facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





عجقة أفكار مع الشباب


د. ثابت النابلسي
21-02-2018 03:05 PM

طارت الفكرة الأولى من رأسي ...

المهم إنها كانت قوية لدرجة أنني أحببت أن أشارك فيها الجميع ، كانت رح تحل الكثير من المشاكل في حياتنا ، وأهم مشكلة وأخطر قضية نعاني منها .

نعم ... لو حليناها بتصير كل الأمور ماشية في مسارها الصحيح ، وخلاصة المشاكل هي أننا مش فاهمين شو لازم نفهم وعليه طلع معي الآتي :

عشان نقدر نعرف كيف نفهم لازم نتخلص من فلاسفة الحلول التنظيرية ونبحث عن الناس الذين يقدمون الحلول عملياً.

الابتعاد عن مراكز الفكر الهدام ونسف أفكارهم ، لتوليد أفكار بناءة ونعزز أصحابها ليقوموا بتنفيذها .

الاستقطاب لكل الطاقات من كل الطبقات الإجتماعية لتتركز جهودهم وتتوحد كلمتهم لبناء وطنهم .

الحجر على عقول دعاة الفشل والتخويف وأصحاب الإشاعات الهدّامة .

إجبار أنفسنا على مواجهة حقيقتها ، قبل ما نواجه الناس بحقيقتهم .

الاعتراف بوجود الآخر وأنه شريك معنا في المجتمعات بإختلافها من كل النواحي .

أعجبكم عجقة الأفكار.....
لن تنتهي مهمتنا ما دام هناك التناقض المسيطر على داخلنا ويحمل كل منا النقيض منه في داخله ، نحن نحتاج إلى دعاة التجديد ووجوب التفكير المتغير فذلك يجعلنا أكثر قوة ويولد فينا الأمل .

تذكرت فكرة مهمة ...
أن نؤمن بذاتنا وقدراتنا ...

من يكتب التاريخ اليوم ، من الفاعل والمفعول به، فشبابنا اليوم يكتبون تاريخهم ،ولكنه التاريخ الواقع والمفروض عليهم .

نعم يجب أن نسعى للوصول مع شبابنا ليكتبوا تاريخهم الذي صنعوه بأفكارهم وبأيديهم وسيكتبون كل يوم ملحمة جديرة بأن تعلق على جدار التاريخ وتبث الأمل .

فكرتك ملكك ....
يجب أن يَشعر الشباب أنهم يملكون أفكارهم ، وأنها محمية من لصوص الفكر والمنظرين والمتسلقين وقارئين الكف وقارعين الطبول ، شبابنا استثمار مستقبلنا فكرا ً وعملاً ، قادرين أن يُعبروا عن أنفسهم بحرية العطاء، إن الأوطان تسكن في قلوبهم وعقولهم فلنطلق للأفكار العنان والله المستعان .

حمى الله شباب الأردن وعاش الوطن والقائد .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :