facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الغد لكم ..


اسامة احمد الازايدة
11-12-2017 04:24 PM

عندما يخاف الرشاش من الحجر فاعلم ان الرشاش بيد السارق...

وعندما تخاف سريّة من الجنود من شاب مقيد و معصوب العينين فاعلم ان الحق مجرداً أقوى من الباطل مجحفلاً..
هو مجبولٌ من الارض.. وهم هلامٌ سيذوبون فيها كما ذاب من قبلهم .

الحجرُ من روح الارض، والرشاش طارئ ولن تتمسك الارض بالطارئ.. ولا زالت تلفِظه .

اصمد ولا يضيرنك منطق الواقع فالأرض لا زالت تتكلم العربية و لم يُعَبرنها مظاهر دولة مارقة تحاول ان تثَبّتَ قطعانها بمستوطنات مجانية و بسلاحٍ يرتجف من حضرة طفلٍ وزنه اقل من وزن الرشاش.

هذه الارض لن ينبتَ فيها الزرع الحرام و إن نبت قليلا فلا شك انه سيتساقط كما تتساقط حشرات المنِّ عن عروق سنديانة عمّرت مئات السنين .

اصمد؛ فالزمن منحاز إليك و يتجه نحوك بأسرع مما انت تظن.. و التاريخ لك.. و الجغرافيا لن تقبل غيرك .

رغم كل التهجير و المجازر أنتم تزيدون و هم ينقصون.. تزيدون عددا لان حكمة الله بَارَكْت في نسلكم انتظارا لذلك اليوم و هم لن يزيدوا عددا منذ الازل و لن يزدادوا الا جبنا جينياً يتوارثونه جيلا فجيل.

تزيدون تشبثاً بالأرض و هم يزدادون رعباً .

تزدادون وعيا و إنسانية و فكرا و ثقافة و هم يزدادون جهلا و تعدياً و ظلماً .

لن يصمدوا أمامكم لأنهم لا زالوا يعيشون بشعور المؤقت و الطارئ و أنتم تعيشون لأجل الارض .

مرابطينَ هناك انتظارا لأمر قريب ، سبعون عاما ليست اكثر من سطرٍ في التاريخ و لطالما سطّرت هذه الارض صفحات وملاحم ألهمت الكون.. فلن يضيركم ذلك لأن فترة جلاء الظلم أسرع كثيرا من وقع الظلم و لان سرعة السقوط أضعاف سرعة النهوض.. ما دام الحق سيبقى موروثا جيلا فجيل فلن يكون الحق الا لصاحب الحق.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :