facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





باعوا قصر العدل ياولدي ..


المحامي محمد الصبيحي
29-08-2008 03:00 AM

تمدد السيد المستثمر المحترم في قيلولته قليلا فاذا بقدميه العملاقين يصطدمان بمبنى قصر العدل في العبدلي ..

أنزعج السيد المحترم وطلب شراء قصر العدل , ولأن أحدا لايستطيع مقاومة أغراء رأس المال الكبير قالوا له قصر العدل تحت أمرك وربما أضافوا العدالة كلها تحت أمرك .. مبروك وألف مبروك .

أخر الاخبار أن قصر العدل تم بيعه والتسليم بعد خمس سنوات ريثما يتم أنتاج وأخراج فيلم أردني جديد أسمه ( المدينة القضائية ) , نعم سيبنون ما قالوا أنه مدينة قضائية في وادي عبدون , وبطبيعة الحال فان الاسم ( مدينة قضائية ) براق ومثالي حتى يكون مبررا ووسيلة لأقناع القضاء والشعب ببيع قصر العدل .. بثمن يجري التكتم عليه حتى الان ,, بل أن الصفقة كلها تمت وستستكمل في السر .

هل سمعتم عن دولة تبيع قصر العدل من أجل مستثمر ؟؟ هل سمعتم عن دولة ( شحططت ) قضاتها من مكان الى مكان كما نفعل نحن ؟؟ قبل أيام وبهدف تهدئة الاحتجاجات على نقل محكمة الجنايات الكبرى أعلنت مصادر في وزارة العدل أن نقل المحكمة الى المبنى الجديد في الجويدة مؤقت , يعني هناك بهدلة أخرى قادمة ربما هذه المرة سينقلون المحكمة الى الغباوي , واليوم تتكشف صفقة بيع قصر العدل دون أن يعلم المجلس القضائي ورجال القضاء شيئا ودون أن يستشيرهم أحد .

لا أريد أن أطيل عليكم في المقال فلم يبق لدي ما أقوله وقد بت مقتنعا أننا كلما كتبنا أكثر كلما قل الحياء والخوف من المساءلة , فقط أريد أن أعبر عن خشيتي من أن يتمدد السيد المستثمر المحترم مرة أخرى فتصل قدمه الى مبنى مجلس الامة حينها لن يكون أحد قادرا على منع بيع بيت الشعب , وسيقف المستثمر المحترم في بيروت ليعلن أنه أشترى موقع السلطتين القضائية والتشريعية في الاردن , ولكن الحمد لله أن مبنى رئاسة الوزراء بعيد عن مشروع تطوير العبدلي وما دام مبنى الرئاسة بخير فنحن بخير .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :