facebook
twitter
Youtube
Ammon on Apple Store
Ammon on Play Store
مواعيد الطيران
مواعيد الصلاة
rss





الطراونة: اللامركزية بحاجة لتعديلات من اجل ممارسة الصلاحيات


29-08-2018 03:45 PM

عمون - قال رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة إن قانون اللامركزية يشكل الخطوة الأولى في تمكين المجتمعات المحلية من تحقيق آمالها وصياغة تطلعاتها التنموية.

وأضاف الطراونة خلال لقائه بدار مجلس النواب اليوم الأربعاء أعضاء مجلس اللامركزية للواء الرصيفة ووجهاء من المنطقة أن قانون اللامركزية ما يزال بحاجة إلى المزيد من التعديلات حتى تتمكن المجالس من ممارسة صلاحياتها والنهوض بدورها على أكمل وجه.

وأكد الطراونة أن مجلس النواب جاد في دعم مجالس اللامركزية، وصولا للارتقاء بالتجربة وممارساتها المثلى، متطلعا إلى ادخال المزيد من التعديلات مستقبلا على القانون، ليمكن المجالس من ممارسة دورها المجتمعي الفاعل.

وشدد الطراونة خلال اللقاء على أولوية المعالجة للمشكلات البيئة في المنطقة، وضرورة التخفيف من المشاكل التنموية الناتجة عن الاكتظاظ السكاني والازمات المرورية، والانتباه لواقع الخدمات الصحية والتعليمية لأبناء المنطقة.

من جهتهم طالب أعضاء مجلس اللامركزية في اللواء بحل مشكلة المدارس وما تعانيه الغرف الصفية من اكتظاظ طلابي، ناتج عن ضعف البنية التحتية التعليمية في اللواء، ما يتطلب بناء مدارس جديدة، وادخال توسعات على الغرف الصفية في المدارس القائمة.

كما طالبوا بمعالجة الآثار البيئية المتمثلة بمخلفات بركة الفوسفات، ومكب النفايات، مطالبين مساعدتهم في جذب الاستثمارات الصديقة للبيئة.

من جانبهم طالب وجهاء من المنطقة بتحسين واقع الخدمات الصحية، ومعالجة مشكلة مستشفى الأمير فيصل الذي يعاني من نقص في الأجهزة الطبية، واطباء الاختصاص، ومشكلة نقص الأسرة والأدوية في المستشفى، ما يتطلب سرعة استجابة الحكومة للمطالب الصحية في اللواء.

كما طالبوا بتحسين واقع الخدمات البلدية، من خلال زيادة الانارة على الطرقات الرئيسية والفرعية، وحل مشكلة الأراضي الأميرية بمنح الأهالي أذونات أشغال لإيصال الخدمات.

وفي نهاية اللقاء تعهد الطراونة بمخاطبة الحكومة بخصوص مطالب الأهالي من خلال التوصيات التي سيتقدمون بها عبر نواب المنطقة، لضمان سرعة الاستجابة.




  • لا يوجد تعليقات

تنويه
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمون الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمون الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الاسم : *
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق : *
بقي لك 500 حرف
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :