facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الاستثمارات الصناعية في القسطل


المهندس موسى عوني الساكت
27-08-2017 10:17 AM

وأنا اسمع الحكايات المرعبة التي سردها مستثمرو منطقة القسطل عن الاعتداءات التي يتعرضون لها من قبل بلطجية ومعتدين قلت في نفسي: في القرون الماضية كان هناك قطّاع طرق يرعبون الآمنين، أما اليوم فهناك قطّاع استثمارات أيضا. قطّاع رضو بالدنية، وتخويف الناس أرزاق في بطونهم. فما الذي يرضينا نحن؟

ها نحن الان أمام قلة قليلة من الخارجين عن القانون تعكر صفو الاستثمار، لا بل تهدد وجوده. فما الحل، وهؤلاء يريدون رسم صورة مفزعة لوطن آمن ومستقر، نفخر به ونباهي.

الاسبوع الماضي شاركت في الاجتماع الذي عقدته جمعية مستثمري القسطل، وحضرته غرفة صناعة عمان، مع محافظ العاصمة سعد شهاب وقائد شرطة البادية ومتصرف المنطقة، وعدد كبير من ممثلي الاجهزة الامنية.

كان اجتماعا مثمرا. عبّر عن اهتمام الدولة بأجهزتها المختلفة بتذليل كل العقبات التي تهدد الاستثمار في المملكة عامة والقسطل خاصة. ويبقى العمل معا لترجمة اكثر من 30 اشارة وردت لجلالة الملك في ورقته النقاشية السادسة حول 'سيادة القانون'.

في القسطل استثمارات ضخمة، أردنية وعربية وهذا ما يضاعف خطورة الصمت. وبالأمس القريب ظهر ما يقدر على فعله أمثال ما تعاني منه القسطل، لكن في الرصيفة.

وفي القسطل أيضا ظروف نريدها مواتية لصناعة استثمارات تترجم رؤى جلالة الملك نهوضا باقتصادنا الوطني. لكن أيضا في القسطل خارجون عن القانون، ينهبون، ويفرضون الاتاوات، ويسرقون، ويظنون أن أحدا لا يمكنه ردعهم.

كصناعيين، نشعر بالتفاؤل لما انتهى إليه اجتماعنا مع الجهات ذات المسؤولية. ونحن نمد يدنا مع الاجهزة المختصة للنهوض، معاً، لحماية استثمارات الوطن الاقتصادية، فإذا لم نفعلها نحن وأجهزتنا الامنية والسياسية والاقتصادية، فمن ننتظر؟




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :