facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





استهداف الأردن والوعي المطلوب في هذه المرحلة


أمجد أبو جري أل خطاب
22-12-2016 01:40 PM

نعم الأردن مستهدف من الإرهاب منذ زمن ، ولن ننسى أبدا أن استشهاد المغفور له جلالة الملك عبد الله الأول كانت أول عملية إرهابية يتعرض لها هذا البلد الصامد الثابت على مبادئه التي استقاها من الثورة العربية الكبرى التي شكلت نهضة نتفيّأُ نحن الأردنيون بظلالها حتى هذا الوقت .


نعم الأردن مستهدف فلن ننسى وصفي وهزاع ولن ننسى كل الشهداء ولن ننسى الكساسبة ولن ننسى الزيود ولن ننسى ... ولن ننسى.


جميعهم دماؤهم عطرة روت ثرى الأردن طيبا وتضحية وأقحوانا ذاق الأردنيون ناره بكل بأس شديد وصلابة .
نعم وألف نعم لأجهزتنا الأمنية وجيشنا العربي المصطفوي فهم من رد كيد الحاقدين إلى نحورهم في الكثير من العمليات التي استهدفت النيل من الأردن وشعبه وقيادته ، وحرصهم ووعيهم رد عنا الكثير من المخططات الإرهابية التي لو نجحت لاسمح الله لكانت خسائرنا أكثر بكثير .


إن الأردن مستهدف وذلك لنهجه الوسطي المعتدل ولإيمانه بثوابت النهضة العربية الكبرى ..


راهن الحاقدون على سقوط الأردن من خلال تلك العمليات الإرهابية وإثارة الفتنة لكنهم خابو وخسرو فالأردن بحمد الله تقوم عليه عائلة هاشمية مصطفوية قادت الأردن بكل حكمة واقتدار في منطقة ملتهبة وغير مستقرة .


والأردنيون على مدار التاريخ كانوا بناة ولم يكونو أبدا معاول هدم ، لهذا فإن الشعب الواعي المدرك الملتف حول قيادته وجيشه وأجهزته الأمنية ضرب المثل الأعظم في الوفاء لوطنه وقيادته .


لكن تعيش منطقتنا حالياً مرحلة من أسوأ المراحل التي مرت بها هذه المنطقة وزاد الاستهداف لللأردن كثيرا ونحن نعلم أن كثيراً من العمليات الإرهابية أحبطتها العيون الساهرةعلى أمن هذا الوطن .


إننا الآن أمام استحقاق أمني في غاية الخطورة وذلك نتيجة لتداعيات ماحصل في العراق وسوريا وإن التهديدات الإرهابية التي استهدفت الأردن في ازدياد حيث استهدفت هذه العصابات المجرمة هذا الوطن وشعبه بشكل يومي بالعديد من المحاولات الإجرامية لإيقاع الأذى بالأردن والأردنيين ، حيث فقدنا شهداء قدموا دماءً زكية روت ثرى الأردن فداءً للوطن وحمايةً وتحقيقاً لأمن المواطن كي يبقى الأردن واحة أمن وأمان .


ومن هنا فإن نجاح أي جهد أمني يعتمد دائماً على حرص المواطن ووعيه وتعاونه مع الجهات المختصة في كل أمر يدعو إلى الريبة أو الشك ، فالمواطن يُعتبر ركناً أساسياً من أركان الأمن الشامل. .


إن أمننا والحمد لله سيبقى برعاية الله ثم بفضل سهر أجهزتنا الأمنية ووعي المواطن المنتمي لوطنه وقيادته وأهله وعشيرته وقيامه بدوره وواجباته .


حمى الله الأردن من كل مكروه

 

 




  • 1 شباب عشيره ال خطاب 22-12-2016 | 08:20 PM

    مقال رائع بنكهه حمارنه وطريق الى الوزاره


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :