facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





صدور "أكتب عما يكتبون ويكتبون عما أكتب" للغرايبة


28-08-2018 01:20 PM

عمون- صدر حديثا كتاب جديد للاستشاري والباحث في قضايا المواطنة الدكتور فيصل الغرايبة حمل عنوان: 'أكتب عما يكتبون ويكتبون عما أكتب'، وفيه جملة من القراءات المتخصصة بالقضايا الاجتماعية والثقافية والمتعلقة بهموم وآمال الانسان العربي المعاصر.

ويقع الكتاب الصادر عن دار الابتكار للنشر والتوزيع في عمان، في 415 صفحة من الحجم المتوسط، وينقسم الى بابين متعادلين بالحجم، الأول بعنوان 'أكتب عما يكتبون' والثاني بعنوان 'يكتبون عما أكتب'. ويتألف الأول منهما من خمسة فصول تتناول على التوالي طروحات سياسية عن الحرية والثقافة والبحث في السياسة العربية والفضائيات والنقابات والاتجاهات السياسية، وسير كفاح عن المعاناة والأمل والأسفار والمسار المتفائل والبشائر المتوالية والمثابرة والمغامرة والطموح، ورؤى أكاديمية تطويرية عن القضية والوطنية والتربية وأصول ومواقف في الادارة الحديثة.

ويلقي الكتاب نظرة في اعماق التاريخ من خلال نوافذ مشرقية في التاريخ والرحلات ونظرة على تاريخ المغرب والاندلس والرق والرقيق عبر العصور، ورؤى معاصرة عن ينابيع الأبداع ومقالات في الابداع وتجارب الزمن.
ويضم الاصدار معاينة اكاديمية متخصصة لجهود عدد من الكتاب والباحثين والاكاديميين والاعلاميين الاردنيين محملة بالرؤى والتحليلات والمراجعات والمداخلات والحوارات الآتية من قراءة المؤلف النابهة تجاه تقديم مفاتيح للارتقاء بالمجتمع العربي المعاصر وعلم الإجتماع العربي والمواطنة والمعرفة والتواصل الاجتماعي الحديث والتعليم وتهيئة الجيل للحياة العملية. (بترا)




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :