facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الرزاز يعد بالتعديل .. وشكل رئيس الاعيان يحدده بقاء الطراونة في النواب


07-07-2018 08:20 PM

عمون - يعترف الرئيس عمر الرزاز امام مقربين منه انه استعجل اختيار وزراءه ويلمح امام نواب واعيان انه سيجري اول تعديل على حكومته بعد نيل الثقة البرلمانية لامتصاص الغضب الناتج عن خيارات التشكيل الاول.

ورغم انشغال الراي العام البرلماني بقضية اخرى الا ان امام الرزاز فرصة لنيل ثقة غير مريحة نتيجة ثقل التوقعات الناتجة عن هبة ايار .. وعدم تمكن نواب منه بصورة كبيرة .. والانشغال في الصالونات السياسية يتركز في شكل مجلس الاعيان القادم وتحديدا رئيسه وكذلك تجديد الثقة برئيس مجلس النواب بعد دخول رئيس الديوان الملكي السابق فايز الطراونة على الخط اذ لا يعقل ان يرأس المجلسان طراونة 1 وطراونة 2 كما يقول نائب متقاعد مخضرم ..

يتساءل البعض : هل تتجدد الثقة بالرئيسين الفايز فيصل والطراونة عاطف .. ويبقي الملك حالة السكون مستمرة بعد ان اراح الحكومة من اي شغب او صخب .. اولا بتعيين منار الدباس مديرا لمكتبه ثم اخيرا بتعيين يوسف العيسوي رئيسا للديوان والمعروف عنهما عدم صخبهما او مشاغبتهما وتدخلهما في الشأن الحكومي كما غيرهما ما جعل الارض سهلا امام الرئيس الجديد للحكومة..

الضباب يحيط بالعملية كلها فدخول فايز الطراونة الى الاعيان وقبوله البقاء عضوا في خطوة تعد الاولى في الاعيان لقبول الاقدم رئاسة الاحدث .. ام انها لفترة وجيزة يغادر فيها الفايز الاعيان ام انتظار ليعود رئيسا ام يقبل العضوية ويظل صامتاً في ظل الرئيس الفايز ..

احتمالية ان يعود الفايز الى رئاسة الاعيان فيها ثلاث مخاطر : الاولى اغضاب الفايز واقصاءه عن سدة مجلس الملك والثانية عودة المحافظين لمناكفة الحكومة والثالثة مصير الرئيس الاقوى المنتخب للنواب عاطف الطراونة ..

السؤال الجديد : هل يفاجيء الملك الاعيان برئيس من خارج الصندوق التقليدي ويأتي برئيس الوزراء الاسبق نائب رئيس الاعيان الحالي سمير الرفاعي رئيسا لتكتمل الصورة أم نبقى في الاطار التقليدي .. ؟




  • 1 علي ملحم ابا شرف 08-07-2018 | 01:50 PM

    المفروض والاصح تغيير بعض الوزراء قبل نيل الثقه واخذ هؤلاء الوزراء تقاعد وزراء


تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :