facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





حكومة جديدة


عصام قضماني
01-06-2016 04:26 AM

بانتظار التشكيلة الجديدة للحكومة، سواء جاءت بوجوه جديدة كليا أو كانت مختلطة، المهم هو الأداء والبرنامج والجدول الزمني للتنفيذ.
الرئيس المكلف الدكتور هاني الملقي برامجي يحب الخطط لكن الاستعجال في قطف النتائج في كثير من الأحيان يؤدي الى الإخفاق.
رفع سقف التوقعات سيرهق الحكومة من أول يوم تتشكل فيها، ليس لضعف أو عجز إنما هي الظروف التي تحتاج الى عمل غير تقليدي يخترق حواجز الصد، وكثيرا قلنا أن هذه الظروف ذاتها لا يمكن أن تبقى شماعة يعلق عليها المسؤولون إخفاقهم في اجتراح الحلول.
الحكومة الجديدة، لن تأتي على أنقاض، بل على تراكم من الإنجازات والإخفاقات، ليس للحكومة التي سبقتها فحسب بل لما قبلها من حكومات، فالتحديات لم تتبدل، لكن الاستقرار قاعدة أساسية تتكفل بأن تكون الانطلاقة صحيحة بينما يحاول بعض المحللين تصوير الأمر، بمفردات مثل تركة ثقيلة أو إرث صعب في تبرير مسبق يكفل التنصل من المسؤولية عما كان.
الحكم المسبق على أن الحكومة ربما لن يسعفها الوقت للقيام بالمهمة باعتبارها انتقالية، لن يكون موضوعيا إن عملت الحكومة على خطا من سبقتها، تأخذ ما يلائم التطورات وتترك ما لا يوائمها، وبالتالي تحقيق النتائج سريعة وليست متسرعة والأمر لا يتعلق بالقدرة أو الكفاءة، بل في حجم المفاجآت التي قد تبرز فجأة على الطريق، وفي أساليب العلاج وكلها كانت اجتهادات سواء أخطأت أو أصابت, لكن في نهاية المطاف مسؤولية الحكومات مسؤولية تراكمية، لا يصح أن تتنصل حكومة جديدة من قرارات أو خطط أو حتى عثرات سابقتها، ومن هنا فإن جل الخطط والبرامج التي وضعت يجب أن تكون حاضرة على الطاولة، وخاضعة للمراجعة والتقييم وإن كانت الحاجة ضرورية لابتكار أساليب أخرى للتنفيذ ما دام الهدف هو إحراز نتائج ملموسة.
الحكومة الجديدة لا تحتاج الى خطط وبرامج فهي موجودة لكنها ستحتاج الى آليات تنفيذية ولا نقول هنا بأن الخطط والبرامج مقدسة ولا تخضع للمراجعة والتقييم والتعديل وفقا لمستجدات ومتغيرات طارئة فكما يبدو نحن اليوم في عالم متغير بإيقاع سريع لا يسمح بالتقاط الأنفاس، ولكن ثمة ثوابت لا تتبدل وما يتغير هو آليات التنفيذ لكن الجدية في التنفيذ هي المعيار وليس الفترة الزمنية وليس شكل الحكومة أو وزراءها على أهمية ذلك كله..
يريد الرئيس الملكف أن يأخذ وقته الكافي لانتقاء فريقه بما يلائم المهمات التي أسندت له، عسى أن يتمخض الجبل عن طاقم يعزز ثقة الناس ويدفعهم لمزيد من التفاؤل.

الراي




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :