facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





إلى أين تذهب المنح الخارجية؟


اسماعيل الخوالدة
07-11-2016 12:41 PM

سؤال وبدون مقدمات نطرحه على الحكومة حيث تقول الارقام التي رصدناها خلال الشهر الماضي فقط ان المملكة حصلت على منح من بعض دول الخليج والاتحاد الاوروبي والولايات المتحده الامريكية تقدر بـ مليارات دولار … الرقم كبير جدا ومن شأنه ان يحدث فرقا وان يدحض كل التبرير الحكومي عن الوضع الصعب الذي نعيشه بل من شأنه ان يكف يد الحكومة عن الاستمرار في اللجوء الى جيب المواطن كلما كثر نهب وسرقات الفاسدين وكلما امعن هؤلاء اللصوص في افراغ خزينة الدولة.

وقع وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري الاحد ثلاث اتفاقيات منح من الاتحاد الأوروبي بقيمة 181.8 مليون دولار.

ووقع الفاخوري اتفاقية منحة بقيمة 52 مليون يورو (55.8 مليون دولار) مقدمة من الاتحاد الأوروبي لدعم تنفيذ برنامج بعنوان (مهارات التشغيل والاندماج الاجتماعي).

ووقع الاتفاقية عن الجانب الاوروبي مدير الجوار الجنوبي في المديرية العامة للجوار ومفاوضات التوسع للاتحاد الدكتور مايكل كولر وبحضور سفير بعثة الاتحاد الأوروبي في عمان أندريا ماثيو فونتانا .

السؤال الملح دائما اين تذهب كل هذه المنح ؟واين تصرف ؟.. نرجو الاجابة من يملكها لاننا بتنا في حيرة من امرنا .. ليست هذه المرة الاولى منذ ان خلقت والمنح تتساقط علينا ولا اثر لها على الاقتصاد الوطني الدينار في تراجع والسلع في غلاء والمواطن لولا أنه اردني نشمي يحتمل لوضع رأسه في التراب

رغم كل المنح التي تأتي الى الوطن الا ان البطالة والتشغيل في ازدياد والجوع بدا ينتشر واصبحت الفواتير كالسيوف الجارحه تبتر جلود المواطنين كل يوم واسبوع وشهر..

ضحك علينا ابو زهير بطريقته والان حان دور الملقي وكل يعمل على شاكلته حسبي الله عليكم ايها الحكومات حسبي الله عليكم ايها الوزراء حسبي الله عليكم ايها النواب

نشكيكم لله الواحد ومن ثم جلالة الملك عبد الله الثاني

لا بد وأن تنتهي قصة الحياة البرجوازية على حساب المواطن الفقير المثقل بالديون لاطعام اهل بيته المستأجر

لا يسعنا الا ان نقول ' حسبنا الله ونعم الوكيل '




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :