facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





يــوم السياحـة العالمي .. والسياحة في الأردن


خلف وادي الخوالدة
01-10-2016 01:40 PM

• حبا الله الاردن بموقع جغرافي ومناخي متميز وبكنوز اثرية ومقامات دينية عز نظيرها ومواقع سياحية ومنتجعات علاجية لو جرى توفير خدمات البنية التحتية فيها وبكلف متواضعة لاصبحت تضاهي المنتجعات العالمية كما قال ولي عهد اليابان لدى زيارته للأردن ' بلدٌ فيها البتراء ليست بحاجة إلى الثروات الأخرى '. هذا بالاضافة لنعمة الامن والامان التي نسأل الله أن يديمها على هذا البلد الخير.

ومن هذه المواقع المناطق الواقعة شمال محافظة البلقاء وغرب محافظة جرش وجنوب محافظة عجلون وحتى الاغوار الوسطى التي تفتقر حالياً لأبسط مقومات الخدمات السياحية المتكاملة والتي يتوفر فيها ثلاثة مناخات متجاورة الغور. شفا الغور. الشفا ويمكن التنقل ما بينها خلال أقل من ساعة واحدة بالإضافة لوجود العديد من المقامات الدينية والكنوز الأثرية والأشجار الوارفة وينابيع المياه العذبة والمعدنية لغايات العلاج.

• أما على مستوى السياحة الداخلية ورغم ما يجري من ترويج اعلامي لها فان تكلفة اقامة يوما واحدا في احدى المنتجعات في العقبة او البحر الميت تعادل تكلفة اقامة عدة ايام في المنتجعات السياحية خارج الاردن شاملا تذكرة الطائرة. عدا عن الممارسات السلبية لبعض سماسرة السياحة الذين يبتزون السياح والوافدين والزائرين وخاصة المرضى منهم. وسبق أن حذرنا من هذه الظاهرة الغريبة على الشعب الاردني الطيب الكريم المضياف المعطاء الا انه لم يتخذ اي اجراء للحد من هذه الظاهرة السلبية ووضع حد نهائي لانهائها وعدم تكرارها. هذا بالإضافة للخدمات الفندقية التي لا زالت دون المستوى المطلوب مقارنةً مع ما هو متوفّر خارج الأردن وبذلك لم نلمس أي تحسن إيجابي للسياحة سواء على مستوى السياحة المحلية أو جذب السياحة الخارجية.

• على ضوء هذا الواقع فإن الوضع السياحي لا زال يراوح مكانه لا بل يتراجع عاماً بعد عام. لذلك انصح بخصخصة المرافق السياحية والاثرية وإدارتها من قبل القطاع الخاص الأردني شراكة مع بعض المستثمرين من الشركات العالمية الرائدة في هذا المجال شريطة أن تراعي الشفافية التامة بما يضمن المصلحة العليا للوطن. عسى أن نصل إلى ما وصلت اليه دبي وتركيا ومصر واسبانيا وماليزيا وغيرها من الدول الأخرى الرائدة في هذا المجال عندما وفرت الخدمات السياحية المتميزة بمستوى جيد وبكلف تفضيلية متواضعة معتمدين اسلوب الربح القليل والبيع الكثير وبعكس ذلك ستبقى السياحة في بلدنا تراوح مكانها لا بل ستتراجع وتزداد نسبة الاردنيين القاصدين المنتجعات السياحية خارج الوطن وتتراجع السياحة الخارجية للأردن التي لو تم استغلالها كما ذكرت لأصبحت من أهم الروافد الاقتصادية للوطن.
wadi1515@yahoo.com




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :