facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





يا شيخ بسام حدادين .. لا تفرح إن الله لا يحب الفرحين


عدنان الروسان
03-05-2017 06:32 PM

رد السيد بسام حدادين على مطالبة النائب العكايلة للملك برفع الظلم عن الإخوان المسلمين يمتلئ حقدا على الإسلام و المسلمين و تيارات الإسلام السياسي و الشماتة بما حصل لجماعة الإخوان المسلمين واضحة وضوحا لا لبس فيه ، و الشماتة تمتد لتكوي بنارها العكايلة نفسه و تذكره بفصله من جماعة الإخوان المسلمين و نقده للجماعة بوثيقة دعاها بالتاريخية و يكاد السيد حدادين يرقص فرحا في مقالته بما حصل للإخوان المسلمين.

و المقال تحريضي بامتياز ، تحريضي للدولة على جزء من أبنائها و هم الإخوان المسلمون و تيار الإسلام السياسي ، و نسي كاتب المقال أنه عندما كان التيار السياسي الذي ينتمي هو إليه ' عفوا الذي كان ينتمي إليه حينما كان رفيقا و لذي تركه عندما صار معالي ' عندما كان ذلك التيار يحاول تدمير النظام السياسي الأردني و كان ينظم المسيرات التي تهتف بسقوط الملكية و ينظم الخلايا تحت الأرض لعمل الانقلابات ، و يكتب على كل حيطان الدولة ' ليسقط النظام العميل ' كان التيار الإسلامي يحارب بأبنائه و سواعده و ربما بأسلحته ليبقى النظام قائما ،و ليبقى الأردن قويا ثابتا و ليبقى النظام ملكيا هاشميا ، و ليس من سمات النظام الأردني الغدر بالأصدقاء و الأبناء و لن يستمع لمقالات تحريضية تفوح منها رائحة الكره الديني

محاولة التمسح بالنظام والولاء و الانتماء و الدفاع عن التعديلات الدستورية التي غيرت من شكل النظام السياسي الأردني ، و التي يدعي الرفيق أنها موجودة في كل دساتير الملكيات الغربية ، فنحن نفك الحرف و لم نجد في دساتير تلك الدول مثل ذلك الذي حصل عندنا بفعل حكومة ' احملوني إلى عمان و سأريكم ' و واضح أن فيها كثيرا من النفاق السياسي الذي يريد الكاتب أن يلفت النظر إلى أنني هنا و أدافع حتى يبقى في حلقة التدوير السياسي و حتى يؤكد استعداده الكامل لإعادة التدوير عند أي تعديل أو تدوير ، أما أن الأردن ارض الحشد و الرباط فالأردن فعلا هو أرض الحشد و الرباط و هذا ليس شعار الإخوان المسلمين بل واحد من قواعد فقه الجهاد المدعم بالأحاديث النبوية الشريفة و لا يجوز الاستهزاء بالمصطلح ، فكان الأولى بالرفيق بسام حدادين أن يحترم عقائد الآخرين و أن يعلم أن الأردن هي أرض الحشد و الرباط ، أي أرض تحرير فلسطين في المستقبل إن شاء الله إن كان الرفيق ما يزال يحب أن تتحرر فلسطين ، أم أنه تغير بفعل ما وصل إليه من ألقاب غيرت أفكاره التي كان ينادي بها.

لقد نجح الرفيق بسام حدادين بأصوات الإخوان المسلمين في بعض الانتخابات و من باب المودة و الوفاء أن يكون أقل فرحا و طربا و شماتة بوضع الإخوان المسلمين الذي وصلوا إليه بفعل الحكومة إياها التي نعرف جميعا جهودها التي بذلتها لتفسيخ و تدمير البنى السياسية و الاجتماعية للمجتمع الأردني ، و كان أولى أن يكتب لنا معالي بسام حدادين عن الهجمة الغربية الشرسة على بلادنا و تقتيل التيار اليميني الليبرالي المتطرف في أمريكا و أوروبا لأبناء الأمة العربية الواحدة ذات الرسالة الخالدة .

الأردن للجميع و لا نحتاج إلى فريق من المواطنين ليتصدوا للدفاع عنه أمام فريق أخر ، و لا نحتاج لدروس في الوطنية و الولاء و الانتماء فولائنا للنظام و القيادة ليست للبيع ولا للمبادلة بالمناصب و لا نغير البندقية من كتف إلى كتف مقابل اسم أو شهرة أو لقب ، و انتمائنا صامت عذري و ليس شبقيا نفاقيا ، بقي أن أقول أنني لست من تنظيم الإخوان المسلمين و لا تتطابق أفكاري مع أفكارهم ، و لا أجدني مشدودا جدا لأداء الأخ العكايلة لكنني لا أحب أن أرى الظلم و أسكت عنه ، كائنا من كان الظالم و كائنا من كان المظلوم ، و قد رأيتك ظالما و رأيتهم مظلومين في هذا المقال و ما قلت ما قلت إلا انصياعا للحقيقة و الوطنية و شجاعة الموقف و الله غالب على أمره و لكن أكثر الناس لا يعلمون.




  • 1 ammar 03-05-2017 | 07:03 PM

    كلمات صادقة
    ............

  • 2 فرعون 03-05-2017 | 07:03 PM

    عفية فشيت غلنا كلنا

  • 3 مواطن 03-05-2017 | 07:11 PM

    يا زلمة يسعد البطن اللي جابك والله انك حصان من ظهر حصان

  • 4 .... 03-05-2017 | 07:36 PM

    ما بقي إلا .....من أول سطر في كلامك، فهي عادتك لا يسلم من قلمك أحد!!

  • 5 د. محمد بريك 03-05-2017 | 07:57 PM

    بسم الله الرحمن الرحيم
    مقالة السيد بسام حدادين تخلو تماما من الحقد على الاسلام و المسلمين يا سيد عدنان كوني قراءة مقالته التي تدور حول الاخوان المسلمين و هناللك فرق كبير بين الاسلام و المسلمين و بين جماعة الاخوان المسلمين و التي هي حركة سياسية لها اهداف.

  • 6 ابو ابتسام 03-05-2017 | 08:30 PM

    بسام حدادين افنى عمره من اجل فلسطين يا سيد عدنان بسام حدادين لا ولم يقصد بسام حدادين يحترم عقائد الاخرين .................

  • 7 علي 03-05-2017 | 08:52 PM

    أبدعت لا فض فوك.

  • 8 محمد 03-05-2017 | 09:12 PM

    كل التقدير للكاتب الذي يحترم نفسه ويحترم فكره ويحترم اصطفافه الوطني.........

  • 9 مغترب 03-05-2017 | 09:13 PM

    سلمت .... حدادين بلف 360 درجة باليوم مش بالسنة
    مع التأكيد باننا بكل الأحوال اردنيون يوحدنا وطن واحد ولا يقوم رائينا على عرقية او قبلية او دينية

  • 10 انا 88 04-05-2017 | 01:20 AM

    شكرا استاذ عدنان لانك خليتني اقرأ مقال بسام حدادين

  • 11 Hani 04-05-2017 | 04:39 AM

    مثال جميل للكاتب الشجاع
    لا يخاف لومه لائم

  • 12 خالد مصطفى قناة / فانكـوفـر ـ كنــدا. 04-05-2017 | 05:03 AM

    إِنَّ قَارُونَ كَانَ مِن قَوْمِ مُوسَىٰ فَبَغَىٰ عَلَيْهِمْ ۖ وَآتَيْنَاهُ مِنَ الْكُنُوزِ مَا إِنَّ مَفَاتِحَهُ لَتَنُوءُ بِالْعُصْبَةِ أُولِي الْقُوَّةِ إِذْ قَالَ لَهُ قَوْمُهُ لَا تَفْرَحْ ۖ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ (76)يا ألله قديش ربنا بيحب الأردنيين ، لأنهم ما بيضحكوا للرغيف السخن (هكذا شائع عنا نحن الأردنيون) على كل حال ما كنت مصدق أن الآية موجودة بالقرآن غير لما قرأت عنوان مقالك ، فأخذت الأجر بالبحث والتنقيب حتى وجدتها ، جزاك الله خير ، يمكن تدخل الجنة بهاي المعلومة،تحيات

  • 13 ناصر سبلات 04-05-2017 | 06:37 AM

    انت والاخوان احرار في معتقداتكم الدينية جعل الأردن ارض الحشد والرباط ولكن الى ان يحين ذلك اليوم الذي يبدو بعيدا  سيبقى اسم الأردن المملكة الأردنية الهاشمية ام ان حضرتك معترض على ذلك .

  • 14 بنت المبيضين 04-05-2017 | 09:08 AM

    بارك الله فيك ..............مشكور ع المقال اخ عدنان ( اللهم انصر الاسلام والمسلمين ودمر اعداء الدين )

  • 15 اردني 04-05-2017 | 09:50 AM

    لا فض فوك ...........كفيت وفيت

  • 16 وصفي الطراونه 04-05-2017 | 10:38 AM

    يسلم قلمك استاذي كلام عادل حفظك الله وحفظ الله الاردن

  • 17 غازي نايف الخلفات 04-05-2017 | 12:33 PM

    أشكرك أستاذ عدنان، أجدت الرد على معاليه وقطعت هجمته المرتدة التي لم يصفق لها أحد من الجمهور،ولم يتوقع أحد منها خيرا.

  • 18 محمد 04-05-2017 | 03:24 PM

    نعم , الله غالب على امره
    قال الله عز وجل : بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ ۚ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ.

    السيد عدنان الروسان أبدعت .
    الاردن تحت قيادة هاشميه رشيده وابناء الاردن بجميع اطيافهم ملتفون حولها و أمثال حدادين يغردون خارج السرب , ويثيرون النعرات ولا نرغب بمثل هذه المقالات منهم.


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :