facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





نحو خطة أردنية وطنية


المحامي د. أحمد محمد العثمان
23-07-2018 11:15 AM

إن الأشياء بأشباهها ونظائرها تقاس وتعرف ، الأمر الذي يقتضي مقارنة الأردن بدولة تماثلها من مثل دولة كرواتيا لوجود بعض نقاط التشابه بينهما ، فعمر الدولة الأردنية يقارب المائة عام ، في حين أن عمر كرواتيا لا يتجاوز ثلاثين عاماً على أبعد تقدير ، وعدد سكان الأردن يقارب الستة ملايين نسمه ، في حين أن عدد سكان كرواتيا يقارب أربعة ملايين نسمة ، ومساحة الأردن تقارب تسعة وثمانين الف كيلو متر مربع ، في حين أن مساحة كرواتيا ستة وخمسون الف كيلو متر مربع .

أما الأردن فيحتوي على موارد طبيعية من مثل الفوسفات والنحاس والصخر الزيتي والغاز ويقال البترول بالإضافة لأملاح البحر الميت والمناخ الذي يساعد على زراعة العديد من المحاصيل الزراعية بالإضافة للمياه الجوفية ، حيث يتضم الأردن اكبر ثلاثة أحواض مائية في الإقليم وهي حوض اليرموك وحوض البقعة وحوض الديسي، إلا أن الدخل القومي في الأردن منخفض جداً ودخل الفرد فيه لا يتجاوز خط الفقر ، في حين أن، كرواتيا فقيرة في مواردها الطبيعية إلا أن الدخل القومي في عام (2017) بلغ ستين مليار دولار ، اي أن معدل دخل الفرد فيها يقارب خمسة عشر الف دولار ، اي عشرين ضعف دخل الفرد في الأردن فما هو السبب ؟ إن السبب في ذلك غياب التخطيط الحكومي للنهوض بمستوى المجتمع ، إذ أن الخطط الحكومية المتعاقبة لم تخرج من دائرة العبارات الإنشائية الهلامية الأميبية الشكل وعدم إقتران تلك الخطط بالزمن اللازم لتنفيذها ووسائل تنفيذها وغياب الرقابة والمساءلة .

لذا فإن المطلوب تشكيل لجنة وطنية من الكفاءات مهمتها وضع خطة وطنية إستراتيجية للنهوض بالدولة وأن يكون المعيار الوحيد لتشكيل هذه اللجنة هو الكفاءة بعيداً عن اي إعتبار اخر وأن تتضمن تلك الخطة زمناً محدداً للتنفيذ وأن تكون محفوفة بالرقابة والمساءلة لئلا تتحول هذه اللجنة الى مناصب شرفية ولئلا تلحق بغيرها من اللجان، والله الموفق .




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :