facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





رابطة الكتاب .. رسالة الى من لا يهمه الامر


د. طلال طلب الشرفات
21-10-2017 04:17 AM

في المجتمعات الحية والدول المتمدنة يكون الحرص على ثقافة الوطن ورعاية مبدعيه وكتابه ومفكريه في الذروة ، فالثقافة عنوان هوية الاوطان والفكر معينها الخالد والفن مرآة شعوبها وتجليات انجازها ، والكاتب والباحث والشاعر يسجل منطلقات الخلود ودواعي الوجع ، وبدونهم يبقى الصدى عناوين انكفاء ومحاولات فهم لا تجدي ، والكتاب رسل حضارة ومشاريع انجاز الربط بين الحاضر والمستقبل .

الشعب الاردني شعب مثقف وقارئ ووزارة الثقافة بميزانيتها المتواضعة ما زالت تتلمس طريقها في تحقيق رسالتها الوطنية المهمة ومن ضمنها رعاية الكتاب والادباء والشعراء ، ووزير الثقافة قامة ثقافية واخلاقية ووطنية وله رؤية تستحق الاستماع ، وتستدعي رفد الوزارة بالكفاءات والموارد اللازمة التي تعين وزيرها الخلوق على خلق فضاءات الابداع ورعاية المبدعين .

رابطة الكتاب الاردنيين بيت خبرة وابداع وقدمت للوطن نماذج ابداع اردنية لها فهمها ونكهتها واسهامها في الادب الوطني والعربي على حدٍ سواء ، والرابطة كانت للأسف والى عهد قريب تستجر اوجاع الماضي دون مواكبة للعصر ويأسرها انتماءات قياداتها السياسية وايديولوجياتهم حتى غدا الابداع ترفاً والالتزام السياسي فتاه الادب بالسياسة والفكر بالعناد ، واضحت الرابطة تركة مؤلمة للموروث السياسي المتخم بأوجاع الامة والفقراء .

النظام الاساسي للرابطة بحاجة الى اعادة انتاج واخراج جديدين يحاكي موروثنا الثقافي بلغة العصر ويفصل بين الادب والسياسة في رعاية الابداع ، ويفتح افاق الابداع وبناء جسور التواصل مع الشباب ، ونبذ الاقصاء واحتكار الحقيقة وبناء منظومة للعلاقات البينية لإيجاد بيئة صالحة لتلاقح الطاقات الابداعية وتبادل خبراتها ، وفي ذات الوقت النضال الجاد من اجل تحويل الرابطة الى نقابة وخلق مصادر لتمويل نشاطاتها وتحفيز اعضائها .

اظن ان الهيئة الادارية الجديدة مختلفة بعض الشيء فثمة جهد بلون وروح جديدتين لتغيير واقع الرابطة وتفعيل نشاطاتها ، فرئيس الرابطة وأمين سرها وزملاؤهم يحاولون بإمكانيات الرابطة المتواضعة فعل شيء يعيد الثقة بمكانة الرابطة في نفوس الادباء والكتاب والمثقفين ، فالرابطة بحاجة الى مبنى دائم يليق بمكانة الثقافة والمثقفين ودعم الحكومة للرابطة ما زال خجولاً ويثير الأسى والاستياء معاً ، وامانة عمان ما زالت مقصرة في رعاية هذه المؤسسة الوطنية الهامة ، واعضاء الرابطة بحاجة الى تشجيع وتأمين صحي يليق بمكانتهم الادبية والفكرية .
الشعوب التي لا تدرك اهمية الادب والادباء شعوب جاهلة والدول التي لا ترعى المبدعين دول قاصرة ومقصرة ، تحية لرابطة الكتاب الاردنيين والتي ستبقى قنديلاً لا ينطفئ وشمعة تضيء احلام الوطن .....!!!




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :