facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





خالد الزبيدي: اتضح لي أن أرقامي غير صحيحة ولا وجود لها


خالد الزبيدي
07-03-2017 03:01 AM

عاصفة الجدل التي اُطلقت على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الاسبوع الماضي بعد مقابلة تلفزيونية معي كانت تحت عنوان السياسة النقدية إثر رفع البنك المركزي الاردني اسعار الفائدة الاساسية على ادوات الدينار تم تحميلها الكثير.. وخلال حوار ردا على رفع الاسعار بما فيها المحروقات تم استخدام ارقام تقديرية لمستورداتنا من النفط والمنتجات البترولية الجاهزة اتضح ان الارقام غير صحيحة ولا وجود لها، وان التفاعل الجنوني على مواقع التواصل الاجتماعي، والردود جاءت كمن يصب الزيت على النار ليزيدها اشتعالا..وهنا ما صدر عني مجرد اجتهاد رقمي غير صحيح ل ايستند الى معلومات رسمية من مصادر مختصة واقرب للهفوة...

هذه العاصفة الاعلامية التي شارك فيها كل على هواه اغرت البعض على تقديم ارقام غير منطقية حول الايرادات الرسمية، وليس من الممكن لعاقل أن يصدق أن إيرادات الحكومة من عائدات النفط تساوي 4 مليارات... وهنا اشعر بأن محاولات تسويق سياسة لا تخدم الوطن والمواطنين والدولة الاردنية التي ندافع عنها ليس بالمال فقط وانما بالنفس والارواح حتى يبقى الاردن مصانا عزيزا حادت عن الصواب، لذلك نؤكد للقاصي والداني ان الوطن هو الاغلى من كل شيء في هذه الحياة الفانية، لذلك ان التوضيح المنصف دائما ضروري لإزالة اي لبس يبرز في خضم الحياة، وان الافصاح والمكاشفة بعدالة هو اولى بجسر اية فجوة قد تواجه مسيرتنا.

الاردن كان ولا يزال وسيبقى عصيا على اي كان، فمسيرة الدولة الاردنية الحديثة منذ تسعة عقود ونيف حفلت بالتحديات والصعوبات، وكان رائد الاردنيين بقيادة تتمتع بحنكة وقدرة على تجاوز المحن والخروج اقوى واصلب عودا، واي مراقب محايد ومنصف يستطع القول بثقة إن الاردن استقطع ازمات النظام العربي من اقتتال وسفك الدماء في عدد من عواصم القرار العربي، واصبحت مخاوف الانزلاق الى الفوضى خلفنا.

الدولة الاردنية ليست محطة لبيع الوقود او «سوبر ماركت» اقيمت على طريق دولي باتجاه واحد من يدخل اليها لا يعود اليها مرة اخرى، فالأردن دولة القانون والمؤسسات فهي راسخة منذ عقود وقرون وكان مستقراً للإنسان ومعبراً لما قبله وما يليه من حضارات أقامها الإنسان القديم، ووجد المسافر طريقه إلى الجزيرة العربية، وفي الشمال ساعد على تسهيل المرور إلى سورية، فجعل كل ذلك من الأردن نقطة وصل مهمة بين أقاليم المنطقة، ارض الاردن شهدت فترة العصر الحجري القديم 90 ألف سنة قبل الميلاد، كما لاتزال آثار الحضارة الإسلامية ظاهرة للعيان، وعاشت ممالك كبرى على أرض الاردن منها مملكة الأنباط التي كانت عاصمتها البتراء، المؤابيون، الأدوميون، البيزنطيون، والرومان.
مرة اخرى ان الارقام التي وردت في المقابلة التلفزيونية يعوزها الدقة والصواب .

الدستور




  • 1 مراقب 07-03-2017 | 04:18 AM

    شجاعة واخلاص من استاذ خالد الزبيدي- انت صحفي مرموق واقتصادي حصيف-- بالتوفيق

  • 2 م- مهدي الطوافشه 07-03-2017 | 06:22 AM

    لكل مجتهد نصيب
    ان اصبت لك اجران
    وان أخطئت لك اجر ان شاء الله
    دائما مبدع
    لم تحياتي

  • 3 متابع 07-03-2017 | 06:46 AM

    يعني اوقعت نفسك في ورطة وادخلتنا في متاهة ! تحقق يا اخي قبل ان تطلق تصريحاتك

  • 4 الزعبي 07-03-2017 | 08:13 AM

    يبدو انك تعرضت لضغوط كبيره ...فاعتذرت...لكن الكاتب الصبيحي كانت ارقامه اقرب للواقعحينما نتجت حسبته عن مليار وسبعماة مليون..وهذا يقبله المنطق...بكل الاحوال الربح الكبير موجود وحقيقة !!!

  • 5 عمر سامي الساكت 07-03-2017 | 09:45 AM

    استاذ خالد تحياتي ، كنت ساقتنع لو طرحت الارقام الصحيحة بما أنك تاكدت ان ما طرحته غير ذلك.

  • 6 غريب 07-03-2017 | 10:39 AM

    الله يحماك يا هالخبير

  • 7 فلاح 07-03-2017 | 03:30 PM

    أذا انت اللي بتنظر في الاقتصاد بترمي ارقام عشوائيا فما بالك بناس مثل فلاح .....

    .....

  • 8 أبو جهل 07-03-2017 | 03:52 PM

    المشكلة انه الناس حفظتها حفظ 110 الف برميل نفط *365يوم * 50 دولار للبرميل = 2 مليار دولار
    40 مليون برميل بالسنة * 169 لتر * 0.5 دينار *1.42 = 4.8 مليار دولار
    ربح الدولة = 2.8 مليار دولار (2 مليار دينار)

  • 9 عبد الصمد 07-03-2017 | 07:45 PM

    انا مع أردن قوى بقياده هاشميه نكن لها الولاء والانتماء ويقشعر بدنى من الغضب كلما اسمع اى أساءه للاردن لكن يا استاذ خالد اين تحديك للحكومه.....

  • 10 م- مهدي الطوافشه 07-03-2017 | 08:29 PM

    للمجتهد ان اصاب اجران
    وان اخطأ اجر
    دكتور دائما انت مبدع
    ولك الاحترام ابن العم

  • 11 عوده المسحان 08-03-2017 | 06:51 PM

    والله يااستاذ خالد لقد أثرت زوبعة مقصود منها أن تشتهر....أو أنك تراجعت رغما عنك.........

  • 12 ابو الحارث 11-03-2017 | 11:30 PM

    أستاذ خالد
    نحن نشكر لك هذا الايضاح
    فأرقامك التي اقترحتها فهي قريبة بشكل كبير للواقع،
    فعندما كان سعر برميل البترول عالميا١٥٠دولار كم كان سعر البنزين والمشتقات الاخرى
    عندنا واين ذهبت الفروقات ولمن تذهب يجب المحاسبة على ذلك .
    نتكلم عن النفط ماذا عن السنوات التي كانت تصلنا بالاسعار
    التشجيعية فأين ذهبت هذه الفروقات، لم نسمع يوما بان المديونية قد نقصت
    قلت.
    فمن رأي الشخصي يوجد حرامية كبار ويجب ان يحاسبو .
    فعندما يحاسب الاشرار نكون في أمن وامان
    حمى الله الوطن وقائده من كل مكروه


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :