facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





قُمْ يا أبا نايف ..


باسل الرفايعة
28-11-2017 08:48 PM

يمرضُ أبي في التسعين. نجا من حربين، وعضّةِ كلبٍ، وخمسين كوليرا، وألفِ جوعٍ. وعاشَ لا يبالي، ولا ينكسرُ. دائماً كانَ غصناً أخضرَ، وكانت لَهُ أشجارٌ عاليةٌ، ومناجلُ، وأهازيجُ حصّادين.

أنا ابْنُ عسكريٍّ، يعودُ إلى قريتهِ في الإجازة. كلُّ شيئ لا يزالُ في مكانهِ. ڤلدتهُ الخضراءُ للشتاء. بسطارهُ الاحتياطيُّ يلمعُ في الغرفةِ. القايشُ لِمَن عصى. قميصهُ المكويُّ جيّداً. صِغارُهُ الذين يُفتِّشُ على أظافرهم، ونظافتهم، ويريدهم أنْ يلتقطوا الإيعازَ جيِّداً في الطابورِ إلى الطعامِ والحصيدةِ والمدرسة.

أبي الذي يمرضُ في التسعين، كانَ مُدرِّباً للمشاة. قامةٌ مشدودةٌ إلى الأَرْضِ. صوتٌ آمِرٌ. هِندامٌ لا يزالُ منضبطاً للمفاجأة. العسكريُّ مثلُ العاشق، يستعدُّ لأيِّ مفاجأة. يحلقُ ذقنهُ جيّداً كل صباح. يحرصُ على تهديبِ شماغهِ، وعطرهِ، ولمعةِ حذائه، ويقولُ. لا يزالُ أبي يَقُولُ: 'أحبُّ الكساءَ والنساءَ'.

يمرضُ الرجلُ في التسعين. كسورٌ في الحوضِ، وندوبٌ على الساقين من نكبةِ فلسطين. كانَ شاباً تجرحهُ الحروبُ، ويعودُ إلى بيته مليئاً بالبرتقالِ والخبز الأبيضِ، وبسكويت 'ج.ع'.

قُمْ أيُّها الرجلُ الجميلُ من سريركَ، فلا زلتَ شاباً في التسعين. لن يكسركَ الحوضُ. فهو من عظامٍ، وأنتَ من جبال الشراة. قُمْ يا أبا نايف، فأنتُ جنديُّ مشاةٍ على أيةِ حال. تعرفُ كيفَ يمشي الجنودُ في الطابور، وكيفَ ينظرونَ يميناً إلى المنصّةِ، وينشدونَ: 'مِنْ هالشاربْ.. بدنا نحاربْ'. هذه حربك الصغيرة. وأنت لها. قُمْ من سريركَ يا سيِّدي. وقُلْ لعائلتك، عائلةِ المشاةِ: إلى الأمام سِرْ..

إلى الأماااااام سِرْ، يا أبي، وصديقي، وسيّدي.




  • 1 ahmad 28-11-2017 | 09:33 PM

    نتمنى لوالد اخي باسل الشفاء العاجل اطال الله في عمره وانعم عليه بالصحة والعافية

  • 2 وفاء 28-11-2017 | 10:00 PM

    كتابة كلها وفاء ..تحيه الى والدك التسعيني

  • 3 سليمان الربابعه مكه المكرمه 29-11-2017 | 07:33 AM

    د باسل العزيز
    ابدعت وحماك الله
    وجبال وزيتون الطفيله والشوبك تشهد على شيوخنا الذين ابددعوا ف حياتهم
    تحيه اجلال واكبار لمن فى وجوههم اتار وعلامات السنين وقصص كفاح

  • 4 د.سعود الحديدي 29-11-2017 | 08:25 AM

    تمنياتنا للوالد بالشفاء العاجل واطال الله في عمره
    كلام اكثر من رائع

  • 5 الدكتور قاسم الطراونه 29-11-2017 | 11:42 AM

    الف الحمدلله على سلامته كلامات رائعة ايها الكاتب الفذ ...وان شاء ينهض ابو نايف بالسلامه وتحية لكل المحاربين القدامى

  • 6 ابو عمرو 29-11-2017 | 01:22 PM

    الله يشفي ويعافي والدك العزيز, رائعة تلك الكلمات التي يعشقها ويحن اليها كل عسكري خدم هذا الوطن الغالي بكل امانة واخلاص.

  • 7 ابوكركي من احفاد مشحن معان 29-11-2017 | 02:21 PM

    صديقي نرفع الاكف بالدعاء الى الله بان يشفي العم ابو نايف انه مستجيب الدعاء

  • 8 ابوكركي من احفاد مشحن معان 29-11-2017 | 07:35 PM

    الكل تاهيه
    عمي ابونايف قم ايها الجندي والى الامام سر بكل ثقه انت من ابناء الاردن الذين كان همهم الاردن اولا دوما في الامام ندعو الله لك بالشفاء العاجل

  • 9 اليازوري 29-11-2017 | 07:50 PM

    من هالشارب بدنا نحارب صهيونية .رحم الله أباك وشفاه

  • 10 السندسي 30-11-2017 | 01:39 AM

    كاتب صادق

  • 11 ابوكركي 30-11-2017 | 09:04 AM

    ندعو الله بان يشافي العم ابو نايف


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :