facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





حدادين: فكونا من مقولة "كلنا أردنيون لأجل الأردن وفلسطينيون لأجل فلسطين"


بسام حدادين
27-08-2017 03:03 AM

المصري تكلم ولَم يقل شيئا والروابدة ابعد من رئاسة الاعيان بسبب ادارته الفردية وخوري من فصيلة الحقوق المنقوصة...
عمون -عنوان ورشة النائب طارق خوري "استنكاف ذوي الأصول الفلسطينية عن المشاركة في الانتخابات" - فيه التباس ، ويزيد الالتباس التباسا ، شخص منظم الورشة الذي ينتمي الى فصيلة " الحقوق المنقوصة " ويستثمر فيها سياسيا الى ابعد مدى 'بعقلية التاجر الناجح. وزاد الطين بلة نوعية الحضور الذين انتقاهم خوري كما شاهدتهم من خلال فيديو الورشة، حيث طغى على الحضور من هم على شاكلة النائب خوري.

ما الذي دفع اصحاب الدولة المصري والروابدة لتصدر ندوة برعاية مكتب النائب خوري وبعنوان يستمد مضمونة من شخصية الراعي والمنظم. مع أني ادعم وأشجع اصحاب الدولة على مشاركة الرأي العام الرأي والموقف، لكن ليس بهذه الطريقة الملتبسة. فأصحاب الدولة ليس مكانهم ندوات ومناظرات تقوم على التحشيد والمكاسرة. بل كما يفعل دولة معروف البخيت يقدم بحثه ورأيه وحيدا وبحضور مميز ونقاش متزن.

لو تابع دولة الروابدة فيديو الندوة وشاهد انفعالاته وردوده على الأسئلة "للعن الساعة التي وافق فيها على المشاركة" . ولو فعل دولة المصري الشيء نفسه، للاحظ كم كان مرتبكا في رده على أسئلة الحضور في جو مشحون، فقد تكلم دولته ولَم يقل شيئا ... وكان فقط معنيا بدفع تهمة الإقليمية عن نفسه.

المصري والروابدة لم يقولا صراحة ان من حق الأردني من أصل فلسطيني ان يجاهر بهذا التوصيف لنفسه ، والاصرار على ان يخفي اصوله كرمال الوحدة الوطنية . هذه ليست من الوحدة بشيء.

نعم جميعنا مواطنون اردنيون لكننا من أصول ومنابت مختلفة. ومن حق الاردني من أصول فلسطينية ان يعتز بانتمائه ويحلم بحق العودة. وفكونا من المقولة الديماغوجية: كلنا أردنيون لأجل الأردن وفلسطينيون لأجل فلسطين ..وهذا لا يعني ان الاردني ليس عروبيا وغير معني بفلسطين.

على هامش الحوار كشف دولة الروابدة عن سر خروجه من رئاسة مجلس الاعيان مدعيا ان سبب ذلك معارضته لقانون الانتخاب ... فبحد علمي لم يعلن الروابدة موقفا مناهضا لقانون الانتخاب وهو رئيس لمجلس الاعيان... فقد صدر عنه تعليق في اجتماع اللجنة القانونية للنواب عندما علق على غياب الحكومة عن الاجتماع وقال بأن القانون يتيم وأوضح قصده لوسائل الاعلام.

ربما موقف دولة الروابدة من قانون اللامركزية عجل في رحيله لكن الكيفية التي ادار بها مجلس الاعيان وبسبب ادارته الفردية كانت السبب .. والله اعلم.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :