facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





سيّارة الجيش ليستْ "بوّاقة"


محمد عبدالكريم الزيود
12-05-2016 01:16 PM

ربما لم يقصد ذاك العسكري الذي كان يرافق سائق 'اللاند روفر' وهو ذاهب في مأمورية ذاك المعنى المباشر 'للبوق' أي الخيانة في لغة البدو.. ولكنه عطلٌ يصيبُ الحديد، فجلسَ في ظلّها بعدما عجز سائقها عن إصلاحها، وأصبح ' يهيجن ' ليطرب القلب منتظرا نجدة زملائه: 'سيارة الجيش بوّاقة بأرض الخلا واقطعتْ بيّا'.

لكنه شعر أن نيّة السائق إختلفتْ : 'بنزين ما صيدها بنزين وشوفيرها واخلف النيّة'..!!

كثيرةٌ تلك الأشياء التي نتفاجأ بها، وتتوقف بلا سبب، ولا يبقى لنا سوى الله وطاقة فرجه وحبله المتين لنلجأ إليه رغم إختلاف النوايا وكثرة الذنوب.

بعد ذلك حاول (الشاويش) بعدما حوقل وهللّ وأعاد تشغيل سيارته، فاشتغلتْ فرطّب القلب فرحاً، وداسَ بقدمه التي أتعبها الحذاء وعرق الصحراء على دعسة البنزين، وكأنّ نبض الدم عاد إلى قلبه منتشيا منتصرا ..!

لم 'يبق' العسكر يوما في بلادنا، وظلّ دربهم مصنع البطولة، وسجلهم حافلاً بالإنتصارات، وترك الشهداء سياراتهم ملطخة بالدم والبارود حزينة عليهم وتروي قصص الفداء، كما يغادر الفرسان صهوات جيادهم، ويصعدون أبطالاً ويبقونَ ذكريات.

طوبى للعسكر وطوبى لسيارتهم التي حملت رايات النصر والفخار.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :