facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





انقلاب تركيا 2016 وقضية قطر 2017 (وجه التشابه)


أ.د. سعد ابو دية
09-06-2017 04:05 PM

هناك تشابه كبير جدا بين انقلاب تركيا 2016 وقضية قطر 2017 يمكن إذا استعرضنا هذا التشابه ان نريح الناس الحائرة في عدم فهم مستجدات وابعاد قضية قطر التي يعتبرونها لغزا من الالغاز صعب عليهم ان يفهموه. كيف تتغير المواقف من قطر حليفة الولايات المتحدة واسرائيل بهذه السرعة وهذه القسوة وحتى اريح القرَاء ليسمحوا لي ان اوضح لهم التشابه بين قضية قطر 2017 وانقلاب تموز في تركيا 2016. واليك هذه المقارنات :
1-وقفت تركيا وقطر موقفا مساندا جدا للمسلحين في سوريا 2011-2016 ومن الطبيعي ان يتأثر هذا الدور بعد تقلص الدور الاميركي في سوريا وهذا الدور تقلص بعد غياب الرئيس اوباما ومجيء ترامب وبناء على ذلك لم يعد لقطر ولتركيا نفس الحاجه التي كانت في عهد اوباما .

2-وقفت تركيا وقطر موقفا مناوئا لروسيا خلال الازمه السورية ونتذكر حديث المندوب الروسي (الراحل) في الامم المتحدة عندما اقترب من المندوب القطري وامام الكاميرات وخاطبه بعباره خاطبت بها موسكو في الانذار الذي وجهته لإسرائيل عام 1956 بعد العدوان الثلاثي على مصر . تلك العبارة التي ازعجت ابن غوريون رئيس وزراء اسرائيل لان موسكو لم تخاطب في انذارها بريطانيا ولا فرنسا بتلك العبارات ونتذكر معاناة الروس من الاتراك اثناء الازمه السورية اذ كانوا في غايه عدم المبالاة من الموقف الروسي ولكن تدريجيا اصبح للروس اليد العليا في الازمه السورية وتركت الولايات المتحدة الساحة لروسيا بعد ان اشرفت ولاية اوباما على الانتهاء ولاح في الافق ظهور مرشح للرئاسة يغازل الروس وهكذا تراجع الدور التركي والدور القطري بعد ان اصبح لروسيا اليد العليا في سوريا ولم تعد الحاجه ذاتها لقطر في سوريا ومن قبلها تركيا.

3-لاحظنا ان حلفاء الولايات المتحدة انقسموا فيما بينهم بعد تقلص الدور الاميركي في سوريا وفشل خططهم في سوريا وهرول أردوغان بعد الانقلاب الى ايران وقبل ان يهرول الى العراق بيوم واحد حصل الانقلاب وبضربة حظ نفذ أردوغان من نهاية مفجعه وعلى استحياء عاد الاميركيون لاردوغان الذي ارتمى في احضان روسيا وكأن لسان حاله يقول (ما احلى الرجوع اليه ) وفي قطر وتركيا فان الانقسام كان بين الحلفاء ورفاق السلاح في الامس ولو شاءت الولايات المتحدة لحلت الخلافات ببساطه ولكن لابد من ادارة ازمات تصنعها هي بدلا من اداره ازمه ازمة مثل الازمه مع كوريا الشمالية.

4- يلاحظ ان انقلاب تركيا في تموز 2016 والانقلاب على قطر وقعا في دولتين ترتبطان ارتبطا وثيقا مع اسرائيل معظم الوقت وان علاقتهما مع اسرائيل ظلت كما هي في المعلن ولم تتأثر

5- ويلاحظ ان الدولتين قطر وتركيا ارتبطتا بالإخوان المسلمين ولكن يلاحظ ان ردود الفعل وحملات الاعلام تجاه قطر اقوى من ردود الفعل و حملات الاعلام تجاه تركيا لان تركيا بالطبع دوله اطلسيه ول اتقارن بقطر وان الثمن الذي ستدفعه قطر اكثر من الثمن الذي ستدفعه تركيا اخذين بالاعتبار ان الدولتين دفعتا الثمن. 

واخيرا لابد ان اشير ان الولايات المتحدة ليس عندها اي حوافز لمهاجمة ايران او مواجهتها هي تستفيد من خوف الخليج من ايران وهي ساهمت في هذا التخويف وان الضجة حول قطر تخدمها اذ تغطي على فشل الولايات المتحدة في مواجهة كوريا الشمالية وفشل خططها في اليمن اذ باعت السلاح فقط وقبلها فشلها في سوريا واستفادت من تفجيرات ايران اول امس التي سبقت اي تنسيق اميركي خليجي للضغط على ايران ووفرت على الولايات المتحدة عناء مواجهة ايران، ولا يلام وزير خارجية المانيا عندما قال عن السياسة الأميركية انها اضعفت الغرب.




  • 1 الدكتور سعد ابوديه 09-06-2017 | 10:34 PM

    تنويه زار اردوغان ايران ثم ليلة سفره الى العراق حصل الانقلاب رجاء التنويه وشكرا


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :