facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





لا نتقن الا لغة واحدة


احمد حسن الزعبي
26-12-2016 12:23 AM

أذكرها جيداً ،وبعد استشهاد الشهيد البطل معاذ الكساسبة بأيام قليلة تم تعيين نجل الدكتور” عبدالله النسور” سفيراً في عُمان ، وها هو الآن بعد استشهاد 12 عشر كوكباً أردنيا يتم تعيين نجل معالي عقل بلتاجي سكرتيراً أول في سفارتنا في مصر ، لن أتحدث عن “الاستفزاز” في توقيت القرار ولا أريد ان اتحدّث عن ” التحدّي” الذي يصل الى الغباء في زيادة الغلّ..والكفر بالاصلاح كله ، وتكافؤ الفرص كله، وقطع آخر خيط بين الطبقة الأتمسفورية العليا والطبقة الفقيرة المسحوقة..فقد لفت انتباهي رد بلتاجي على خبر نشر على الزميلة عمون والرسالة موجه للزميل سمير الحياري رئيس تحرير عمون حيث قال:
(( كل الشكر لإبراز آسم ولدي قيس، حفيد حسني فريز لابنته د. نوار فريز، أول طبيبة أشعة في الاْردن والحاصلة على الزمالة الملكية البريطانية ١٩٧٦ من أول سنة، ومؤسِّسة أول مركز خاص للكشف المبكر لسرطان الثدي ( وما زالت تديره) ولا ضرر أن أذكر بان قيس حصل على البكالوريوس في العلاقات الدولية من جامعة ايرساينس، فيلادلفيا, واستطاع ومن خلال أدائه المتميز، الحصول على ثماني بعثات بالكامل من جامعته لمدرسة اليوبيل، قدمت هدية للحسين الباني في السابع والعشرين من شباط ١٩٩٧. كما حصل على ماجستير الدبلوماسية من سانتياغو، تشيلي، ويجيد اللغات الانجليزية، والإسبانية، والفرنسية ( السوربون) بطلاقة والإيطالية والبرتغالية بتصرف، علاوة على لغة الام العربية. التحق بالخارجية كملحق دبلوماسي وتدّرج كأقرانه كسكرتير ثالث وثاني وأول. عمل في المركز وفي وإسبانيا قنصلاً وواشنطن. عاد إلى المركز بداية أيلول ٢٠١٥ ليلتحق بالمكتب الخاص ليكون، كما زملائه، ضمن التشكيلة الاخيرة.
كل هذا لأن أؤكد لكم بأنه مؤهل وضمن أقدميته وأحقيته.
كل هذا ان اسم قيس جاء في صدر الخبر من دون زملائه.
أتمنى ان تتاح له الفرصة للتشرف بلقائكم، لأنكم خؤولته ليفاخر بكم.
محبتي واحترامي)).

سؤالي للسيد عقل بلتاجي:
ولدكم قيس حفظه الله،لو لم يكن حفيداً لحسني فريز ، ولا ابناً لعقل بلتاجي…هل سنراه سكرتيراً أول في الخارجية؟؟…أم سنراه حارساً على بيت سفير في عبدون او الرابية او دير غبار…
تفتخرون يا صاحب المعالي ان ابنكم يتكلم لغات خمس بين الطلاقة والتصرف الانجليزية ،الفرنسية، الاسبانية، الايطالية البرتغالية …مبروك…أولادنا لا يتقنون الا لغة واحدة ..لغة تلبية الواجب عند النداء…اللغة الوطنية الفصيحة التي لم تلثغ يوماً بمحسوبية ولا تلغُ يوماً بفساد…
نحن لا نزاود على أحد ولا ندّعي احتكار محبة الأوطان ولا نمنعها عن أحد …لكننا “مؤدبون” مع وطننا…مؤدّبون حتى في تقديم أنفسنا…
لك ان تفاخر بولدك ومن حقك ..لكن لو أنه ليس حفيد وزير وليس ابن وزير وزوج عمته وزير ، ولم يستخدم كل “السير الذاتية” للعائلة قبل ان يقفز من اسبانيا الى واشنطن وأخيرا وليس آخراً في مصر..

نخجل أن نفعل مثلكم والله..

سواليف




  • 1 اقبال 26-12-2016 | 01:09 AM

    لا يوجد اصلاح ولا يوجد تكافؤ فرص على الرغم من وجود كفاءات كثيرة ولكنهم من ابناء الحراثين وهذا ما يدفع الكثير منهم للهجرة الى الخارج. المناصب الرفيعة من نصيب ابناء طبقة الكريما.

  • 2 خالد هنداوي 26-12-2016 | 01:25 AM

    أصلاً وظيفة سكرتير أول في سفارتنا في القاهره ليس لها داعٍ . كلها مناصب وهميه

  • 3 مغترب 26-12-2016 | 06:43 AM

    وشكرا للكاتب على وضع الاصبع على وجع

  • 4 مواطن رمثاوي 26-12-2016 | 08:28 AM

    نعم صدقت استاذ احمد ..اسلوب مستفز ولا داعي للنشر عالملأ ..

  • 5 سامي 26-12-2016 | 12:06 PM

    ينصر دينك اقوى من هيك اذا فيه عندك استاذ احمد

  • 6 عبد الله محمود 26-12-2016 | 01:50 PM

    أحسنت ككل مرة في وضع الاصبع على الجرح

  • 7 طراونه 26-12-2016 | 01:51 PM

    وجع الاردن كبير ويتفاقم ...بس مين يعالج وكيف نعالج هل من الممكن ان تصلح الامور بقدرة قادر....اتمنى ان يقوم جلالة الملك بالتخلص من الاشكال هاي التي اتعبت البلد

  • 8 محمد علي 26-12-2016 | 04:20 PM

    بصراحة الشاب مؤهل. ولكن اعتراض الناس على عقل بلتاجي نفسه لاسباب لا يعرفونها هم انفسهم. وهذا المقال عبارة عن ......

  • 9 سام 27-12-2016 | 12:01 AM

    اهدأ الرجل يجب أن يكون سفير ليس سكرتير اول مليح انه وافق يكون سكرتير

  • 10 الى الكاتب 27-12-2016 | 12:31 AM

    ياريت الكاتب يتناول مسؤولين اخرين في كتاباته واين اولادهم كأنه ابناء المسؤولين الاخرين مثل ما تفضل الكاتب شمر عن ايدينك وسولف عن غيرهم لنشوفك


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :