facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الجنسية للمستثمر


عصام قضماني
02-08-2016 01:06 AM

طلال أبو غزالة يرأس مجموعة عالمية للمحاسبة القانونية والملكية الفكرية العالمية منح الجنسية الكندية ولم يطلبها أو يسعى إليها وفي تفسيره للعرض الكندي قال في مقابلة نشرها موقع « عمون « أن منحه الجنسية تم وفقا لقانون كندي يمنح الجنسية لأي اجنبي تعتقد الحكومة أن الدولة قد تستفيد منه.

أبو غزالة كان من ضمن من خرجوا طوعا من عضوية مجلس الأعيان بسبب إزدواجية الجنسية وهو التعديل الدستوري الذي ألغي لاحقا , لكن المفارقة هنا هي أن الدول المتقدمة تبحث عن الكفاءات لمنحها جنسيتها و في الأردن سعى فريق إنعزالي الى تجريد الكفاءات إمتيازاتها بسبب إزدواج الجنسية , والحمدلله أن هذا الفريق لم يفز حتى النهاية .

دول كثيرة في العالم تعرض جنسياتها لمن تعتقد أنه سيفيد البلد، حتى أن إعلانات السفارات ملأت الأجواء في فترة ما تحت عنوان «هل تريد شراء جنسية ؟.هذا كان مطروحا وما زال في أوروبا ليس على المستثمرين والأثرياء حول العالم فحسب بل على طبقة المهنيين من أطباء ومهندسين وعلماء لم ينالوا فرصهم في بلدانهم , وفي ألمانيا تستعد الحكومة هناك لمنح الجنسية للاجئين السوريين خصوصا للمهنيين منهم لمجرد أنها ترى أن لديهم ما يقدمونه للإقتصاد الألماني .

الجنسيات معروضة للبيع في مختلف دول العالم المتقدم أو الذي يطمح لأن يتقدم دون أن تحسب الحكومات فيها أو بعض الفئات الإجتماعية حسابا لقضايا مثل التوطين أوتتحسس للإختلالات الديمغرافية وهناك قائمة أسعار تختلف من بلد لآخر , في مالطا مثلا ب 650 ألف يورو وفي سانت كيتس، عضو في مجموعة دول الكومنولث ب 250 ألف دولار، وفي دومينيكا ب 100 ألف دولار وتمنح النمسا وهونغ كونغ إقامة دائمة مقابل إستثمار يبدأ ب 1.3 مليون دولار وفي استراليا مقابل 4.7 مليون دولار وفي البرتغال مقابل 500 ألف يورو , وطرحت بريطانيا مؤخرا مشروع قانون يمكن الأثرياء الأجانب شراء تأشيرات الإقامة والحصول بعدها على الجنسية لمجرد التبرع بسخاء للمستشفيات والجامعات وتتبنى قبرص وآيرلندا إجراءات مماثلة حتى أميركا بلد « الأحلام « طرحت برامج متعددة لجذب المستثمرين مقابل تسهيلات هائلة في الإقامة و الجنسية .

في الأردن جربت حكومات أسلوب منح الجنسية أو جوازات سفر مقابل الاستثمار شريطة إيداع 750 ألف دينار في البنك المركزي تستثمر في قطاعات اقتصادية إنتاجية وتأمين مالا يقل عن عشرة فرص عمل.

منح الجنسية للمستثمر في الأردن واجه مقاومة شديدة ودخل في جدل قدم المحاذير على الفوائد بالرغم من أن الفكرة لم تجتذب هذه الحوافز في سنة واحدة سوى 19 وهي ذات السنة التي تخلى فيها 97 مواطنا عن الجنسية الأردنية ليتمتعوا بجنسيات أخرى لأسباب مختلفة.

دول كثيرة في العالم تعتبر منح جنسيتها لأصحاب الكفاءات وللمستثمرين قيمة مضافة لها وفي الأردن هناك من يعتبر مزدوجي الجنسية مشبوهين يجب استئصالهم ,

الراي




  • 1 مواطن اردني 02-08-2016 | 01:15 AM

    بسبب هذا القانون اخي المواطن الكندي يعاني بسبب طوفان المستثمرين سعر البيت المتواضع في تورنتو 2 مليون دولار يعني احنا مش ناقصنا ارتفاع اسعار

  • 2 د محمد الزعبي 02-08-2016 | 01:41 AM

    مع الاسف الكاتب المحترم جافاه الصواب في مقالته هذه. الاردن لم يمنع ازدواج الجنسيه فالمهني كما تفضلت وانه تمنحه المانيا الجنسيه لم تحرمه الاردن من ازدواج الجنسيه .....من حرموا من ازدواج الجنسيه هم من يريدون ان يصبحوا وزراء ونواب واعيان وقيادات عليا في البلد. هل من يريد ان يخدم الاردن لا يخدمه الا بان يصبح وزيرا او نائبا؟؟؟؟؟؟؟

  • 3 Immanuel Kant 02-08-2016 | 01:54 AM

    كلام لايمت للواقع بصلة

  • 4 حسين 02-08-2016 | 02:50 AM

    لا فُض فيك أستاذ عصام، أضف الى ذلك اصحاب الجواز المؤقت سنتين الذين ولدوا وترعرعوا وخدموا وعملوا واغتربوا وحولوا مئات الآلاف من الدنانير والموجودة بالبنوك الاردنية ولهم بيوت وأعمال وهم أردنيو الانتماء هاشميوا الولاء أين هم من حقوقهم.

    ادام الله الوطن والمليك

  • 5 حراث ابن بدوية 02-08-2016 | 05:59 AM

    سؤال :لماذا يحصلون على الجنسيات الغربية ويستقرون بالأردن ,مالهدف من ذالك ياترى


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :