facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الفوسفات والبوتاس – عويس والمناصير


د. عاكف الزعبي
19-06-2017 02:20 PM

عمون - المهندس والنائب السابق سمير عويس زميل وصديق يملأ نشاطه قطاع الزراعة .فهو ينتج مدخلات الزراعة ويعمل في تجارتها ، وقد نجح في انتاج الأسمدة والمبيدات واقام فيها مصانع وشركات ونظم لها المعارض واطلق باسمها الجوائز .

السيد زياد المناصير تتحدث عنه استثماراته الكبيرة في اكثر من مجال ، والدور الاجتماعي لشركاته الذي بدأ مبكراً .

برز مستثمراً في الطاقة والاسمنت ومر على زيت الزيتون ومؤخراً في البنوك مساهماً في اردنة البنك العربي ، وها هو يتحفز بحسب ما علمت للاستثمار في مجال صناعة الأسمدة .

ما جمع بين السيدين عويس والمناصير في هذا المقال ثروتا الفوسفات والبوتاس موردا الاردن الاكثر اهمية واللذان بقي استثمارهما لدينا ينتمي الى رؤية وعقلية وادارة ما قبل قرن من الزمان على الاقل لنخسر عوائد تقدر منذ خمسينات القرن الماضي حتى اليوم بمئات الملايين في اصرار غريب وعجيب على ان نحصر استثمارنا بهما بإنتاج وتصدير المواد الخام فقط التي تباع بأسعار رخيصة . وبقينا كدولة على ضعف الرؤية في هذا الامر حكومة وقطاعاً خاصاً حتى يومنا هذا.
بينما كان تصنيع المواد الخام وتحويلها الى اسمدة لتصديرها بدلاً من تصدير المواد الخام سيجلب لنا عوائداً تقدر بين 3-6 أضعاف ما كنا نحصل عليه من تصدير المواد الخام .

السيد عويس هو دائم الحديث عن سوء استثمارنا للفوسفات والبوتاس ، يتحدث بحرقه عن العوائد الهائلة التي نخسرها بنهج استثمارنا المتخلف لهما. ولا زلت اتذكر خطابه تحت القبة في نقاش الموازنة لعام 2016 مقارناً استثمارنا البائس للبوتاس بالاستثمار في اسرائيل، ومستهجناً استثمارنا المحبط في الفوسفات واصفاً البوتاس والفوسفات كما يصفهما دائماً بترول الاردن الضائع .

اما السيد المناصير فقد وصلني ما ارجو ان يكون صحيحاً من انه في طريقه لتأسيس شركة كبرى لإنتاج الأسمدة .

وهذا ان اصح فسوف يحدث نقلة كبيره في استثمار الاردن للفوسفات والبوتاس في صناعة الأسمدة ويعتبر خروجاً عن الرؤية العقيمة التي كانت توجه استثمارهما حتى اليوم. أتمنى ان يكون السيد المناصير قد بدأ بإجراءات تأسيس شركته التي سوف تدر على الاردن عوائد كبرى وتوفر بعد رسوخها الالاف من فرص العمل. ولسوف تجعل من الاردن مركزاً اقليمياً لصناعة الأسمدة بما يملكه من فوسفات وبوتاس خام وما تملكه دول الجوار من ثروة نفطية توفر لصناعة الأسمدة احتياجاتها من عنصر النيتروجين.

اتمنى للصديق عويس كل توفيق في سعيه لإنتاج مدخلات الزراعة. وللسيد المناصير كل نجاح على طريق كبار الاقتصاديين والمستثمرين الاردنيين الذين نفتخر بهم. صبيح المصري شيخ المستثمرين وصاحب الاستثمارات المتعددة، والمرحوم الكبير سميح دروزه رائد صناعاتنا الدوائية التي اصبحت دولية بامتداد استثماراتها لأوروبا والولايات المتحدة، وسمير قعوار رائد زراعة النخيل وتصنيع التمور في الاردن. وغيرهم ممن تركوا بصماتهم الكريمة على اقتصادنا ولا يزالون.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :