facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





اتسع الرتق على الراثي .. فلنغير نهج تشكيل الحكومات


فاروق العبادي
26-09-2017 12:12 PM

ليس لنا حاجة للوقوف على سلبيات وسيئات اخر حكومات الجباية وبيع مقدرات الوطن واستجداء البنك الدولي والتي تمثل زبار ما في تنكة زيت مغشوش اكل منه المواطن بحسن نية وحين تبين الغث من السمين كظم غيضه انتماء لوطن مكلوم.

حكومة برئيسها ليس المشكلة لأنه لم يكن بالأصل يملك مؤهلات منصب الرئيس لهذه المرحلة واعضاء حكومته ليسوا اكثر من كبار موظفين بمسمى وزراء يتلفتون حولهم فقدان ثقة بعدم قدرتهم على القيام بواجب او مهام ولا طموح خارج المكاتب موطئ قدم بالميدان يطمئنهم سلطة تشريعية مطواعة.

المواطن اصبح ضحية حكومات غايتها جباية واجندة لا تخدم الوطن ولا ترضي المواطن اجندة الاقتصاد ترتقي لدرجة المؤامرة على المواطن لصالح مراكز قوى معادية للوطن والامة.

حكومة مذعورة مرعوبة تتخبط بشكل ظاهر مضمونها فقدان الثقة بالنفس وعدم القدرة على اخذ زمام المبادرة وتدني افق الرؤيا حتى العشى.

محيط ملتهب بدأ يتسرب دخانه الى بيتنا بفعل حكومات اهلكت الزرع فجف الضرع ونزعت الكرامة بصيغة الاستجداء من القريب والبعيد وجوه اعضاءها صفر نتاج فقدان المصداقية وعيون زائغة من فقدان عقل حكومة لأدنى درجات التدبير تخبط وفساد مراكز قوى تتحالف حول مصالح على حساب مصلحة المواطن وطفيليات توحشت لفقدان وازع الانتماء الوطني وضعف الرادع المادي والمعنوي.

حكومة كالغرغرينا في الجراحة علاج واستئصال وفي الانتظار استفحال وفقدان للأمل.

لن نفقد الثقة في الوطن انتماء ولكن ننتظر قرارا يبعث التفاؤل ويحيي الامل .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :