم الشهادة منذ طفولته. رغبة جامحة ليس بمقدوره كبتها تبحث عن فضاء الحرية لتستنشق عبيرها , وتثمل برائحة اللوز والتين, ورؤية ارز لبنان يزهو بألق البطولة . أي رغبة استحوذت على روح سمير القنطار وهو في ريعان العمر , ودفعته بوعي الى اقتحام فضاء التضحية ، وايثار حرية الآخرين على حريته هو. !
اسرى كثيرون وقعوا بايدي العدو , بعضهم قتل اسرائيليين , او نفذوا عمليات فدائية ضد الاحتلال , بعضهم اطلق سراحهم وعادوا يتنفسون هواء الحرية المنعش للقلب وللروح . ولكن حين كان الامر يتعلق بسميرالقنطار كان ثمة اصرار اسرائيلي على ابقاءه اسير الزنزانة ، ورفض ادخاله في اية صفقة مهما كان الثمن.
لماذا كان يصر الاسرائيليون على ابعاد اسمه من صفقات تبادل الاسرى السابقة مع \" حزب الله \" ؟ كان ثمة مخطط شيطاني لانهاك روحه واطفأ جمر قلبه , ودفعه الى الاستسلام , والرضوخ لشروط اللعبة كما يريدها المحتل . في مقابل السادية الاسرائيلية كان يظهر القنطار ممانعة ومقاومة , وروحا متوثبة ترفض ان تستكين او تلوذ بحمى غير الحمى العربي , روحا لم تتعب مع سنوات الاعتقال القاسية . امتلك دائما ارداة صلبة , ارداة مناضل ومقاوم , ورجل شريف عمل على طريق الحرية وطريق فلسطين وطريق الشهادة .
لم ينس رفاق القنطار رفيقهم وخاضوا محاولات كثيرة لاطلاق سراحه ، منها قيام مجموعة من \"جبهة التحرير الفلسطينية \" بقيادة الراحل محمد عباس \"ابو العباس\" باحتجاز سفينة الركاب الايطالية \"اكيلي لاورو\" واخذ ركابها الامريكان واليهود اسرى مطالبين باطلاق سراح القنطار مع مجموعة من رفاقه الأسرى، وكانت تل ابيب مستعدة للقبول بالمطالب وجرى تجهيز القنطار تمهيداً لاطلاق سراحه، لكن المفاوضات فشلت لظروف أمنية وسياسية أهمها رفض أي دولة عربية دخول السفينة المختطفة مياهها الاقليمية.
بقي القنطار رهينة للمقايضة الاسرائيلية التي ربطت اطلاق سراحه بالكشف عن مصير الطيار الاسرائيلي رون اراد واطلاق سراح ثلاثة جنود اسرى لدى \"حزب الله\" وكذلك العقيد احتياط الحنان تنباوم ، وربطته ايضاً بصفقة لاطلاق سراح جواسيس تل ابيب لدى مصر.
في تفاصيل \"عملية القائد جمال عبد الناصر\" التي نفذها سمير ورفاقه , بطولة نادرة , واندفاع صادق نحو الشهادة . فبعد توقيع اتفاقية \"كامب ديفيد \" تم التخطيط لعملية داخل فلسطين , وكلفت مجموعة برئاسة الملازم سمير القنطار وضمت عبدالمجيد اصلان ومهنا المؤيد واحمد الابرص بالعملية التي بدأت من شاطئ صور في زورق مطاطي سريع وصغير.كان الهدف الوصول الى مستوطنة نهاريا واختطاف بعض الجنود الاسرائيليين لمبادلتهم باسرى لدى الاحتلال.
اخذت العملية عدة ساعات وتجاوزت المجموعة الرادار وحرس الشواطئ والحواجز البحرية ووصل القارب الى شاطئ نهاريا حيث اكبر حامية عسكرية والكلية الحربية، واقتحمت المجموعة احدى البنايات في شارع \"غابوتنسكي\" واشتبكوا مع القوات الاسرائيلية , وتمكن سمير ورفاقه من اسر عالم الذرة الاسرائيلي داني هاران واقتادوه الى الشاطئ لركوب الزورق , الا ان المحاولة فشلت, وجرت معركة كبيرة اصيب فيها سمير بخمس رصاصات لم تمنعه من الاختباء وراء الصخور ومواصلة القتال, واصابة الجنرال يوسف تساحور بثلاث رصاصات نجا منها بأعجوبة.
كانت حصيلة العملية ستة قتلى اسرائيليين واستشهد اصلان والمؤيد , واعتقل الابرص والقنطار الذي تعرض الى تعذيب فاق خيال أي قاتل سادي , من الصلب عارياً تحت الشمس اياماً وليالي ورأسه مكسو بكيس من القماش الاسود النتن الرائحة، حتى ان الرصاصات التي اصيب بها انتزعت من جسده امام عينيه دون مخدر , وكان الطبيب يدخل اصبعه في جرحه، وبقي في زنزانة طولها نصف متر وعرضها نصف متر وسط الظلمة لا يعلم متى يبدأ النهار ومتى ينتهي الليل.
يومها قال مناحيم بيغن الذي كان يرى العربي من خلال فوهة البندقية وارتكب \"مجزرة دير ياسين\": \" بخصوص الفدائي سمير القنطار فاننا نفكر بانتقام لم يخترعه الشيطان\". وقد روى سمير القنطار في رسالة من داخل سجنه تفاصيل تعذيبه التي كانت اختراعاً لم يقدم عليه الشيطان نفسه، ولكن أباليس الجحيم والبروتوكولات وحدهم ابتكروه. العقلية التلمودية التي نمت وترعرت تحت صخرة ملساء كأفعى ملونة.حكمت المحكمة الإسرائيلية على سمير القنطار بخمس مؤبدات مضافا إليها 47 عاما , فقد اعتبرته مسؤولا عن موت 5 أشخاص وعن إصابة آخرين.
خاض خلف القضبان عشرات الإضرابات عن الطعام . ويعد أحد رواد الحركة الأسيرة داخل السجون الإسرائيلية والتي تخوض يوميا معارك البطون الخاوية من أجل تحسين شروط العيش الإنسانية داخل المعتقل، وسقط في هذه الإضرابات عدد من الأسرى شهداء .
لم يبق سجن اسرائيلي إلا وزاره سمير القنطار , ونال فيه ما يكفي من التعذيب ، \"معتقل الصرفند\" ، \"معتقل عسقلان\" ،\" معتقل بئر السبع المركزي\"، \"معتقل الجلمة\" ، \"معتقل الرملة \"، \"معتقل جنيد نفحة الصحراوي\" , واخيرا سجن \"هداريم\" \"في قسم \"ايشل للعزل الجماعي\".
باطلاق سراحه يكون سميرالقنطار قد حقق انتصاره الخاص وانتصار ابناء امته العربية , هذا الانتصار الوطني والقومي الذي تحقق بالصمود البطولي للأسرى , وله شخصيا , ولقوى المقاومة الفلسطينية واللبنانية والعربية التي وجدت في المقاومة اداة لتحرير الأرض والإنسان ونيل الحقوق الوطنية والقومية.
سمير القنطار سيكون اليوم بين اهله .. سمير يطرق ابواب الحرية المضرجة بالدم التي تفتح له الان مرغمة.

******
سمير القنطار – سيرة ذاتية
1962 ولد سمير القنطار في بلدة عبية الجبلية بلبنان وهو من الطائفة الدرزية.
1977 انضم الى جبهة التحرير الفلسطينية.
1987 اعتقل في عمان عندما حاول تجاوز الحدود الأردنية في منطقة بيسان أفرج عنه بعد فترة قصيرة .
1978 شارك في التصدي لقوات الاحتلال خلال الاجتياح الاول لجنوب لبنان.
1978 اعتقل بعد فشل عملية ضد العدو في منطقة بيسان لمدة عام .
1979 قاد \"عملية القائد جمال عبد الناصر\" بهدف الوصول الى مستوطنة نهاريا واعتقل على اثرها.
1979 سعت حكومة مناحيم بيغن الى تطبيق حكم الاعدام بحقه.
1985 اطلق سراح رفيقه احمد الابرص ضمن عملية تبادل للاسرى.
1984 سعى رفاقه لاطلاق سراحه باحتجاز السفينة الايطالية \"اكيلو لاورو\" وعلى متنها رعايا امريكيين واسرائيليين.
1998 سجل كطالب في الجامعة المفتوحة الإسرائيلية بتل أبيب ويحصل على درجة بكالوريوس في الأدبيات والعلوم الاجتماعية.
2003 رفضت تل ابيب شموله بصفقة اطلاق الاسرى وربطت مصيره بالجاسوس عزام عزام والطيار رون اراد.
2008 الامين العام ل\"حزب الله\" السيد حسن نصر يعلن ان سمير القنطار سيكون قريبا في لبنان.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :