facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





شكرًا لكم


جهاد المومني
23-09-2016 12:34 PM

عملنا طوال نصف عام بما يرضي ضمائرنا

أصبنا واخطأنا لكننا حرصنا في كل لحظة على الا تنتهك إرادتكم وان يكون حق الشعب مصانا في الانتخاب او عدم الانتخاب ،لم نفرض قناعتنا وإن كنّا جهدنا في إيصال اكبر عدد من الناس الى صناديق الاقتراع .

النتيجة التي تعنينا ليست في تحقيق نسبة اقتراع عالية ،ما اردناه وسنعمل عليه هو تكريس لمبدأ ديمقراطي فتبقى الانتخابات من ثوابت الدولة وتجرى كل اربع سنوات بلا انقطاع او توقف او تأجيل ،وما يجب ان نعمل من اجله جميعا بناء ثقافة انتخابية بين الأردنيين بصرف النظر عن القانون المطبق ،فإذا انتخبنا اليوم بموجب قانون القائمة النسبية المفتوحة فإننا سنعمل من اجل قانون يرضي الغالبية العظمى منكم ،هذه خطوة من مشوار طويل وقد كان علينا ان نخطوها قدما نحو توافق وطني في كل برامجنا ومشاريعنا الوطنية في المستقبل .

لقد انفذنا القانون المعمول به ،حمينا صوت من انتخب واحترمنا موقف من لم ينتخب ،ومع كل الحريصين على وطنهم سوف لن نقبل بتشويه الصورة الجميلة التي قدمناها للعالم بل سنحافظ عليها وسنعمل في كل وقت على تزيينها بالافعال الكبيرة المؤثرة رغم ما يحيط بِنَا من صراعات مميتة ،فبينما نحن نعد الناخبين ونحصي الأصوات فإن غيرنا يعدون القتلى ويحصون اللاجئين عن بلدان تحترق ،والغارقين في بحار الفرار من القتل والدمار والاستبداد .

شكرًا لكم لأنكم كُنتُم معنا بالفعل وبالتشجيع وبالكلام الجميل المحفز .

عشتم وعاش وطنكم حرا رائعا يطاول بكم الدول والشعوب .

كل عام ودائما وأنتم بخير وسلام وسعادة

لا لاجئ منكم ولا هارب في قوارب الموت الى جحيم الاغتراب القصري او الغرق في غياهب البحار والمحيطات.

* الناطق الاعلامي باسم الهيئة المستقلة للانتخاب




  • 1 ام محمد طراونه 24-09-2016 | 12:36 PM

    كل الشكر و التقدير و العرفان لك و لكل عضو في الهيئة المستقله لما بذلتموه من جهد لنحصل على انتخابات نزيهة و شفافه .

  • 2 مهند الصمادي 24-09-2016 | 01:40 PM

    شكرا للهيئة المستقلة للانتخاب وشكرا لجهودكم الرائعة


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :