facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





كيف أطاح أحمد الطراونة بحكومة فوزي الملقي 1954

 احمد الطروانة
احمد الطروانة
أ.د. سعد ابو دية
20-01-2017 07:18 PM

في عام 1954 القى المرحوم فوزي الملقي كلمة امام النواب وقال فيها (كان الاردن شوكة في جسم الامة العربية الى ان جاءت هذه الحكومة؛ حكومة الشباب حكومة العهد الجديد فحسنت موقف الاردن وهيبته) هنا اخذ المرحوم احمد الطراونة (ابو هشام) نسخة من الكلمة موقعة من امين عام المجلس صلاح سحيمات ومساعده عدنان بعيون وكتب افتتاحية في جريدته بعنوان (صانع المعجزات)، وتساءل فيها متى كان الاردن وارث النهضة العربية المجاهد في سبيل القضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية شوكة في جسم الامه العربية

 ... الملك عبد الله الذي نادى بوحدة الامة وتحمل من خصومه ما تحمل .... الملك الشهيد الذي استشهد في سبيل أشرف قضية ........الملك طلال المجاهد في سبيل فلسطين مانح الامة الدستور الديموقراطي الملك الشاب حسين بن طلال الذي بدأ عهده الزاهر بأن جعل من الطبيب ايضا رئيسا للوزراء .....الخ

 والمهم، أحدث المقال هزة كبيرة في البلد ... وبعد ساعات، دخل على احمد ضابط في مكتبه قدم له كتابا لإغلاق الجريدة ورفض احمد استلام كتاب من المحافظ، ويجب ان يكون من الوزير، أصر على الملازم ان يشرب القهوة معه واثناء ذلك اتصل رئيس الديوان الملكي عبد الرحمن خليفة وقال له جاء جلالة الملك غاضبا وبيده الجريدة وهو غاضب جدا وطلب من رئيس الديوان استدعاء رئيس الوزراء وقال لأحمد ان قلت لك سأتغدى معكم تكون الحكومة استقالت. عاد الملازم للمحافظ واتصل عبد الرحمن وقال سأتغدى معكم؛ يعني الوزارة استقالت بعد ان سأل جلالة الملك فوزي هل قلت هذا في مجلس النواب. سكت فوزي وقدم استقالته فورا وشكل الحكومة فورا توفيق ابو الهدى وبعد ساعات طلب من احمد الحضور مع خلوصي الخيري لبيته وأصبح احمد وزيرا للمواصلات وذهب فورا الى فوزي ووجد عنده محمد علي بدير وقال له يا باشا كنت استاذي في الكرك وستبقى استاذي وسأغلق الجريدة.

 


واقول ان احمد الطراونة درسني وعندي دفتر محاضراته (ادارة موظفين) وكان موقفه معي غاية في النبل يوم تخرجت وكنت ادرس على حساب الديوان الملكي، وذهب معي الى ديوان الموظفين وجلس مكان امين عام الديوان ليرى بعينه الشواغر واقترح على خطة من تصميمه؛ ان آخذ وظيفة موقتة واكسب درجه ثم بالراحة انتقل لأخرى. نفذت الخطة فورا ومن هنا ذهبت للولايات المتحدة. ولا زلت اذكر محاضراته، ومرة حدثنا عن مشكلة انه لما تعلم قيادة السيارات كانت تواجهه مشاكل اثناء مرور السيارات الكبيرة بجانبه، وذكر كيف كان يتصرف رحمه الله لقد جلست معه بحضور آخرين في الديوان الملكي العامر كثيرا ولم اشعر يوما انه بخل علي بلطف في معاملة او نصيحة رحمه الله رحمة واسعة استذكره واستذكر جيله الذين بنوا البلد في ظل قيادتهم الهاشمية، وخرجنا بسلام من اتون الحرب الباردة وسلام عليهم جميعا وهم في أكرم جوار وارجو ان يكون لنا في سيرتهم الزكية نبراسا يضيء لنا الطريق .




  • 1 مواطن 20-01-2017 | 07:32 PM

    مع الاحترام هناك تداخل في الافكار جعل من المقال غير واضح الفكره

  • 2 مواطن صاحي 21-01-2017 | 05:43 PM

    اقرا ثلاث مرات قراءة صامتة ختى تقدر تفهم المقال لان بها معلومات دسمة وقوية صعب تفهم من اول مرة لاي سخص مش متابع لاوضاع الباد


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :