facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss
  • اخر التحديثات
  • الاكثر تعليقا





لايجوز لمن يعجز عن تربية أبنه أن يتصدر المنابر لتربية الناس


المحامي محمد الصبيحي
29-04-2009 04:58 PM

على خلفية خبر قيام الاجهزة الامنية بالقاء القبض قبل يومين على ثلاثة شباب من أبناء ثلاثة من زعماء الحركة الاسلامية الملقبين – بالصقور - بجرم ترويج وتعاطي المخدرات , و حجز أثنين في التوقيف بحالة التلبس بينما أخلي سبيل الثالث لعدم ضبط أي مخدرات لديه وبعد أن تبين بالفحص الطبي أنه لم يتعاطى المخدر , وسيجري خلال الايام القادم أحالة ملف القضية الى محكم أمن الدولة .

وصحيه أن المبدأ أنه ( لاتزر وازرة وزر أخرى ) ولا نقول بمعاقبة الاباء بدل الابناء ولكننا نتساءل كيف يتفرغ هؤلاء لوعظ وتربية الناس ويغفلون عن فلذات أكبادهم في بيوتهم ؟؟ وكيف يأمرون الناس بالبر وينسون أنفسهم , وقد قال تعالى في كتابه العزيز (يا ايها الذين امنوا قوا انفسكم واهليكم نارا وقودها الناس والحجارة عليها ملائكة غلاظ شداد لا يعصون الله ما امرهم ويفعلون ما يؤمرون ) .

ان الدعوة الى الله تبدأ من الانسان نفسه وتمتد الى أهل بيته ثم عشيرته الاقربين قبل أن تتوجه الى الناس , ولا ضرر أن يكون من أهل البيت من لايؤمن – لاسمح الله - ولكن الداعية الذي يتصدر المنابر ينبغي أن يعلن لمن حوله أن الله أبتلاه بولد عاق أو فاسق – على سبيل المثال – وأنه عجز عن تربيته حتى لايكون حجة عليه ولكي لاتهتز مصداقيته أمام الناس وبغير ذلك فليعتزل منابر المسلمين ويلتزم بيته متفرغا للدعاء الى الله أن يكشف عنه البلاء ويهدي ولده الى سواء السبيل .

ولا يضر الحركة الاسلامية الراسخة في ضمير الناس أن يحدث ما حدث ولا ينتقص من جهود الدعاة الى الله عثرة هنا أو هناك , اذا ما قدم هؤلاء أستقالاتهم وتحملوا مسؤولياتهم والتزموا بيوتهم وأعمالهم الخاصة وتفرغوا لتربية أبنائهم وأعتبرا ما حدث أبتلاء يعالج بالصبر والدعاء , بدل تفرغهم لشق الحركة الاسلامية على قاعدة أقليمية .

ولا شك بأن المناوئين للحركة الاسلامية سوف يستغلون هذه الحادثة المؤلمة لتشويه صورة الحزب والجماعة معا , ومن هنا فان الخطوة الاستباقية لتفويت الفرصة على هواة الصيد في الماء العكر أن يقدم الزعماء الثلاثة على خطوة جريئة تنم عن الحس الرفيع بالمسؤولية بتقديم أستقالاتهم من مؤسسات الحركة والاعلان عن التفرغ لتقويم ما أعوج من تربية الابناء , وبهذه الخطوة سيكون الضرر في أضيق دائرة وبغير ذلك سيتسع ليشمل مصداقية كل الزعامات وكل الدعاة فيخسر الوطن وتتشوه صورة الدعوة الاسلامية .

معاذ الله أن نكتب شامتين , بل نكتب سباقين الى اقتراح العلاج قبل أن يتسع ضرر الداء , وقد كانت الحركة تعتبر العضو الذي يقبل المنصب الوزاري مخالفا فتحاكمه وتفصله أفلا يكون أشد ضررا أن يغفل العضو عن تربية وسلوك أبنائه البالغين العاقلين فاذا بهم يتعاطون المخدرات ويقعون في قبضة الشرطة , أم سيركبون مركب العناد ويزعمون أنها مؤامرة أمنية للأساءة اليهم .

ان الرجوع الى الحق فضيلة والاقرار بالذنب والتقصير شجاعة , ومصلحة الجماعة فوق مصلحة الفرد , والمتصدرون للعمل العام حياتهم الشخصية وحياة أسرهم ليست ملكا لهم وحدهم فمن يقبل أن يكون في دائرة الضوء ليس له أن يطالبنا باطفاء الانوار .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :