facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





أي عدل هذا


المحامي محمد الصبيحي
24-07-2008 03:00 AM

أي عدل وأي قانون هذا الذي يتسابق اليه رجال الجمارك الاردنية في منطقة الازرق لتكبيد مواطنين فقراء غرامات باهظة على بضع ليترات من الديزل أشتروها من شاحنات قادمة من العراق مقابل سلع ومواد عذائية ؟؟ . لقد أخذت الحكومات ماء الازرق وأنتهت السياحة وغادر البط الجميل المنطقة الى غير رجعة ولم تعد في الواحات لا أغنام ولا أبقار ولا أطيار وتلاشت حقول أنتاج الملح التي كانوا يعتاشون منها , ولم يعد هناك مصدر لرمق العيش سوى المتاجر البائسة المنتشرة على جانبي الخط الدولي عمان – بغداد .

يصل سائق الشاحنة الى الازرق فيتوقف لشراء حاجيات بيته ولعدم توفر النقود فانه يفرغ عشرين أو مائة ليتر من الديزل الى صاحب البقالة ربما بسعر عشرة دنانير ( للتنكة ) أو أقل قليلا وكان قد أشتراها من العراق بنصف ذلك السعر وهكذا يستفيد السائق ويستفيد صاحب البقالة ويعيش الجميع على حافة الفقر , ويثبت أثنا عشر ألف مواطن هم من تبقى من سكان المنطقة في منازلهم .

ما يحدث أن أشاوس الجمارك الاردنية باتوا يترصدون السائق وصاحب البقالة ليلا ونهارا وبكافة طرق المراقبة وينظمون ضبوطات التهريب بحقهم بغراماتها الفادحة التى تخطف لقمة العيش من أفواه أطفال المنطقة الفقراء لينال أفراد دوريات الجمارك كتب الثناء والمكافآت على دورهم الوطني الذي ستكون نتيجته تهجير سكان المنطقة وضمهم الى قوائم المعدمين على حواف المدن الكبرى !؟ .

أي عدل هذا وأي قانون هذا الذي يعاقب مواطنين على دورهم الوطني في تخفيض الفاتورة النفطية للمملكة ؟؟

لقد عجزت الحكومتان الاردنية والعراقية حتى الان عن تنفيذ البروتوكول النفطي بين البلدين بسبب الكلفة الامنية لنقل النفط من العراق الى المصفاة , والان حين يقوم سائقو الشاحنات بنقل النفط المكرر في خزانات شاحناتهم وبيعه بسعر متدن لمواطنين يعتاشون منه تعاقبهم الجمارك بالمصادرة وفرض الغرامات التعجيزية ؟!! فما معنى هذا ؟؟

الحكومة تقول أنها ستقدم الكاز المدعوم للفقراء في الشتاء أي أنها ستدفع جزءا من ثمنه فاذا ما قام سائقو خط عمان بغداد بجلب الكاز بسعر بخس فان الجمارك ستخرب بيوتهم , أليست نظرية ظالمة أن ترفض الحكومة ممثلة بدائرة الجمارك وقانون الجمارك الاعوج أن يساهم مواطنون في خفض الدعم الحكومي وخفض الفاتورة النفطية ؟؟

لو كنت رئيسا للوزراء لأمرت بتجنيد كل سائق وطني في المملكة من أجل تهريب أكبر كمية من المحروقات الى المملكة وأجبرت المصفاة على شرائها منهم وتخفيض سعر بيعها للمواطنين .

ان كل ليتر يدخل الى المملكة من العراق في خزان شاحنة يقدم خدمة وطنية للدولة ولمواطن فقير يعيش على أطراف الصحراء , وأنا أكاد أعتبر عرقلة هذا الامر عمل غير وطني وقانون ظالم .

وصلتني اليوم من سكان الازرق نص المذكرة التي أرسلوها الى دولة رئيس الوزراء بخصوص تسلط رجال الجمارك عليهم وقطع أرزاقهم وأنني آمل من دولة الرئيس أن يكف عنهم بلاء الجمارك ومطارداتها , وليتنبه أبطال الجمارك لسيل البضائع المهربة للتجار القادمة من منطقة العقبة أفضل من كتب شكر ومكافآت تقوم على جوع الجائعين ومسغبة عيش الاردنيين في الازرق المظلوم المكلوم .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :