facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





رفع القبعات للنشميات


د. ناهد عميش
12-08-2017 02:51 PM

أتت نتائج الثانوية العامة هذا العام لتؤكد تميز فتياتنا وتفوقهن. فأوائل الفرعين العلمي والأدبي كلهن فتيات باستثناء طالب واحد. وهذا ينطبق أيضاً على النسبة العامة للنجاح، فقد كانت أعلى لدى الإناث منها لدى الذكور.

تفوق الإناث يعود إلى عوامل اجتماعية واقتصادية عدة. فالعامل الاجتماعي يتمثل بالنمط الذي تعيشه الفتيات حيث لا يُسمح لهن بالخروج وقضاء وقت كبير خارج المنزل وبالتالي يركزن أكثر على الدراسة. والصورة النمطية حول المرأة بأنها اقل إنجازاً وأقل ذكاءً من الرجل وأنها غير قادرة على خوض الحياة العامة، تلعب دوراً أيضاً في تفوقها، إذ يخلق لديها دافعية عالية لإثبات عكس ذلك.

كما أن الظروف الاقتصادية العامة تجعل الإناث تسعى للتفوق من أجل تحسين فرص حصولهن على وظيفة وسعيهن للاستقلال المادي والاعتماد على الذات.

وهنا لا بد من الإشارة إلى وجود مشاكل حقيقية تواجه شبابنا ذكوراً وإناثاً في التعليم تتمثل في انشغال نسبة لا بأس بها من الطلبة الذكور بالعمل خلال سن الدراسة وبتحمل الإناث الكثير من أعباء الأعمال المنزلية وفي بعض الأحيان يخرج هؤلاء من المدارس ليقوموا بهذه المهام. وهذا الواقع يُحتم علينا إيجاد حلول حقيقية لوقف هذه الظاهرة التي تؤثر سلباً على مستقبل نسبة كبيرة من الشباب.

من المؤكد أن واقع المرأة في المجال الاقتصادي والسياسي والاجتماعي لا يعكس تفوقها في التعليم، حيث لا زالت مشاركة المرأة في سوق العمل متدنية جداً ولا تتجاوز ال١٤بالمئة. كما أن المشاركة السياسية للمرأة لا تزال متدنية، بالإضافة إلى أنها لا تزال تعاني من القيود الاجتماعية والقوانين الغير منصفه بحقها.

لا نستطيع تغيير واقع المرأة إلا إذا أزلنا جميع أشكال التمييز ضدها. وتفوقها في التعليم هو رسالة قوية توجهها للمجتمع بأنها قادرة على إثبات نفسها في كل المجالات.

أرجو ألا نستخف بهذه الرسالة ونسعى لتحسين واقع المرأة، فهي العماد الأساسي للنهوض الاجتماعي والاقتصادي والسياسي للمجتمع ككل، وإيلاؤها الاهتمام الكامل والمساواة سيمكننا من المضي قدماً لبناء أردن أقوى.




  • 1 ممم 12-08-2017 | 03:47 PM

    مبارك

  • 2 سامر سماوي 12-08-2017 | 04:52 PM

    لا يا ستي مع الاحترام ...............المعلمين هم سبب فشل ابنائنا الطلبة والاولى ان تكتبي عن اخفاق ابنائنا وليس الانحياز التعنصر الانتثوي للبنات ........كلنا سواسية ولايقبل التشفي برسوب هذا العدد الهائل من الطلبة مع الاحترام

  • 3 أم سعيد 12-08-2017 | 05:00 PM

    عفية على النشميات اللواتي حصلن على أعلى العلامات، برافو شيء يدعو للفخر،
    بس لازم نقول للذين يدعوا ان النساء ناقصات عقل!! إنتوا وين عقلكوا لما النشميات الذكيات يحصدن الأوائل والشباب التائه وبعضهم صايع شو جابوا علامات! أكملن الطريق بفخر ونجاح! الله يحميكن

  • 4 ابو الفوارس الرياض 13-08-2017 | 11:43 AM

    منطقياً الكلام صحيح
    لأن الطالبة تقضي معظم وقتها في البيت بعكس الطالب الذي بحكم انه ربما يكون خارج البيت وقت اكثر من البنت وخصوصاً المقياس على الطالبة المجتهده .
    عموما مبروووووووووووووك للنشميات فعلا ومبرووووووووووووك طبعا للنشامي وهذا ليس انتقاص من قدرات الطلاب .
    واخير من جد وجد ومن سار على الدرب وصل
    ومبروووووووك مبرووووووووووووك مبروووووووووووووك للجميع


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :