facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





وزارة أوقاف أم مديرية شرطة؟؟


المحامي محمد الصبيحي
15-02-2018 03:21 PM

يتعامل السيد وزير الاوقاف مع أئمة وخطباء المساجد على أساس انه مربي الصف وهم التلاميذ !! هذا أقل ما يقال في قرارات الوزير حين يحجر على الفكر والرأي فيقرر اولا خطبة جمعة موحدة ومحددة ، وثانيا بفصل خطيب مسجد في عجلون خرج على النص في خطبة الجمعة الماضية، وثالثا في قراره منع الائمة والوعاظ من اجراء أي مقابلات إعلامية أو المشاركة في الندوات عبر وسائل الاعلام دون موافقة الوزارة الخطية.

مربي الصف ( معالي الوزير ) يفصل احد التلاميذ ( خطيب عجلون ) ولم يبق الا أن يطلب منه إحضار ولي أمره .

اذا كان الحديث عن الفكر الاسلامي ومبادئ الاسلام وموقفه من القضايا الحياتية يحتاج في بلد الهاشميين الى اذن فما الذي يمكن أن نقوله في بلد مثل الهند غالبية سكانها من الهندوس ؟؟ .

في البداية منعت الوزارة كبار العلماء من الخطابة والفتوى فتحولت خطبة الجمعة الى موضوع انشائي يكتبه موظف في الوزارة ويلقيه طالب مقابل اجر زهيد على جمهور يتململ للخروج من المساجد، ثم تدرج الامر فتم الحجر الاعلامي حتى على الوعاظ والائمة الموالين لمظلة الوزارة ، فهل بقي من الوزارة ما يحتاجه المسلمون غير الحاق تنظيم الحج بوزارة السياحة ، والحاق صندوق الزكاة بصندوق التنمية والتشغيل والحاق الاملاك الوقفية بإدارة املاك الدولة في وزارة المالية ؟؟ والحاق السيد الوزير بقائمة الباحثين عن عمل ؟؟ .

اذا كان السيد الوزير لا يثق بحصافة وعلم ائمة وخطباء المساجد فليعلن ذلك صراحة أو على الاقل ليترك الحرية في الخطابة لمن يثق بعلمهم ومعرفتهم وحرصهم على البلاد والعباد ، وبغير ذلك فان الدكتاتورية الدينية ليست من الاسلام في شيء .

ان أكثر من يدهشني سكوت خطباء المساجد ورضوخهم ولو ان الوزير وجد بينهم من يجهر بكلمة الحق في وجه هذا التجبر لما قرر ما قرر.




  • 1 مفكر 15-02-2018 | 03:32 PM

    خطبة الجمعة وظيفة رسمية ام تكليف هناك فرق فان كانت وظيفة فعلى الموظف ان يلتزم بتعليمات مديره واذا كانت تكليف فهو امر فكري خاضع لأجتهاد الخطيب ولا يجوز الاملاء عليه

  • 2 مش بس هيك 15-02-2018 | 04:31 PM

    كمان تتدخل الوزارة في الجمع بين الوقتين اذا كان هناك امطار الاسبوع الماضي رغم هطول الامطار لم يجرؤ اي امام على الجمع


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :