facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





أيلول يا أيلول


محمد عبدالكريم الزيود
09-09-2017 11:13 PM

يعودُ أيلول والغيمُ خجلٌ هذه السنّة، يقتربُ في الصّباحِ من الرؤوس ثُم تأتي شمس الصيف وتطردها كامرأة لئيمة، فما زالتْ شمس أيلول لاسعة ، ذوى باقي العنب على الدّوالي ، واستوى التين في سحاريه ، لمْ يجد البائع الجوّال في الحارات مشترياً ، كلّهم يسألون عن البندورة ...!!
يعودُ أيلول ويبحث الأطفال عن رائحة الجوّافة في الثلاجات ، فقط الزّيت والزعتر ، وسندويشات يتيمة منها في حقائب المدرسة ، يأكلوها الأولاد على عجلٍ قبل أنْ يقرع جرس الفرصة معلّم يهزّ عصاه أمام الطابور .
يعودُ أيلول وصوتُ فيروز لم يعد يحمّس العاشقين من طلاب الجامعة الجدد الذين أتوا من القُرى المنسيّة ، ظنّوا أنّ الصبايا مشاع في ممرّات كليّة الآداب كالقصائد ، فيأتي رجل الأمن ويطردهم من تحت السرّو..!!
يعود أيلول ، ولكنّه يغيب من درّس التاريخ ، ومن نضال الأحزاب ، ومن نشرات الأخبار ، ولكنه لا يغيب من ذاكرة الأمهات ، وأبناء الشهداء ، ومن وميض عيون العسكر ، عندما كان الحسين ووصفي وحابس يسهرون الليّل في المقرّ ، وقد غابتْ البلاد بالفوضى ومؤامرة ذوي القربى..!
أيلول قاسّ هذه السنّة ، كئيب كامرأة ثكلى، فالناس في ضيق ، والحكومات تتآمر فيه على رزقهم ، والصفوف تفيض بالطلاب بلا مقاعد ، والغيم بعيد ، والمطر شحيح ، فذنب أيلول لنْ يكون مبلولا هذه السنة ..!!




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :