facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الراية الهاشمية في سماء عمان: رسالة من الوطن الى الوطن


د.بكر خازر المجالي
10-06-2017 10:37 AM

الهاشميون هم اول من انشأ مؤسسة عند العرب ،حين اسس قصي بن كلاب دار الندوة ووضع ونظم وظائف خدمة الكعبة المشرفة من الرفادة الى السقاية واللواء أي الراية التي تشرف الهاشميون بحملها منذ عهد الشريف ابو نمي جد الهاشميين الذي عاش في الفترة من (911 هجرية الى 992 هجرية ) . 

وكانت راية هواشم الحجاز الحمراء الداكنة ،وهي التي ارتفعت يوم وصول السلطان سليم الاول فاتحا الى مكة المكرمة عام 1517م. وذكرتها مراجع التاريخ الاصلية وتحدثوا عنها عند الحديث عن نسب الاشراف الهاشميين في كتب مثل : (الشجرة الهاشمية لأهل العَبا وابناء خير البرية )للشيخ عبد الحميد الصيادي ، وكتاب الشجرة الزكية في الانساب وسًيَر ال بيت النبوة وكتاب زاهرة المقول في نسب تاريخ فرع الرسول ،وكتاب النسب الجوهر العفيف في معرفة النسب النبوي الشريف وجامع الانساب لمحمد روضاتي وغيرها. 

والمملكة الاردنية الهاشمية التي في اسمها ريح ومسك من رسول البشرية ،تتشرف ان تكون وريثة رسالة نهضة عرب من اجل الاستقلال والسيادة ، وقد انطلقت ثورة العرب الكبرى وهي ترفع راية الاشراف الهاشميين الحمراء العنابي وقاتل العرب في ظل هذه الراية حتى كان الرأي ان تكون الراية عربية هاشمية تلتقي وأهداف الثورة العربية الكبرى ، واستقر الامر على تصميم راية الثورة العربية الكبرى ذات اللون الاسود العباسي والاخضر الفاطمي والابيض الاموي وتتصل الراية الهاشمية الحمراء بالحضارات الثلاث كامتداد لها. 

واليوم نرى حرص جلالة الملك المعظم على اذكاء روح التاريخ فينا ، وان يجدد عهد وقسم الثورة ،ويتوجه للجيش العربي الاردني وريث الرسالة ليقدم الراية بحلتها الجديدة وهي تؤكد معاني الاسلام السمحة وسيرة ال هاشم العطرة ،ومجد الثورة العربية الكبرى. وكان الجيش العربي الاردني هو من ينبري لمثل شرف هذه المواقف ، تسلمها وهو يقابل العهد بعهد ،والتاريخ بتاريخ والمجد بمجد.

استقبل الجند الراية بالشماغ المقلوب شماغ جنود القدس وباب الواد الذين سطروا النصر وحافظوا على معراج رسول الله صلى الله عليه وسلم . 

استقبلوا الراية وهم يعبرون عن التصميم للتصدي لأي عدوان او مساس بتراب هذا الوطن . 

عانقوا الراية الجديدة لتكون صنوا لكل الرايات تخفق بالمعالي والذرى زاهية اهيبا ،ترتفع بشموخ وكبرياء ، اليوم نقرأ في اكثر من رسالة .. 

في مجملها هي رسالة من الوطن الى الوطن ، رسالة الدعوة الى الحرص على المواطنة الصادقة والصالحة .. 

رسالة الصدق والمصداقية والعمل 

رسالة نبذ التنظير وتنفيذ حروب ومعارك ورقية ميدانها ساحات التواصل الاجتماعي .. هي رسالة تمس تاريخ هذا الوطن وكبريائه، وتذكير الاردنيين بأنهم اصحاب مجد وعزة .

رسالة تدعونا الى دراسة التاريخ وتوثيقه بعيدا عن الارتجال والانتهازية .

رسالة للعالم بان هذا الوطن هو وطن محبة للجميع وكل العالم موضع احترامه وتقديره، السياسة عنده واضحة لا تتجاوز خير العرب وامنهم واستقراراهم وسعادة شعوبهم .. 

هذه الراية الهاشمية بمراسم رفعها الرائعة .. هي فخر جديد، وسنبقى نخفق معها بقلوبنا العامرة بحب الوطن، وبعيوننا التي لا تقبل الا الشخوص الى اعالي الذرى ...

تشمخ في مضارب الهاشميين لتحدث عن تاريخ مشرف من اجل العرب، ولتذكر بمجد الامة العربية .. مجد الوحدة والتآخي والنصرة قبل ان ننزلق في متاهات المال الاسود والاشقر .. 

ولتذكر ان الامة لا زالت فيها الخير وان اعترتها نكبات والتواءات هنا وهناك .. 

الخير في ال هاشم .. وفي ادراك الاردنيين لحقيقة التاريخ وما يخبئه لنا المستقبل ..




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :