facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





نَامْ أحسَن لَكَ


د. ثابت النابلسي
03-01-2018 12:58 AM

حوار دار بيني وبين شاب أردني طموح اسمه أيمن القنه يعيش في السعودية ، كنّا جالسين ننتظر ذاك النداء النهائي لموعد إقلاع الطائرة التي بدأنا نفقد الأمل في صحة المعلومات حول موعد الإقلاع الذي طال انتظارنا له لساعات.

كان يبدو عليه القلق ولكنه منهمكٌ في تناول وجبات نوعية من الورق الأبيض المخطط بألوان وسطور تحتوي كلمات والكثير من العلم والمعلومات ، هذا لأنه طالب دكتوراه ذاهب الى عمان لمناقشة الرسالة ، واللجنة الموقرة ستكون بانتظاره تمام التاسعة ، كم هُو عازم على تحقيق هدفه يدرس ويدرس ويؤكد أهمية ما هو مقبل عليه.

تناقشنا قليلا حول موعد الطائرة ثم انشغل كل منا بشأنه ، لكنني سألته سأكتب مقالا ً فماذا أكتب ، فأجابني ضاحكا ً ، نام أحسن لك ....
لكن هذه الكلمات كان لها وقع ليفض كل حواسي واستنفرني رغم اننا تجاوزنا منتصف الليل ، بدأت أقبل فنجان القهوة وأرشفها بشغف ، لا لن انام ...

كيف أنام ..
أتقصد ان أنام واترك الذئاب تنهش القطيع ، ام أغمض عيناي وأغوص بالأحلام هارباً من الواقع ، أغفو وأغض البصر عن سرقة حياتي من لصوص هذا الزمن .
كيف أنام وأنا أشعر أن اليوم الذي مضى قد سرق مني وغداً ينتظرك بالمجهول ، التفاؤل أحيانا يأتي من عمق يأسنا لذا الأفضل ان نعقد العزم ونحقق الحلم وأن نكون .

العمر والنوم ..
الأيام والليالي يا صديقي هي عمرنا الذي نعيش ، هي تعبنا وقصص وذكريات وخطط ومستقبل
آت ، لن أترك للنوم مكان طالما هناك ظلم حل مكان الظلام .

خلاصة ..
إن ما استفزني في كلمات النوم، هو ما يذكرني بكل ما يدور حولنا من نوم الضمائر وانتحار أحلام شبابنا من على منصات الكذب والخداع ، تظهر في الشاشات أمامي الاستعراضات الوهمية لإقرار موازنة تخون المواطن ونائب نائم وواهم بأنه يخدمك ويخدم الوطن ، هكذا حالنا عندما نطبق نظرية النوم في العسل الوهمية .

نهاية ..
لن يكون النوم أحسن لنا إلا عندما نشعر بأننا أحياء نشعر بكل ما يدور حولنا ، عندها ننام ونصحو أقوياء ونصحح مساراتنا ونعرف دورنا ونخدم أوطاننا ومليكنا ورسالتنا الاردنية العربية ، عاش الشباب وحمي الله الأردن .




  • 1 04-01-2018 | 03:55 PM

    د.ايمن شاب طموح جدا

    اتمنى له التوفيق في كل المجالات واتمنى حد يتبناه ويدعم ابحاثه


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :