facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الحكومة تتلقى التعازي؟!


صالح عبدالكريم عربيات
05-06-2016 01:02 PM

لم أسمع عن امرأة حامل عملت قرفة ومباركة قبل أن يجيء الصبي، ولم أسمع عن عريس عمل سهرة للشباب قبل أن يخطب، ولم أسمع عن طالب توجيهي وزع حلوى قبل أن تظهر نتائج الثانوية العامة، بينما حكوماتنا تعلن فور استلامها عن تقبلها للتهاني في الرئاسة!

لماذا لا تؤجل الحكومة تقبل التهاني حتى تلد لنا أول خطة اقتصادية تسهم في تخفيض المديونية؟! ولماذا لا تعتذر عن تقبل التهاني إلا بعد أن يخطب الرئيس معلنا عن فتح باب التعيينات وزيادة الرواتب؟! ولماذا لا تؤخر توزيع الحلوى حتى تظهر نتائج صندوق النقد الدولي ونكون ضمن الدول التي نجحت في تحسين معدلات النمو وضبط الموازنة!

لا أدري على ماذا ستتلقى التهاني ومن يستلم مديونية بهذا الحجم، وارتفاعا غير مسبوق في نسب الفقر والبطالة، وظروفا اقليمية صعبة لاتسمح بتشجيع الاستثمار أو زيادة أعداد السياح، بصراحة يجب أن تتلقى التعازي على أنك ستفقد أعصابك وراحة البال لا أن تتقبل التهاني وكأنك استلمت رئيس وزراء سويسرا !

بعد 100 عام على النهضة، توقعت أن تكون احتفالاتنا رمزية وعميقة في المعاني والدلالات، تخلص لفضل تلك الجباه السمراء التي عبرت الصحراء وروت للتاريخ عظمة التضحيات وصدق انتماء الشرفاء، فصعقت حين سمعت إحدى الفرق المشاركة في الاحتفالات تغني لنا "طالعة من بيت أبوها". من خرجوا بحثا عن صناعة المجد والتاريخ وروت دماؤهم التراب الذي بنينا فوقه شواهد رفعتنا وآمنا أنه آخر مستقرنا، ولم يخرجوا ليشربوا النسكافيه حتى تغني لهم "طالعة من بيت أبوها"!

كنّا نريد أن نرى صهيل الخيول في شوارع عمان لتحيي في هذا الجيل الشموخ والكبرياء، فوجدناهم يسيرون لنا حملة البلالين .. فهل بعرضنا البلالين سنرعب من حولنا من أعداء الأمة والدين، وأي دلالات تاريخية قد تحملها البلالين ومن صنعوا المجد حملوا السيوف والبواريد. وبدل أن يسيروا لنا أحفاد الشهداء ومن قالوا: حياك ياموت، في سبيل الوطن عرفانا لفضلهم، وجدت مجموعة من الشباب والصبايا يعبرون عن النهضة بمسيرة ( بسكليتات ) شاركت بالعرض. الدول التي تستعرض مسيرتها النهضوية بالبسكليتات هي دول تاريخها النضالي محصور في تقطيع الاجبان والزبدة وصناعة (الشوكلا) .. بينما الدول التي بنت نهضتها بمن لم يهابوا الموت لا يصلح لهم إلا مواكب الجيش مرت مع بيارقها ، ولا أدري من هو ذلك الذي استثنى الأطباء والمهندسين والمعلمين من العرض وسمح بمشاركة الطباخين والمضيفات وهواة الدراجات. من قال لكم إن تاريخنا تبولة وتنورة وزامور دراجة، هذه وظائف نحترمها ونجلها ولكنها لاتعكس نهضة دولة بل تعكس خدمات شركة.
بعد 100 عام على النهضة .. توجنا المسيرة والنضال والنهضة بعرض ضخم للألعاب النارية، فهل بعد 100 يوم على تشكيل الحكومة سيأتي الملقي ليبحث في جيوبنا عن قيمة الألعاب النارية .. فمن يقيم مثل هذا العرض الضخم إما عنده غاز وبترول أو عنده نية للرفع!

الغد




  • 1 لا فض 05-06-2016 | 01:06 PM

    لا فض فوك

  • 2 بلقاوي عتيد 05-06-2016 | 01:51 PM

    صح لسانك يا ابن العم الاستاذ صالح عربيات
    ...........

  • 3 تنويه 05-06-2016 | 02:10 PM

    كان هناك مسيرة للفرسان على صهوة الخيول وللهجانة وكانت الخيول في مقدمة المسيرة واعني الاحتفال الشعبي يوم 3-6، ويكفيك جلدا ولطما

  • 4 حصلوها 05-06-2016 | 02:20 PM

    في اول يوم تشكلت الحكومه المخالفات في شارع المدينه من الصباح حتى اخر الليل عن طرف وجنب وما رحموا انسان والله العليم كل شرطي سير قفل 100 دفتر

  • 5 .... 05-06-2016 | 02:23 PM

    لماذا لم تقل هذا الكلام عندما استلم .........النسور

    ثانيا :الثقة الملكية تحتاج مباركة لانها شرف لاي اردني

    ثالثا:لن يكون مع دولة اىملبي عصا موسى لعلاج اخطاء النسور

    رابعا:الاحتفال مقرر من السابق ولا بدر الله لو كنت انت يا كاتب المقال رؤيي حكومة لن تستطيع منع اقامته

    خامسا:ارجو ان تكتب بنا يناسب .........ز

  • 6 ابوحسين 05-06-2016 | 02:25 PM

    لا ادري لماذ ابتدات الغد عهد حكومة الملقي بالهجوم

    كل مولود يولد على الفطرة

  • 7 بدوي عنيد 05-06-2016 | 02:39 PM

    ابداع ودائما متميز الكاتب عربيات

  • 8 نواطن 05-06-2016 | 02:56 PM

    ........حكي ..وازيدك علما ونعرفة ... ولم اسمع في اردني مش نقاد ونقاق

  • 9 الى رقم 5 ابو حسين 05-06-2016 | 03:18 PM

    لانهم جماعة الحكومة السابقة

  • 10 ابو عرب 05-06-2016 | 04:16 PM

    التهاني على تشكيل الحكومة وليس على انجازاتها الا تتذكر كم حكومة عارض وكم ثقة لم يعطها الرئيس السابق في سبيل الوصول الى هذا الموقع ، وعندما وصل اليه الا تذكر فاردة السيارات وحفل الاستقبال في مضارب العشيرة في مدينة السلط ... نحن شعب نلهث وراء الكرسي بعيدا عن الانجازات

  • 11 Omar hasan 05-06-2016 | 04:23 PM

    لك كل الشكر على هاذا المقال القيم


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :