facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





الإعدام لقاتل سائق تكسي في وادي الوالة


14-01-2018 01:49 PM

عمون - سحر القاسم - قضت محكمة الجنايات الكبرى بإعدام المتهم الرئيسي بقضية مقتل سائق تكسي قبل 3 سنوات بمحافظة مأدبا.

كما قضت بوضع المتهم الثاني بالأشغال الشاقة مدة 15 عاما.

وفي التفاصيل، وفق ما توصلت اليه محكمة الجنايات فإن المتهم الرئيسي وكان طالب توجيهي حينها وعمره 20 عاما، خطط لقتل سائق التكسي، وفي يوم الجريمة طلب من المتهم الثاني احضار مسدس والده، واشتريا الرصاص لغايات تنفيذ الجريمة.

وقام المتهم الاول بالتأشير للتكسي وطلب ايصاله الى منطقة وادي الوالة في مأدبا، وفي الطريق كان المتهم الثاني بانتظاره، واصطحبه معه، وعندما وصلوا الى منطقة وادي الوالة انزلوا السائق لغايات تنفيذ الجريمة واخذا بالتحدث معه، وعند محاولة المغدور الهرب اطلق المتهم الرئيسي عليه رصاصة واحدة اصابته بالرأس ما ادى الى وفاته على الفور.

وقام المتهمان بجر الجثة ورميها في الوادي، على عمق 400 متر، ودفنها برمي الحجارة فوقها لإخفائها.

ثم ركب المتهمان سيارة المغدور وسارا بها مسافة حتى اوصلاها الى مكان بعيد عن موقع الجريمة، وهناك اخذوا لوحة ارقام السيارة والهاتف الخلوي الخاص بالمغدور، ثم قاموا بفك طفاية الحريق ورش المركبة لإخفاء معالم الجريمة قبل مغادرتهما للمكان.

وعندما اكتشفت الجريمة احيل المتهمان للمحاكمة، وقررت محكمة الجنايات الكبرى بجلستها التي عقدتها اليوم برئاسة القاضي الدكتور ماجد الرفايعة، وعضوية القاضيين محمد البلوش وعمار الكلوب، بتجريم المتهم الرئيسي بجناية القتل العمد والحكم عليه بالإعدام شنقا حتى الموت وادانة المتهم الثاني بجناية التدخل بالقتل والحكم عليه بالأشغال الشاقة مدة 15 عاما ، وادانتهما بجنحة السرقة التي تعتبر جزءا من الجريمة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :