facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





زيارة دائرة الأحوال المدنية والجوازات


د. ايمان الشمايلة
17-07-2018 02:35 PM

لا بد لأمثال الرجال الشرفاء في بلدي العاملين بإخلاص بأيدي بيضاء أن تذكر مؤسساتهم وخبراتهم وبصمتهم، وما يتطلعون إليه في المستقبل، زيارتي لمديرية الأحوال المدنية والجوازات كانت تجربة رائعة بأن شاهدت مؤسسة كخلية نحل لا تهدأ، وفيها من المميزات الجديدة ما تستطيع ان ترفع رأسك به عالياً بأنك في مؤسسة أردنية بإمتياز، سأذكر الايجابيات والمزايا وأذكر معها ما ينقصها ونتطلع أن تشد على الأيدي وإعطائها المساحة الكافية كإدارة أن تعمل بحرية أكبر لتطوير الدائرة، لا بد للمواطن الأردني ان يذكر الانجاز الذي أنجز مؤخراً من خلال الباصات المتنقلة التي تساعد ذوي الاعاقة والمناطق النائية، وكذلك تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص من خلال تقديم عدد من المواطنين مواقع مجهزة ومدفوعة الأجر من قبلهم للدولة مثل حي نزال، وأبو علندا وأبو نصير وتلاع العلي وخلدا وأم السماق، وكانت البصمة الايجابية جميلة من خلال موقع الاحوال في المطار والتي تعد نقطة ايجابية بامتياز، بصمات واضحة ومنارات مضيئة ورائعة تدل على وجود شخصية ادارية بارعة، ولكن هناك من يريد التطوير أكثر فمن سيدعم الأحوال وإدارتها في بعض النقاط، التي ناقشتها مع الباشا فواز الشهوان الذي لم يجلس في مكتبه الا لحظات لوجوده بين المكاتب متفقداً ومساعدا ومسهلا لامور المراجعين، وهذا ما نود رؤيته لدى كل مسؤول أن  لا يجعل الكرسي مقره بل مكانه بين صفوف المراجعين، فمن خلال حواري معه وجدت انه من الواجب على المسؤولين ومتخذي القرار الشد على يد الباشا وفريق العمل لديه بان يسمح لهم بمتسع أكثر من التأييد والشد على أيديهم وأخذ التسهيلات اللازمة لعمل كل مما يلي:

الصورة الملونة على هوية الاحوال المدنية علماً بأننا بعام 2018، وما زلنا بنظام الابيض والأسود هل يعقل ذلك، وكذلك انتهاء جوازات كثير من المواطنين بكافة مسؤولياتهم، ولا يتم اكتشافها الا قبل سفرهم بيوم، فمن الأجدر إرسال رسالة للمواطن من قبل دائرة الاحوال تذكر المواطن بتفعيل الحكومة الالكترونية، لتذكيره بضرورة تجديد جواز سفره.

ونرى كثير من رجال الاعمال يتبرعون لجهات الغارمين ولكن الا يوجد في الاحوال المدنية  والجوازات كغيرها من المؤسسات موظفين غارمين، فلماذا لا يتم توجيههم للأخذ بيد هؤلاء الموظفين الذين يواصلون الليل مع النهار لخدمة الوطن والمواطن وخاصة خدمة الاهل في الضفة بتجديد معاملاتهم بيسر وسهولة دون عناء؟، ولماذا لا يتم خدمة المواطن بايصال جوازه لمقر اقامته جاهز من قبل  دائرة الأحوال المدنية والجوازات بخدمة مدفوعة التكلفة؟ وتريح المواطن وتختصر عليه الوقت والجهد فنحن دولة متعلمة ومثقفة وقد وصلت لمرحلة متطورة من الخدمات والتكنولوجيا، جهود رائعة وبصمة واضحة يشكر عليها الباشا فواز الشهوان وفريق العمل ليكونوا أنموذج لكثير من المؤسسات في هذا الوطن الحبيب، فكم جميل ان تلتقي رجالات الوطن الذين يشعرونك بأن الأردن دائما بخير بهمة أهله النبلاء.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :