facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





هل نحن بخير؟


احمد حسن الزعبي
10-05-2018 12:42 AM

قال لي أحدهم: لم تعد ساخراً كما كنت..قلت له: وهل الموجوع يَضحكُ او يُضحِك؟..صدّقوني أني موجوع ، وموجوع جداً..منذ أربعة عشر عاماً وأنا اكتب ،وأمارس رسالتي التصليح والإصلاح قدر الإمكان، تارة بالابتسامة وتارة بالجدّية والاحتداد.. لا أرتجي من هذه الزاوية مصلحة شخصية ولا قربى من احد ولا شعبية ولا رضا سوى رضا الله ووطني وأبناء بلدي..ما الذي تغيّر؟ السلوك بانحدار ،والتغوّل بتوسّع،و الاختباء بهالة المنصب صار يشرعن للفاسد والأزعر والبلطجي ان يفعل ما يشاء بالناس والضعفاء ومن هم تحت سطوة وظيفته..

لم تعد عبارة «سلوك فردي» أو «ظاهرة دخيلة» تسكّن أمراضنا المزمنة، الوطن يتآكل ،نحن نأكله ونضعفه بصمتنا،و»طبطبتنا» على أخطاء الأفراد والمؤسسات ومن يدّعون أنهم يملكون حصانة لا يحق لأحد أن يحاسبهم أو يوقفهم عند حدّهم ، سيادة القانون صارت على الضعيف فقط، أما القوي والمسنود فهو فوق القانون بحدّ ذاته.

عودة الى بطلجة الشوارع..قبل شهور تعرّض أكاديمي وأستاذ جامعي للضرب من مجموعة جاءته بغطاء ،وقبل أسبوعين حطّم «زعران» محل للوجبات السريعة بإيعاز من نائب ، وهذا الأسبوع يقوم شخص بترؤس عصابة وبمساندة له من بعض الزملاء ليمارس بلطجته على مواطن أعزل في شارع عام ، المارون كانوا يرون الدم النازف دون أدنى شجاعة أو مروءة لإنقاذه أو تخليصه من قبضة المعتدين.فعن أي سيادة قانون نتحدث؟؟..

من صمت على الظلم راحت عليه، ومنا رزق بعشيرة كبيرة او جازف باسمه قد يستعيد بعضاَ من حقه، هذه هي الشريعة الجديدة فعن أي سيادة قانون نتحدّث؟

لا تهاون ولا صمت ولا سكوت بعد الآن..صار لازماً على المؤسسات أن تنظّم نفسها وتنظّف نفسها ممن يحتمون باسمها وشعارها ، صار لازماً تأديب كل من تسوّل له نفسه ان يضرب بيد من بطش وظلم وقهر وفوقية واحتماء ومحاكمته على الملأ..نتغنّى بالأمن والأمان وحوادث السطو بازدياد وحوادث السلب بازدياد وحوادث الزعرنة بازدياد،ولا نرى أنياب القانون ولا هيبته الا على المخلصين الذين ينشدون الإصلاح والتغيير.

إن لم نعترف بأننا في أزمة فسنبقى نغترف من هذا العفن وهذا «القيح» المزمن المختبىء خلف والنفوذ..

هل نحن بخير ومن يقول نعم..فإنه جزء من هذا الخراب

الرأي




  • 1 اسيل 10-05-2018 | 11:28 AM

    نحن نشتاق الى الراحة والى الدفء نشتاق الى ماضٍ كنا به بخير نشتاق الى الامل . العالم صيق ونشعر انه يضيق اكثر . ما من احد على ما يرام و الضحك مجرد وقت مستقطع والحياه ايضا اصبحت وقتاً مستقطع.

  • 2 حمظان البرش الغماز 10-05-2018 | 12:23 PM

    شكرا للكاتب الرائع - وماكتبته هو الواقع الذي نعيشه لامه يفترظ انها خير امة اخرجت للناس - من تخبرتي ومعرفتي ومخالطتي لكثير من شعوب الارض ثبت انها من اسواء الشعوب للاسف - نحن امة عربيه خرجت من الحياة امة ليست كباقي البشر - امة تحتظر امه بدمها وجيناتها النفاق والجبين -


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :