facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





العبادي يطلق في الكرك ايام شومان الثقافية


21-04-2017 10:47 AM

عمون – محمد الخوالدة - افتتح وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء الدكتور ممدوح العبادي في القاعة التراثية بمدينة الكرك وبحضور محافظ الكرك سامي الهبارنه ورئيس مجمع اللغة العربية الدكتور خالد الكركي ورئيس لجنة بلدية الكرك الكبرى عدنان القطارنة فعاليات ايام شومان الثقافية والتي تنفذها مؤسسة عبد الحميد شومان بالتعاون مع محافظة وبلدية الكرك ووزارتي الثقافة والبلديات ونادي ابداع الكرك وجمعية جارا وازبكية عمان وعدد من دور النشر المحلية ، وتشمل الفعالية التي تستمر لأربعة ايام انشطة ثقافية وفنية متعددة . 

وقالت الرئيسة التنفيذية لمؤسسة شومان فلنتينا قسيسية ان المؤسسة ومنذ تأسست عام 1978 ومن منطلق ايمانها بدور القطاع الخاص فاستضافت نخبا من المفكرين والادباء والفنانين والباحثين العرب والاردنيين، كما رعت البحث العلمي في الوطن العربي واستثمرت في الفنون الادبية المختلفة واتاحت مساحة فكرية مناسبة للدارسين والباحثين من خلال مكتبة عبد الحميد شومان ومكتبة الأطفال 'درب المعرفة' التي يزورهما سنويا ما يزيد عن 300000 شخص من الرواد. 

واضافت قسيسيه جئنا الى الكرك لمعانقة قلعتها الابية والتي تحكي تاريخ الكرك منذ فجر تاريخها ، كشاهد على رفض الضيم والانحياز الى الحرية لتكون الكرك من أوائل المدن العربية التي ثارت على ظلم الدولة العليّة، وقدمت الشهداء قرباناً لعيون الحرية.، ومن هنا قالت قسيسيه ليس غريبا أن تنجب هذه المدينة لعديد من رجالات الأردن من قادة وأكاديميين وكتاب وفنانين ومثقفين أثروا مسيرة الوطن الحضارية ، لافتة الى ان ايمان المؤسسة بان الثقافة حق للجميع فهي تعمم انشطتها لتصل كافة مناطق المملكة والايام الثقافية هي احدى ابرز هذه الانشطة 

وقال رئيس لجنة بلدية الكرك الكبرى عدنان قطارنة ان الفعل الثقافي اداة مهمة في بناء الفكر المعتدل وتنمية قيم الوسطية والاعتدال التي تتبناها القيادة الهاشمية عنوانا لكل حراكنا الانساني ، وثمن قطارنة عاليا لمؤسسة شوما لما تقوم به من جول في دعم الثقافة والوصول بها الى كل انحاء الوطن عطاء وتفاعلا وابداعا مبديا استعداد البلدية لتعميق سبل التواصل مع هذه المؤسسة الرائدة . 
واضاف تظل الكرك بمدى الازمان عنوانا للشهادة والشهداء وايقونة حقه للفداء والعطاء مظللة بعطايا من بذلوا الروح رخيصة في سبيل عزة الوطن وامنه واستقراره في احتفالية ثقافية مميزة لمؤسسة مميزة من مؤسسات الوطن . 
وقال الوزير العبادي اختيار مؤسسة شومان لتكون الكرك مسرحا لأيامها الثقافية اختيار بدهي فالربط بين الثقافة فكرا وبين المكان والتاريخ يتحقق في هذه المحافظة الغنية بطباع اهلها والكريمة بسخاء تضحياتها ، من هنا لا يجد المتحدث عجبا من الربط بين تاريخ الهية ،هية الاجداد وحاضر الهيبة الذي روته دماء معاد الكساسبة وسائد المعايطة وغيرهم ممن حفروا سماءهم بحروف من نور في سجل هذه المدينة . 
واضاف الدكتور العبادي من مظاهر الثقافة التي يعرفها الكركيون جيدا هي تجسيد لمعاني الوحدة الوطنية ،فالكركيون يدركون ان بين ظهرانيهم خارطة لتاريخ الاستقبال والوفادة والضيافة ، عشائركم تجسد هذا المعني قولا وفعلا ، ومن مظاهر الثقافة في الكرك ايضا ما تكرس من فعل العيش المشترك فاللحمة بين مسيحيي ومسلمي الكرك صارت مضرب مثل ليس على مستوى المملكة وحسب بل على مستوى المنطقة . 

ومن مظاهر الثقافة في الكرك كذلك قال العبادي مقاومة اهل الكرك لكل تحديات الجغرافيا فانجبوا من انسالهم قامات ورموز وطنية ، وتحدوا الصعاب فخرجت الكرك رجال دولة وذوات عرفناهم شيوخا في المجالس ورجالا في المسؤولية وجنودا في ميادين الوغى . 

المحافظ الهبارنه نوه بدور الهاشميين في تطوير التعليم والثقافة في الدولة الاردنية منذ تأسيسها ، من عهد الملك المؤسس عبدالله الثاني بن الحسين وهو الملك الشاعر والاديب الذي التف حوله جمع من الادباء والمثقفين ، وصولا الى عهد الملك المعزز عبدالله الثاني بن الحسين الذي شهد الاردن في عهده نهضة كبيرة في جميع مناحي الحياة وخاصة في قطاع الثقافة حيث المدن الثقافية والمكتبات والجوائز التقديرية للمبدعين من الادباء والمفكرين ، وحيث تشجيع الابداع الادبي واشراك الشباب في المؤتمرات العالمية، فالإنسان المتعلم هو ما ركز عليه جلالته في كل اوراقه النقاشية 

وثمن المحافظ الدور الريادي الذي تقوم به مؤسسة عبدالحميد شومان الثقافية وقال انها ظاهرة ثقافية علمية مهمة ،وتعد رديفا مهما للاهتمام الحكومي بالتعليم والثقافة ، فكان لها الدور الكبير في تشجيع الاجيال الجديدة من العلماء والمثقفين والمختصين في مجالات التفكير العلمي والعلوم والفنون واشاعة الثقافة ودعم دراسات البحث العلمي لدى كافة شرائح المجتمع الاردني. 

وقدم الدكتور الكركي تاريخ الكرك بنص ادبي عارضا لمسيرة الكرك التاريخية بدءا من عهد ميشع فالأنباط والعرب الغساسنة فصدر الاسلام حيث جعفر وشهداء مؤتة ، فالأيوبية حيث صلاح الدين والقائد العظيم المملوكي الظاهر بيبرس ، ثم شهدا الهية وزمن عرار وعوده ابوتايه وكايد المفلح ، وصولا الى شهداء القلعة سائد ورفاقه. 

الطفلة المبدعة جود صفوان مبيضين قدمت خاطرة وجدانية عن الكرك التاريخ والحضارة والانسان والانتماء الصادق للوطن والامة .. 

وتتضمن ايام المهرجان المتبقية معارض للكتب وانشطة ثقافية مخصصة للأطفال ومحاضرات وندوات تعني بالشأن الثقافي . 




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :